وصول الرئيس الى بيروت ... وجدول أعمال القمة الاقتصادية العربية :|: قمة لقادة الاتحاد الافريقي الشهرالمقبل :|: معلومات هامة عن واقع وانجازات التعليم العالي :|: ندوة حول دورالتصوف في نشرالعلم وتقوية العلاقات الروحية :|: اكتشاف سبب الخوف من الرياضيات !! :|: ارتفاع أسعار النفط لأعلى مستوى في 6 أسابيع :|: السفارة الموريتانية في الرباط تستعد لترحيل موريتانيين :|: برمجة عقد القمة الاقتصادية العربية المقبلة بنواكشوط 2023 :|: تحضيرات للقمة الاقتصادية العربية ببيروت وجدول الاعمال :|: توشيح موظفين وصحفيين بوزارة الثقافة :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

رغد صدام حسين تنشرما قاله أبوها قبل 4 أيام من إعدامه
JEUNE AFRIQUE: تكتب عن عقود شركة "توتال" بموريتانيا
BP حقل (تورتي-آحميم) يكفي حاجيات افريقيا من الغاز
BCM يقيل 10 من موظفيه
موريتانيا والغاز... احتياطيات واعدة و إيرادات ضخمة (ح1)
المنتدى يوافق على المشاركة في مسيرة UPR ضد "خطاب الكراهية "
نواب من الأغلبية يعبرون عن موقفهم من جدل تعديل الدستور
ما سبب ارتداء الساعة في اليد اليسرى؟
ولد حننا:" المعارضة ستوقع على وثيقة التشاورحول مرشح رئاسي موحد قريبا "
8000 موريتاني يقدمون طلبات هجرة الى أمريكا
 
 
 
 

رئيس الجمهورية يحضرالدورة الأولى لمنتدى باريس للسلام

الأحد 11 تشرين الثاني (نوفمبر) 2018


افتتحت مساء اليوم الأحد بمركز " غراند هال دو لا فييات " في العاصمة الفرنسية باريس الدورة الأولى لمنتدى باريس للسلام ، بحضور رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز والعشرات من رؤساء الدول والحكومات ، والأمين العام للأمم المتحدة ، والمئات من المفكرين والباحثين وقادة الرأي وأعضاء النقابات ومنظمات المجتمع المدني والهيئات الدولية .

ويسعى هذا المنتدى المقام بمناسبة مرور مائة عام على إعلان الهدنة بين المشاركين في الحرب العالمية الأولى والذي تم افتتاحه من قبل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والمستشارة الالمانية السيدة انجيلا ميركل، إلى تسليط الضوء على عوائق إحلال السلام فى العالم والتحديات التي تواجهها الجهود الرامية إلى تحقيق التنمية الشاملة وبسط الأمن في أرجاء المعمورة .
ويتمحور جدول أعمال هذه التظاهرة حول مواضيع أساسية هي السلم ، والأمن ، والبيئة ، والتنمية ، والاقتصاد الشامل ، والتقنيات الحديثة ، حيث من المقرر ان تشهد التظاهرة عرض مائة وعشرين مشروعا وقع عليها اختيار اللجنة المنظمة ، من بينها مشاريع لباحثين من بلادنا بالإضافة إلى باحثين من جمهوريتي تونس واتشاد من القارة الإفريقية .

وأكد الرئيس الفرنسي خلال افتتاحه للمنتدى أن هذه التظاهرة لا تهدف إلى تخليد مئوية إعلان انتهاء الحرب العالمية الأولى فحسب وإنما تسعى إلى تقوية الشراكة العالمية من أجل عالم أفضل ، بعيدا عن الإرهاب والعنف والعنصرية والإقصاء ، موضحا ان هذا المنتدى أرادت له باريس ان يكون موعدا ثابتا للبحث عن السلام والرخاء في كافة أنحاء العالم ، عبر القرارات القيادية والمشاريع التنموية ، وتزاحم الأفكار للوصول إلى عالم ينعم بالأمن والاستقرار وتسوده قيم العدالة والديمقراطية .

وشكرت المستشارة الألمانية السيدة انجيلا ميركل فى كلمة مماثلة الزعماء الحاضرين لمشاركة أوروبا هذه الذكرى الحزينة ، متمنية أن يستخلص العالم الدروس من الحروب وما تخلفه من تحطيم ، والتوجه نحو العمل المشترك لخدمة البشرية .

وام

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا