تونس.. مؤشرات على تقدم 4 مرشحين في انتخابات الرئاسة :|: بدءالتحضيرات لتنظيم مهرجان المدن القديمة في شنقيط :|: صدورالنشرة اليومية لوزارة الداخلية حول وضع البلد :|: موريتانيا تشارك في اجتماع لمنظمة التعاون الإسلامي :|: محافظ البنك المركزي يشارك في اجتماع بالقاهرة :|: خطير:السجائرالإلكترونية تُسبب مرضا غامضا ! :|: اختتام أيام التشاورحول التشغيل و الابتكار :|: تساقط كميات من الأمطارعلى مناطق مختلفة من البلاد :|: موريتانيا تشارك في منتدى الابتكارفي التعليم بمسقط :|: النفط ينهي الأسبوع على خسائر :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

من هي شريفة مكة التي توفيت اليوم؟
عهد ولى وآخر تولى/ الولي سيدي هيبه
من معجزات الخلق ...عجائب دماغ الإنسان الثمانية
الحقيبة الوزارية بين مِعياريْ الكفاءة والملاءمة *
كيف نستفيد من تكنلوجيا الاتصالات ؟
اعْدَادُ الهَياكِل الوزَارِيّةِ..تَقَالِيدٌ و توْصِياتٌ / المختار ولد داهى
حكومة الرئيس والبرلمان / د.يعقوب ولد السيف
خطوات عملية لإصلاح التعليم / محم ولد الطيب
ماهو سيناريو كوكب الأرض الأسود؟
السلام الداخلي / محمد ولد إمام
 
 
 
 

تنصيب المجلس الوطني للحوار الاجتماعي

الجمعة 8 آذار (مارس) 2019


ترأس وزير الوظيفة العمومية والعمل و التشغيل سيدنا عالي ولد محمد خونا اليوم الجمعة بمباني الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي في نواكشوط حفل تنصيب المجلس الوطني للحوار الاجتماعي المشكل بالتناصف بين الاطراف الثلاثة ، الحكومة ارباب العمل والهيئات النقابية.

وأكد الوزير في كلمة بالمناسبة على نهج الحوار مع ممثلي ارباب العمل وممثلي الهيئات النقابية سعيا لتعزيزالسلم الاجتماعي وهي سنة يتاكد نهجها بانشاء هيئة دائمة للحوارالاجتماعي.

واضاف ان من اهم اولويات عمل المجلس وضع الآليات الضرورية لتحضير وتنظيم الانتخابات التمثيلية للمركزيا ت النقابية في اقرب الاجال وفق توصيات خارطة الطريق الموقعة في السادس مارس 2017.

وبين ان من بين الامور المدرجة في الحوار مراجعة نسبة المساهمات في الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي وتحديد السقف الذي تقطع منه مع تحديد الآليات اللازمة لمحاربة العمل القسري وعمل الاطفال بالتعاون مع الجهات المختصة.

ومن جانبه قال رئيس الاتحاد الوطني لأرباب العمال الموريتانيين محمد زين العابدين ولد الشيخ احمد ان المجلس الوطني للحوار الاجتماعي يشكل قاعدة مهمة للدفع بالاطراف الثلاثة الى تنمية وتعزيز العلاقات الاجتماعية لتحقيق المزيد من العدالة في علاقات العمل،.لما يلعبه ذلك من دور في تعزيز الامن والسلم الاهلي.

اما المتحدثة باسم الهيئات النقابية السيدة خديجة ممدو جلو فقد بينت ان الحوار الاجتماعي اهم وسيلة وانجعها للحفاظ على السلم الاجتماعي ، مبرزة ان ذلك من شانه ان يساهم في تغير الاوضاع المعيشة للعمال من جهة وان يكون ضمانا لصحة جيدة لعمال المؤسسات المشغلة من جهة اخرى.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا