لجنة الاهلة : الاثنين المقبل فاتح جمادى الثاني 1441 :|: شركة السفن تعرف بالخدمات المقدمة للزبناء :|: اجتماع لوزارة الصحة حول فيروس "كورونا" :|: تحذيرمن السفارة الموريتانية بالصين للجالية حول "كورونا" :|: برنامج زيارة رئيس الجمهورية لولاية اترارزه :|: 3 تحديات أمام الاقتصاد العالمي ونشاط الأعمال.. ما هي؟ :|: نقل موقوفين في ملف CSA إلى انواكشوط :|: موريتانيا تفوزبجائزة للسياحة في مدريد :|: وزيرالصحة ينذرالمضاربين في أسعارالأدوية :|: انطلاق مبادرة "مستقبلي " لمشاريع تشغيل الشباب :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

مرتكزات الخطاب السياسي / محمدو ولد محمد الأمين *
قنوات التوظيف في موريتانيا .../ الحسين محمد عمر
العالم يستعد لاستقبال الـ 2020 بعادات وغرائب وعجائب!!
من هوالمهندس الذي اغتالته أمريكا مع سليماني؟
محاربة الأسباب أوّلا / عبدولاي يريل صو
المُمارَسَةُ السياسيَّةُ و "السؤَالُ الشبَابِيُّ"بموريتانيا / المختارولد داهي
حتى لا نُضَيِّعَ العام 2020 / محمد الأمين ولد الفاضل !
طالب ثانوية يكتشف كوكبا بعد أيام من تدريبه في "ناسا"
من هو خليفة سلطان عمان الجديد ؟
سنة 2020 أمل ..وقلق / محمد ولد سيدي
 
 
 
 

إعلان موريتانيا خالية من الألغام

السبت 1 كانون الأول (ديسمبر) 2018


أعلن منسق برنامج ازالة الألغام فى موريتانيا على محمد الحسن ، خلال الاجتماع السابع عشر للدول الأطراف فى اتفاقية حظر الألغام الأرضية المضادة للأفراد والمنعقد فى جنيف حاليا ، أن موريتانيا أصبحت وبعد عقدين من الزمان من جهود إزالة الألغام دولة خالية منها فى جميع المناطق الملغومة المعروفة ، وأشار الى انه بعد الاعلان تصبح موريتانيا الدولة الطرف الحادية والثلاثين فى اتفاقية حظر الألغام التى تحقق هذا الانجاز.

وأضاف منان أن تلوث موريتانيا بالألغام كان جراء مخلفات الصراع بين عامى 1976 و 1978 فى الصحراء الغربية والذى تميز بزرع عشوائى للألغام المضادة للأفراد وتم فيه استخدام عدد غير متناسب من هذا السلاح .

وأشار الى أن موريتانيا أصبحت طرفا منذ عام 2000 ، وبدأت المهمة الكبيرة لتطهير المناطق الخطرة بعد فترة وجيزة ، ولكن نظرا للصعوبات الهائلة فقد طلبت وقتا اضافيا لانهاء ازالة الألغام وتم تحديد الموعد النهائى الجديد فى 1 يناير 2021 ، ولكنها تمكنت من انهاء العمل قبل هذا التاريخ.

ونوه الى أن الحكومة الموريتانية تكفلت بحوالى 68 % من التكلفة الاجمالية لازالة الألغام بينما تكفل المجتمع الدولى ومنظمات الأمم المتحدة بالمتبقى من التكلفة.

يشار الى أن اجتماع الدول الأطراف فى إتفاقية حظر الألغام الأرضية المضادة للأفراد فى جنيف حاليا يعمل على تقييم التحديات المتبقية لتلبية طموح عالم خال من الألغام المضادة للأفراد بحلول عام 2025

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا