وزيرالتنمية الريفية يستعرض خطة قطاعه :|: تسجيل انقطاعات للمياه بمقاطعة توجنين :|: أسباب تأخرالتعيينات في مجلس الورزاء :|: وزارة الاسكان : مناطق التداخل وضعيتها قيد الدراسة :|: موريتانيا : إلغاء صفقة لرخصة G4 للاتصالات :|: طرح أذونات خرينة جديدة بقيمة 10 مليارات أوقية قديمة :|: غرائب : كلمات غير قابلة للترجمة في اللغات الأجنبية ! :|: اتفاق تعاون اقتصادي وفني بين موريتانيا والصين :|: تعيينات في القناة الرسمية "الموريتانية " :|: 300مليون أوقية قديمة تكاليف حملة نظافة انواكشوط :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

من هو الرئيس التونسي المؤقت الجديد ؟
جزيرة يونانية تدفع لمن يعيش فيها !
حديث عن احتفاظ بعض وزراء الحكومة الحالية بمناصب مستقبلا
أنباء عن إعلان الحكومة الجديدة قريبا
توقعات : قريبا اليوان بدل الدولار
السعودية تسحب 9000 مصحف يوميا من المسجد الحرام
أضواء على يوم تاريخي في الديمقراطية الموريتانية
موريتانيا بالأرقام (1) / د. سيدي ولد السالم
موريتانيا .. الواقع والآفاق / زين العابدين علي بتيش
في اليوم العالمي للقطط. ... ماذا تعرف عنه ؟
 
 
 
 

ولد الغزواني يلقي خطابا يعلن فيه ترشحه رسميا للرئاسيات

الجمعة 1 آذار (مارس) 2019


ألقى وزير الدفاع والمرشح الرئاسي محمد ولد الشيخ محمد أحمد ولد الغزواني خطابا أعلن فيه ترشحه للرئاسة في انتخابات يونيو المقبل. ولد الغزواني استهل خطابه بشكر حرم الرئيس شكرا خاصا على ما قال إنه اصراره على حضور الحفل بوصفها مواطنة موريتانية. وبدأ بالقول: لا اوافق على ان كل من حكم البلاد كان مخطئا وإلا لما وصل البلد لما وصل إليه ولم يكونوا مصيبين بشكل مطلق وإلا لما كانت هناك اختلالات تستدعى المعالجة، لكنه أردف قائلا: افترض فيهم جميعا حسن النية والوطنية فقد اجتهدوا وأصابوا فلهم اجر الاجتهاد والصواب واخطئوا في أمور فلهم اجر الاجتهاد ولكل منهم وضع لبنة في هذا الصرح الذي لا ينتهي العمل فيه.

وقال المرشح إن العشرية الاخيرة بشكل خاص تميزت بانجازات كبيرة بفضل الروح الوطنية والرؤية الثاقبة للرئيس محمد ولد عبد العزيز حيث تم توطيد اركان الدولة وتم تعزيز الوحدة الوطنية وتحققت نهضة اقتصادية شاملة كما شكلت نقلة نوعية غير مسبوقة في مسيرة التنمية.

لكن ما وصلتا له ليس نهاية المطاف مازال الطريق طويلا ومحفوفا بالمخاطر، يضيف ولد الغزواني، معلنا ترشحه للرئاسة لمواجهة هذه التحديات. وأضاف: آمل أن تمنحوني ثقتكم وإن لم أكن أفضلكم لأخدم وطني وأتعهد وللعهد عندي معناه أن أوظف بجد وإخلاص ما من الله علي فيه من تكوين وخبرة لسد مواطن الخلل وبناء مجتمع عصري يكفل لكل مواطن حقه في المساواة.

وتوقف بعد ذلك عندما سماه المحطات الكبرى لمشروعه الانتخابي الذي يتضمن صون الحوزة الترابية ودولة القانون والمساواة المتصالحة مع ذاتها ودبلوماسية نشطة تعمل من أجل مصلحة البلد وجعلها نقطة التقاء بين شعوب منطقتنا.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا