تخرج الدفعة رقم 100 من التلاميذ الحرسيين بروصو :|: "سنيم" تلغي صفقة بيع منجم «افديرك» :|: اجتماع المجلس الجهوي لجهة نواكشوط :|: الروبوت «دافنشي» يمنح المرضى فرصة الشفاء العاجل :|: تراجع أسعارالنفط في ظل استمرا النزاع التجاري بين أمريكا والصين :|: وزيرالعدل يتحدث عن سياسة قطاعه :|: قبول جديد لصفقة بناء مقر جديد للبرلمان :|: مجموعة بيانات في مجلس الوزراء "البيان الختامي" :|: موريتانيا عضو في لجنة حقوق الانسان الدولية :|: مطالب رجال الأعمال خلال لقائهم برئيس الجمهورية :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

علامات تكشف لك ان محدثك كاذب فماهي؟
ملامح المستقبل المشرق / محمد محفوظ المختار
خصائص مميزة جديدة لبريد "جي ميل"
حجب المعلومات يشجع التنبؤ/ سيدي عيلال
الغازالمسال لعنة إفريقيا القادمة / د.يربان الخراشي
هل يشوه فيسبوك وأمثاله عقولنا؟! / محمد ولد إمام
مفاجأة في الفضاء.. اكتشاف "عالَم هائل "
من هو"حارس الملوك" المغدور؟
خطوات مهمة لرئيس الجمهورية / مولاي إدريس ولد العربي
موريتانيا على طريق التنمية / محمد محفوظ المختار
 
 
 
 

تخرج دفعة جديدة من المدرسة الوطنية للادارة

الثلاثاء 5 آذار (مارس) 2019


أشرف وزير الوظيفة العمومية والعمل والتشغيل وعصرنة الادارة السيد سيدنا عالي ولد محمد خونا اليوم الثلاثاء في قصر المؤتمرات بنواكشوط على تخرج دفعة من طلاب المدرسة الوطنية للإدارة والصحافة والقضاء في مجال ملحقي الادارة وسكرتيريا الادارة العامة.

وتتكون الدفعة من 38 طالبا تلقوا تكوينا نظريا في المدرسة على مدى سنتين من بينها ثلاثة أشهر تلقوا خلالها تدريبا عسكريا بمدرسة الدرك الوطني في روصو حول طرق تسوية النزاعات الادارية وسبل معالجتها نظريا وتطبيقيا.

وأكد الوزير في كلمة له بالمناسبة أن تخرج هذه الدفعة والدفعات التي قبلها يجسد العناية الكبيرة التي يوليها فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز للشباب .

وأوضح أن هذه الدفعة التي اقتصرت لأول مرة على العمال غير الدائمين من مختلف القطاعات الحكومية ستعزز الكادر البشري في الادارة وترفده بكفاءات شابة قادرة على مزيد من العطاء وبذل الجهد في خدمة الوطن.

وأضاف أن قطاع الوظيفة العمومية والعمل والتشغيل وعصرنة الادارة يعمل على تنفيذ برنامج لإصلاح الادارة يرمي في خطوطه العريضة إلى ضمان جودة الخدمات العمومية وتحديث الادارة لتستجيب لمتطلبات التنمية الشاملة، منبها إلى أن ذلك لن يتحقق إلا بتأهيل المصادر البشرية ذات الكفاءات العالية القادرة على المبادرة والابتكار.

وشكر قيادة أركان الدرك الوطني على التعاون مع المدرسة من خلال تقديم التكوين العسكري لأفراد الدفعة والذي سيكون له الاثر الايجابي في أدائهم الوظيفي.

وبدوره قال المدير العام للمدرسة الوطنية للإدارة والصحافة و القضاء الدكتور محمد ولد عبد القادر ولد اعلاده إن المدرسة منذ استأنفت برامجها التدريبية كونت ما يزيد على 1000 موظف في مجالات القضاء والادارة المالية و الدبلوماسية والصحافة "مما يمثل أكثر من ثلث خريجيها منذ نشأتها سنة 1966، إضافة إلى تنظيم دورات تكوينية وملتقيات لتحسين خبرة بعض الموظفين في مجال الصفقات العمومية والتسيير وتقنيات عصرنة الادارة ومحاربة الارهاب والجريمة المنظمة.

وأشاد المتحدث باسم الخريجين بما حظيت به الدفعة من عناية طيلة فترة تكوينها من طرف الادارة وطاقم التدريس والتأطير ، في حين أعرب المتكلم باسم الأساتذة عن شكره لحسن سلوك طلاب هذه الدفعة ومثابرتهم على الدروس طيلة فترة التكوين.

وام

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا