رئيس الجمهورية يلتقي رؤساء أحزاب بالمعارضة :|: الأمينة العامة لوزارة التهذيب الوطني تتحدث عن المتعاقدين :|: والعشرية لا يهمها " الإزدراء "! / محمدو ولد البخاري عابدين :|: قريبا ... تنظيم تدقيق للمصادرالبشرية في قطاع التعليم :|: المعارضة تطالب بخفض أسعارالمواد الاستهلاكية :|: دراسة تكشف فائدة "غير متوقعة" لتنظيف الأسنان! :|: الوزيرالأول يتحدث عن تعميم مراقبة للطرق مستقبلا :|: اطلاق حملة وطنية لسلامة السير من "أغشوركيت " :|: 25.1 % قيمة التبادل بالتجاري يبن موريتانيا والعالم خلال الربع الثالث 2019 :|: الوزيرالأول يشرف على انطلاق تأهيل المحور الطرقي ألاك- بتلميت :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

من هوالطالب الذي أشعل فتيل الحرب العالمية الأولى؟
موريتانيا تحضرلأضخم عرض عسكرى في ذكرى الاستقلال
203 مليارات دولار خسائر الاقتصاد العالمي بسبب الكسل
59 مضت...من أمل يتجدد / محمد سالم الددي *
حلم وطن !. / الحسين الزين بيان
معلومات عن زيادة مقررة للرواتب
طرق انفاق غريبة لدى الأغلياء في العالم !!
بما ذا سيذكر الموريتانيون محمد ولد عبد العزيز سنة 2029 ؟
قاطرة تنفيذ "تعهداتي" تجلب الأمل الفسيح / محمد نافع ولد المختار ولد آكَّه
نظفوها سيدي الرئيس / محمد ولد عبد القادر *
 
 
 
 

ماهو سر العروة في ظهر القميص ؟

السبت 26 كانون الثاني (يناير) 2019


يجهل الكثير من الناس القطع الصغيرة في ملابسهم التي تضاف لأجل غايات مفيدة وليس المظهر، في الملابس التي يرتدونها من باب الأناقة.

وبحسب "سكاي نيوز عربية"، فإن عروة صغيرة توجد عادة في القمصان، تؤدي دوراً مهما، حتى إن كنا لا ننتبه إليها كثيراً.

ودور هذه العروة هو المساعدة على تعليق القميص، حين لا تكون ثمة أداة تساعد على القيام بهذا الأمر في الخزانة أو في غرفة النوم.

وتقدم هذه العروة بديلا لمن يريدون الحفاظ على قمصانهم دون تجعيد، إذ يستطيعون أن يعلقوا الملابس على أي شيء صغير وبارز ولو كان مسماراً .

وتلزم شركات كثيرة في العالم موظفيها بالحضور إلى العمل في هيئة أنيقة، ويحضر القميص بشكل كبير في أزياء الرجال، لذلك فإن هذه العروة قد تنقذ الموقف حين لا يكون أمام الموظف خزانة لتعليق ملابسه.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا