تعيينات في قادة فصائل الحرس الوطني :|: الافراج عن المعتقلين على خلفية ملف "الفيديو" :|: الطقس: توقعات بارتفاع نسبي لدرجات الحرارة :|: اقرارتشكيل لجنة تحقيق برلمانية :|: الدولة تبحث اجراءات لاصلاح الوظيفة العمومية :|: نشر تائج مقدمي خدمة التعليم الجزء 2 :|: ما هوالمشروع الذي يدشنه رئيس الجمهورية ؟ :|: "الهابا" تجتمع للمصادقة على تعيين مدير التلفزيون الرسمي :|: فيروس "كورونا" يضرب الاقتصاد العالمي :|: رئيس الجمهورية يصل لى روصو عاصمة ولاية اترارزه :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

قنوات التوظيف في موريتانيا .../ الحسين محمد عمر
العالم يستعد لاستقبال الـ 2020 بعادات وغرائب وعجائب!!
من هوالمهندس الذي اغتالته أمريكا مع سليماني؟
محاربة الأسباب أوّلا / عبدولاي يريل صو
المُمارَسَةُ السياسيَّةُ و "السؤَالُ الشبَابِيُّ"بموريتانيا / المختارولد داهي
حتى لا نُضَيِّعَ العام 2020 / محمد الأمين ولد الفاضل !
طالب ثانوية يكتشف كوكبا بعد أيام من تدريبه في "ناسا"
من هو خليفة سلطان عمان الجديد ؟
سنة 2020 أمل ..وقلق / محمد ولد سيدي
السيد الرئيس لا يليق بكم العمل من القصر / محمد فال يحي
 
 
 
 

تنصيب المجلس الوطني للحوار الاجتماعي

الجمعة 8 آذار (مارس) 2019


ترأس وزير الوظيفة العمومية والعمل و التشغيل سيدنا عالي ولد محمد خونا اليوم الجمعة بمباني الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي في نواكشوط حفل تنصيب المجلس الوطني للحوار الاجتماعي المشكل بالتناصف بين الاطراف الثلاثة ، الحكومة ارباب العمل والهيئات النقابية.

وأكد الوزير في كلمة بالمناسبة على نهج الحوار مع ممثلي ارباب العمل وممثلي الهيئات النقابية سعيا لتعزيزالسلم الاجتماعي وهي سنة يتاكد نهجها بانشاء هيئة دائمة للحوارالاجتماعي.

واضاف ان من اهم اولويات عمل المجلس وضع الآليات الضرورية لتحضير وتنظيم الانتخابات التمثيلية للمركزيا ت النقابية في اقرب الاجال وفق توصيات خارطة الطريق الموقعة في السادس مارس 2017.

وبين ان من بين الامور المدرجة في الحوار مراجعة نسبة المساهمات في الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي وتحديد السقف الذي تقطع منه مع تحديد الآليات اللازمة لمحاربة العمل القسري وعمل الاطفال بالتعاون مع الجهات المختصة.

ومن جانبه قال رئيس الاتحاد الوطني لأرباب العمال الموريتانيين محمد زين العابدين ولد الشيخ احمد ان المجلس الوطني للحوار الاجتماعي يشكل قاعدة مهمة للدفع بالاطراف الثلاثة الى تنمية وتعزيز العلاقات الاجتماعية لتحقيق المزيد من العدالة في علاقات العمل،.لما يلعبه ذلك من دور في تعزيز الامن والسلم الاهلي.

اما المتحدثة باسم الهيئات النقابية السيدة خديجة ممدو جلو فقد بينت ان الحوار الاجتماعي اهم وسيلة وانجعها للحفاظ على السلم الاجتماعي ، مبرزة ان ذلك من شانه ان يساهم في تغير الاوضاع المعيشة للعمال من جهة وان يكون ضمانا لصحة جيدة لعمال المؤسسات المشغلة من جهة اخرى.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا