لجنة حقوق الانسان تبحث مراقبة الانتخابات مع الأروبيين :|: فيسبوك تلغي أكثر من 3 مليارات حساب وهمي :|: سنيم :"وقعنا اتفاقية جديدة هامة مع شركة بي سي أم" :|: انعقاد لجان برلمانية لدراسة مشاريع قوانين هامة :|: بطاقات التصويت للرئاسيات تطبع مطبعة وطنية :|: الاعلامي الحسين ولد مدو يقدم قراءة في دعم مرشحين للانتخابات :|: افريقيا تحتفل بعيدها السنوي :|: OMS تمنح موريتانيا جائزة محاربة التدخين :|: أسعارالذهب مستقرة عالميًا بفعل بيانات أمريكية ضعيفة :|: سعرخام الحديد في موريتانيا سيرتفع بحسب التوقعات :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

الذكاء الاصطناعي والأمن الجماعي.../ السفير إسلك احمد إزيد بيه
قصة الحارسة التي أصبحت ملكة في تايلاند !
هَلْ تَضْرِبُ مورِيتانْيا مَثَلاً ديمُقْرَاطيا؟ المختارولد داهى سفير سابق
تغييرات كبيرة في موقع فيسبوك
صدورامساكية رسمية للعاصمة انواكشوط
فيسبوك تخطط لعملة رقمية تنافس بطاقات الإئتمان
سنابل التراويح / د.افاه ولد مخلوك
مؤامرة تواصل.. إنكم تنزفون!
رمضان فرصة للعبادة والحفاظ على الجسم
دراسة الإكثارمن تناول الأرزيساعد في مواجهة السمنة
 
 
 
 

رغم أزمة فنزويلا.. انخفاض أسعار النفط في آسيا

الاثنين 28 كانون الثاني (يناير) 2019


تميل أسعار النفط إلى الانخفاض، الإثنين، في آسيا، بينما طغى القلق على النمو العالمي بعد الارتفاع الذي سجل الأسبوع الماضي بسبب الأزمة في فنزويلا.

وانخفض سعر برميل النفط الخفيف «لايت سويت كرود» المرجع الأمريكي للخام تسليم مارس 31 سنتا، ليبلغ سعره 53،38 دولارا في المبادلات الإلكترونية في آسيا.

ما برميل برنت نفط بحر الشمال، المرجع الأوروبي تسليم مارس أيضا فقد تراجع 26 سنتا وبلغ إلى 61،38 دولارا.

كانت أسعار النفط ارتفعت الأسبوع الماضي بسبب الوضع في فنزويلا، حيث أعلن رئيس البرلمان خوان غوايدو، نفسه «رئيسا بالوكالة» بدلا من الرئيس الحالي المنتخب نيكولاس مادورو.

وتمتلك فنزويلا أكبر احتياطات للخام في العالم وتبقى عضوا مهما في منظمة البلدان المصدرة للنفط «أوبك»، رغم انهيار أسعار الذهب الأسود في السنوات الأخيرة.

وقال إدوارد ميا المحلل في مجموعة «أواندا» إن «الأسعار ارتفعت الأسبوع الماضي إلى أعلى مستوياتها خلال شهرين لأن الاضطرابات السياسية في فنزويلا أوحت بأن هذا البلد سينتج كميات أقل من النفط».

وأضاف أن «الضغوط الأمريكية قد يكون لها انعكاسات اقتصادية أكثر خطورة في بلد هش أساسا». لكن المحللين يرون إن هذا الخطر المحدق بالإنتاج تحد منه المخاوف المستمرة من تأثير التباطؤ الاقتصادي العالمي.

وقال المحلل في مجموعة «فيليب فيتشرز»، بنجامين لو، إن «المؤشرات التي تتزايد على تباطؤ الاقتصاد العالمي تكبح الاندفاع بينما يدرس المستثمرون بدقة انعكاسات أي طلب على النفط».

وأضاف أن «الضعف المستمر للمعطيات الاقتصادية الصينية تثير مخاوف من انخفاض واردات بكين من النفط في 2019».

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا