موريتانيا بصدد تنظيم رحلات للعالقين بالخارج :|: مديرالصحة: تسجيل 24 حالة جديدة بنواكشوط :|: ارسال دفعة من الدعم المدرسي لصالح التلاميذ :|: مركزللدراسات يصدرتقريرا حول تأثيروسائل التواصل :|: قبيلة "ودابي" الإفريقية والعادات الغريبة !! :|: غرائب «كوفيدــ19 » طلعت إسماعيل :|: تفاصيل ﻤﻘﺘﺮﺡ ﺑﺮﻭﺗﻮﻛﻮﻝ ﺻﺤﻲ جديد :|: زيادة الإتاوات العينية على البواخر الأجنبية :|: روسيا تتخطى السعودية وتصبح أكبر مورد نفط للصين :|: أحزاب معارضة تندد ببقاء "المفسدين" في مناصبهم :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

صحة : تأثير الصوم على أجسامنا
أوقية الذهب تتخطى 1700 دولار في السوق العالمية
كيف ننتفع بالقرآن ؟ / محفوظ ولد إبراهيم فال
"كورونا" حالة جديدة وأسئلة متجددة / د . الحسين ولد مدو
تعويض بعض الديبلوماسيين في الخارج
الافتتاح الدراسي ... السيناريوهات المحتملة
رمضان فرصة للتغيير / محمدن ولد المختار الحسن
أسعار النفط.. نهاية إيجابية لأحد أكثرالشهور تقلبا
من هو طبيب الفيروسات العربي الذي استدعته أمريكا لإنقاذها؟
بالخطوات.. هكذا تفتح هاتف "سامسونغ" إذا نسيت كلمة المرور
 
 
 
 

الصين تبني "شمساً اصطناعيةً !

الخميس 15 تشرين الثاني (نوفمبر) 2018


تعمل الصين على بناء "شمس اصطناعية" تبلغ درجة حرارتها 6 أضعاف حرارة نواة نجم مجموعتنا الشمسية.

ويتسابق العلماء في جميع أنحاء العالم، لبناء أول مفاعل اندماج نووي في العالم.

وسيقوم الفائز باطلاق العنان لمصدر الطاقة النظيفة شبه المحدودة بقيمة مليارات الدولارات، التي يعتقد البعض أنها يمكن أن تنقذ الكوكب من أزمة تغير المناخ.

وأعلن علماء معاهد Hefei الصينية للعلوم الفيزيائية، عن تطوير مفاعل وصل إلى 100 مليون درجة مئوية؛ أي أعلى من سخونة نواة الشمس التي تبلغ ذروتها حوالي 15 مليون درجة مئوية، بنحو 6 أضعاف، لأول مرة يوم الثلاثاء 13 نوفمبر، وفق "روسيا اليوم".

وتم تصميم المفاعل المتطور لمحاكاة عمليات الشمس، كجزء من مشروع لتحويل الهيدروجين إلى طاقة خضراء فعالة من حيث التكلفة.

ويعتقد العلماء أن الانصهار النووي يحدث عند 100 مليون درجة مئوية، ما يؤدي إلى اندماج جزيئات الدوتريوم وجزيئات التريتيوم المشحونة معا، في موجة هائلة من الطاقة.

وعادة ما تتنافر هذه الجسيمات، وهناك حاجة لدرجات حرارة هائلة للتغلب على قوة التنافر.

ويهدف مشروع "Experimental Advanced Superconducting Tokamak" إلى فهم عملية الانصهار بشكل أفضل، قبل بناء مفاعل كامل. وتعمل مفاعلات الاندماج النووي بشكل مختلف مع مفاعلات الانشطار، لأنها تدمج نواتين، بدلا من فصلهما.

وتعد هذه العملية موردا هائلا للطاقة الرخيصة، وهي أكثر أمانا من الانشطار ولا تنتج تقريبا أي نفايات نووية خطيرة.

ويجب ألا يكون مفاعل الاندماج العملي قادرا على الحفاظ على درجات الحرارة القصوى فحسب، بل يجب أن يظل ثابتا عند درجات الحرارة هذه لفترات طويلة.

تجدر الإشارة إلى أن Tokamak هو نظام الحجز المغناطيسي الأكثر تطورا في العالم، وهو الأساس لتصميم العديد من مفاعلات الاندماج الحديثة. كما يتضمن عناصر خفيفة، مثل الهيدروجين، تندمج معا لتشكيل عناصر أثقل، مثل الهيليوم.

وتزعم Tokamak Energy، وهي شركة انصهار نووية مقرها أوكسفوردشاير، أنها ستقوم ببناء مفاعل اندماج لتوليد الطاقة بحلول عام 2030.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا