زيارة تفقد واطلاع على الاشغال بشبكة طرق انواكشوط :|: الاعلان عن تأسيس رابطة لمهندسي الطاقة المتجددة :|: مديرالصحة: تسجيل 80 إصابة و203 حالة شفاء :|: مدرسة موريتانية تتفوق في مسابقة دولية :|: سعي لتحديد موعد جديد لنقاش قانون محكمة العدل السامية :|: تساقط كميات من الأمطارعلى مناطق مختلفة من البلاد :|: وزاة الصحة : عودة المستشفيات لوضعها العادي :|: 26 حاجزا للدرك على طريق انواكشوط -ألاك :|: كيف أثرفيروس كورونا على اقتصاد العالم؟ :|: وزيرالداخلية : سجلنا انخفاضا في مخاطر حوادث السير :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

الدسترة..الإيجاز في الصواب! / سيد أحمد أعمر محّم
مؤتمرالوزير الأول .. رئيس مؤتمن وحكومة متماسكة
دراسة : أصحاب فصيلة الدم هذه قد لا يصابون بكورونا!
دراسة: توجد 36 حضارة على كواكب أخرى في درب التبانة
مصدر: رفع الإجراءات الاحترازية مع نهاية الشهر الحالي
دول عربية تشهد ظاهرة "حلقة النار" الفلكية للشمس
عبد العزيز ولد الداهي... "أصل أشكم"
دراسة: نزلات البرد يمكن أن تحمي من فيروس "كورونا"
ماهو الفرق بين المسباروالمركبة الفضائية؟
لقاح واعد للوقاية من "كورونا "
 
 
 
 

أنباء عن تأجيل مؤتمر UPRالى مابعد الرئاسيات

الجمعة 22 شباط (فبراير) 2019


أكدت مصادر أن حزب الاتحاد من أجل الجمهورية UPR الحاكم في موريتانيا يتجه لإعلان تأجيل مؤتمره العام الذي كان مقررا تنظيمه في الثاني من مارس المقبل إلى ما بعد الانتخابات الرئاسية المقررة منتصف العام الجاري.

وتوقعت المصادر أن يعلن عن قرار التأجيل بشكل رسمي خلال أيام.

وهذه المرة الثانية التي يعلن فيها الحزب تأجيل مؤتمره العام، ويلغي الدعوة التي وجهها رئيسه لمناديب المؤتمر، بعد تأجيله عن موعده الأول الذي كان مقررا فيه يومي 15 و16 ديسمبر الماضي.

وتحدثت المصادر عن توقف عمل اللجان التي كانت مكلفة بالتحضير للمؤتمر العام، وهي لجنة مركزية، وثلاث لجان فرعية، كلفت إحداها للتنظيم، والثانية للنصوص، والثالثة لدراسة ترشيحات المجلس الوطني.

وتضم اللجان أعضاء في الحكومة، هم:

- وزير الثقافة والصناعة التقليدية والعلاقات مع البرلمان الناطق الرسمي باسم الحكومة سيدي محمد ولد محم، وهو رئيس الحزب.

- وزير النفط والطاقة والمعادن: محمد ولد عبد الفتاح.

- وزيرة التجهيز والنقل: آمال بنت المولود.

- وزير الإسكان والعمران والاستصلاح الترابي: الناني ولد اشروقة.

- وزيرة الشباب والرياضة: جينداه محمد المصطفي بال.

- وزير الداخلية: أحمد ولد عبد الله.

- وزير الوظيفة العمومية والعمل والتشغيل وعصرنة الإدارة: سيدنا عالي ولد محمد خونه.

- وزير البيئة والتنمية المستدامة: آمادي كامرا.

- وزير الاقتصاد والمالية: المختار ولد اجاي.

- وزيرة الشؤون الاجتماعية والطفولة والأسرة: مريم بلال.

وكان الحزب الحاكم قد وجه العديد من الدعوات لرؤساء أحزاب حاكمة عربية وإفريقية وعالمية لحضور مؤتمره العام الثاني، قبل أن يقرر تأجيله.

الأخبار

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا