HAPA تدعو لتغطية إعلامية متوازنة في الرئاسيات :|: نموذج من بطاقة التصويت في الرئاسيات المقبلة :|: نشرالتقريرالسنوي للآلية الوطنية للوقاية من التعذيب :|: الحزب الحاكم يطلق عملية افطار الصائم بأحياء "الترحيل" :|: عودة رئيس الجمهورية من زيارته للولايات الشرقية :|: المرشح الرئاسي ولدمولود يعين طاقم حمته بنواكشوط :|: قاائمة فريق "المرابطون" ل"لكان" 2019 :|: كلمة المرشح الرئاسي ولد الغزواني في الحوضين :|: الحكومة : عائدات الصيد بلغت مليار اوقية :|: الرئاسة تنظم حفل افطارلعمدالحوضين ولعصابه :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

البحرُ الموريتاني؛ ثراءُ البيئة وفقرُ الإنسان ! / حمود الفاظل
إعلام بطعم "السيبة / الولي سيدي هيبه
الذكاء الاصطناعي والأمن الجماعي.../ السفير إسلك احمد إزيد بيه
قصة الحارسة التي أصبحت ملكة في تايلاند !
هَلْ تَضْرِبُ مورِيتانْيا مَثَلاً ديمُقْرَاطيا؟ المختارولد داهى سفير سابق
تغييرات كبيرة في موقع فيسبوك
صدورامساكية رسمية للعاصمة انواكشوط
فيسبوك تخطط لعملة رقمية تنافس بطاقات الإئتمان
سنابل التراويح / د.افاه ولد مخلوك
مؤامرة تواصل.. إنكم تنزفون!
 
 
 
 

موريتانيا ترد رسميا على قرار أمريكا ضدها

الاثنين 5 تشرين الثاني (نوفمبر) 2018


ردت موريتانيا ببيان رسمي على قرا أمريكا عدم إدراج موريتانيا، اعتبارا من فاتح يناير 2019، في قائمة البلدان المستفيدة من المبادرة الأمريكية لتشجيع التجارة مع الدول الإفريقية المعروفة اختصارا AGOA مستغربة التعلايلات المقدمة بهذا الخصوص .

وفيمايلي نص البيان الصادر عن وزارة الخارجية :

"تلقت الجمهورية الإسلامية الموريتانية بأسف واستغراب قرار حكومة الولايات المتحدة الأمريكية بعدم إدراج موريتانيا، اعتبارا من فاتح يناير 2019، في قائمة البلدان المستفيدة من المبادرة الأمريكية لتشجيع التجارة مع الدول الإفريقية المعروفة اختصارا AGOA. وكان من المفاجئ تعليل هذا القرار بـــ"عدم كفاية الترتيبات المتخذة لمحاربة الرق". والواقع أن موريتانيا قد بذلت، على وجه الخصوص، خلال السنوات الأخيرة جهودا كبيرة في القضاء على مخلفات الرق، وحققت، دون شك، نتائج عظيمة. ومن ثم فإن تعليل القرار الأمريكي يستحيل أن تستند إلا على معلومات مغلوطة تم جمعها من مصادر منحازة وغير ذات مصداقية.

لقد عرفت موريتانيا، بالفعل، مثل العديد من البلدان الرق عبر التاريخ ولكن هذه الظاهرة زالت من المجتمع الموريتاني، كما المخلفات المذكورة آنفا في طريق الزوال نتيجة لفعالية السياسات التي انتهجتها الحكومة للقضاء عليها.

وتأسيسا على ذلك، فإننا واثقون من أن الولايات المتحدة الأمريكية، التي تربط بلادنا بها علاقات تاريخية ممتازة يطبعها التعاون والاحترام المتبادل، سوف تعيد النظر في هذا القرار في ضوء المعلومات المتاحة".

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا