وزيرالاقتصاد والمالية يقدم حصيلة أهداف التنمية المستدامة :|: إلى الرئيس المنتخب.. التعليم أولا / عثمان جدو :|: الجزائر أبطال القارة السمراء للمرة الثانية في تاريخهم :|: تحديد مراكز بعض مسابقات الوظيفة العمومية غدا :|: دراسة تعديل في النظام الداخلي للبرلمان :|: تعيينات في إدارة المحروقات بشركة “سنيم” :|: مديروكالة الطاقة: لا نتوقع زيادة كبيرة في أسعار النفط :|: الرئيس يختتم ولايته بزيارة ولايتين في الداخل :|: الوزيرالمكلف بالميزانية يعلق على تسوية ميزانية 2018 :|: بحث اتفاقية الصيد الأوربية الموريتانية :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

عاجل : المرشح ولد الغزواني يلامس حدود 52% من الأصوات
إغلاق مراكز التصويت لاقتراع 22 يونيو بموريتانيا
خبيرينصح باستهلاك 5 فواكه لمنع تساقط الشعر!
رئيس CENI : " طباعة بطاقة التصويت بالخارج ليست ضامنة للشفافية "
في موريتانيا .. "النساء لا يصوتن للنساء"
عندما تقلع الطائرة / محمد عبد الله البصيري
على أعتاب مصير.. " كيس كّبل اتغيس "
الصحافة الفرنسية تكتب عن رئاسيات 22 يونيو
لأول مرة.. أطباء يزيلون فيروس الإيدز من جينات حيّة
"واشنطن تايمز" تكتب عن رئاسيات موريتانيا
 
 
 
 

ندوة تسلط الضوء على نظام الباكلوريا بموريتانيا

الأحد 3 شباط (فبراير) 2019


نظم مركز الدراسات والأبحاث التربوية اليوم السبت بمقره بنواكشوط طاولة مستديرة، حول نظام الباكالوريا في موريتانيا:"التحديات والآفاق"

و انعشت هذه الطاولة من طرف باحثين وأكاديميين وأساتذة جامعيين وخبراء فى مجال التعليم القاعدي، الذين تناولوا الموضوع من مختلف جوانبه مستعرضين واقع التعليم اليوم القاعدي والعالي و المهني .

وأكدوا على ضرورة إعادة الثقة في التعليم النظامي والتحسين من المنظومة التربوية والرفع من مستوى جودة التعليم بكافة مراحله وأنواعه .

وعددوا خلال مداخلاتهم جملة من الأسباب كان لها الأثرالسلبي في تراجع مستويات التلاميذ والتسرب المدرسي.

وشددوا على ضرورة التكيف مع معطيات العصر ومتطلبات العولمة لمواجهة التحديات الناتجة عن تدفق المعلومات وانتشارشبكات التواصل الاجتماعي للاستفادة من ايجابيات مستجدات العصر وتجنب سلبياتها العائقة في التحصيل العلمي.

وبين المشاركون فى الطاولة أن شهادة البكالوريا تعتبر في العالم اليوم شهادة جامعية ومهنية، مما يتطلب التركيز عليها نظرا لأهميتها باعتبارها محطة عبور إلى التعليم الجامعي، مشيرين إلى الاهتمام الذي أولته السلطات العليا في الدولة لتنظيم هذه الشهادة من خلال تشكيل لجان فنية مكلفة بالإعداد والإشراف على كافة مراحل امتحاناتها،منوهين في نفس الوقت بارتفاع نسبة النجاح في البكالوريا نهاية السنة الدراسية الماضية.

واجمعوا على أن الاستثمار في العلوم والمعارف يعد من أهم الاستثمارات في كافة المجالات لاعداد جيل متعلم في مختلف النواحي التي تتطلبها الحاجيات التنموية للبلد.

واوضح المتحدث باسم المركز السيد المهدي محمد الأمين أن المركز يجعل من التعليم أولوية خاصة ويسعى جاهدا مع كل العاملين في المجال التربوي للرفع من جودة التعليم بشكل يرقى الى المنافسة على المستوى الإقليمي والدولي..

وبدوره أوضح الدكتور اعلاتي ولد محمد المختار أكويديس ، المستشار المكلف بالبحث العلمي في المركز ان المركز الذي تم إنشاؤه سنة 2018 يهتم بجميع الدراسات التي تهم قطاع التعليم ويساهم في عملية تنميته وتكوين الأطر القادرين على النهوض بالمنظومة التربوية للبلد من خلال المساهمة في المشاريع ذات النفع العام وتعليم اللغات.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا