بدء التسجيل للحصول على تراخيص جديدة للتنقيب :|: عودة رئيس الجمهوية من جمهورية السنيغال :|: الرئيس: "منتدى داكارموعد سنوي لنقاش قضايا الأمن والسلم " :|: قناة "الموريتانية " تمنع من بث جلسة برلمانية :|: انطلاق منتدى الأمن والسلام بدكار بمشاركة رئيس الجمهورية :|: حقائق عن «أرامكو»... عملاق صناعة النفط :|: إذاعة موريتانيا تنظم ندوة علمية :|: المديرالجديد "لصوملك" يعلن عن اجراءات جديدة :|: سعي لاطلاق مشاورات لاصلاح قطاع الصحة :|: غريب: الشتاء لممارسة رياضة السباحة عند الروس!! :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

مقترح عاصمة ادارية جديدة على مكتب رئيس الجمهورية
دولة غنية وشعب كسول / أحمد سالم المصطفى الفايدة
المَدْرَسَةُ الجُمْهُورِيّةُ عِمَادُ دَوْلَةِ المُوِاطَنَةِ / المختار ولد داهى
أية قيمة للتحصيل المعرفي دون قيم أخلاقية ؟ / السيد ولد صمب انجاي
أين ازداد وتراجع عدد المليونيرات 2019 ؟
فعلا أنت السبب سيدي الرئيس ؟؟ / احمد مختيري
رفقا بالمسامع / عدنان عبد الله *
إصلاح العدالة... وثنائية التشخيص والتمويل / عبدالله اندكجلي
تمييع المعاييريعيق حرية الاعلام /سيــــدي عـــيلال
3 أطعمة تؤثر على صحة الدماغ ... ماهي؟
 
 
 
 

BBC تناقش سيناريوهات الرئاسيات المقبلة

الأحد 3 آذار (مارس) 2019


تشهد موريتانيا هذه الأيام، نقاشا تتزايد كثافته مع اقتراب موعد الانتخابات الرئاسية، التي ستشهدها البلاد خلال العام الحالي 2019، وهي الانتخابات التي يتفق الجميع، على أنها الاكثر اختلافا في تاريخ البلاد السياسي.

أما أكثر العوامل التي تمنح تلك المناسبة تميزها، هو ما يصفه سياسيون موريتانيون بانسحاب الرئيس الموريتاني المنتهية ولايته محمد ولد عبد العزيز، من المشهد السياسي، بعد تأكيده شخصيا على ذلك، ورفضه الفكرة التي طرحها البعض بتعديل الدستور، بما يمكنه من الترشح لمدة ثالثة إذ أن الدستور الموريتاني، يحدد فترة الرئاسة بمدتين رئاسيتين فقط.

ويتحدث مراقبون للحالة الموريتانية، عن حالة من عدم الوضوح بالنسبة لأسماء المرشحين حتى الآن، ومن بين أسماء المرشحين لهذه الانتخابات، لم يصبح شبه محسوم سوى اسم مرشح الأغلبية الحاكمة، وهو الجنرال محمد ولد الغزواني ، وزير الدفاع الحالي ورئيس الأركان السابق للقوات المسلحة، والذي أعلن الرئيس ولد عبد العزيز عن ترشيحه بنفسه.

على الجانب الآخر يبدو معسكر المعارضة من وجهة نظر المراقبين، مرتبكا بصورة واضحة، في ظل عدم الإعلان عن مرشح له حتى الآن ليخوض غمار تلك الانتخابات، ويضم تحالف المعارضة الديمقراطية في موريتانيا، عشرة أحزاب سياسية ، وهو يجد نفسه الآن في حالة من الارتباك، في ظل اقتراب الموعد المحدد للانتخابات والذي تتوقع مصادر أن يكون بين نيسان/إبريل وحزيران/يونيو القادمين، في وقت لم يحسم فيه بعد من سيكون ممثله في تلك الانتخابات.

وتشير تقارير إلى أن قادة المعارضة، أصبحوا الآن على وشك الاتفاق على تقديم رئيس الوزراء الأسبق، سيدي محمد ولد بابكر، مرشحا موحدا للمعارضة في الانتخابات القادمة في تزكية لفكرة اختيار مرشح مستقل، يضمن مصادر تمويل وأصوات انتخابية جديدة للتحالف.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا