رئيس الجمهورية يفتتح مهرجان ولاته :|: رئيس الجمهورية يتوجه الى مدينة ولاته التاريخية :|: FIFA تهنئ موريتانيا على التأهل ل"لكان" :|: الوزيرالأول يقيم حفل عشاء لنواب الأغلبية قريبا :|: " غوغل تغضب زبناءها العرب " ! :|: UE يدفع2.4 مليارأوقية كمساهمة سنوية في اتفاق الصيد :|: نقاش حول دعم البنك الدولي للامركزية وتنمية قطاعات وزارية :|: وضع اللمسات الأخيرة بولاته لمهرجان المدن القديمة :|: أهم قرارات دول الاتحاد الآخيرة في أديس أبابا :|: ماذا لو كنا كالمرابطين .../ ذ إسلمو ولد أحمد سالم :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

استعدادادت لافتتاح أكبرميناء بحري في موريتايا
مواصفات الحكومة التي نحتاجها / محمدٌ ولد إشدو
Bp تستعرض مراحل استخراج الغاز الموريتاني
من هم أغلى رؤساء العالم رواتب ؟
تعيينات كثيرة في وزارة الاقتصاد والمالية
في ألمانيا : بناء جسر لعبور الفئران
محافظ BCM يتحدث عن واقع البلاد الاقتصادي
الطاقات المتجددة والتحول الطاقوي / محمد ولد محمد عالي
غريب: 120 مسماراً في أمعاء مريض !!
علاوات جديدة لطواقم تأطيرالوزارات 2019
 
 
 
 

دراسة : للبكاء فوائد على صحة الانسان !!

الأربعاء 31 تشرين الأول (أكتوبر) 2018


الطريقة الأكثر فائدة للتخفيف من التوتر، هي البكاء، هي ما توصل إليه الأكاديميون اليابانيون بدلا من الطرق المعهودة عبر الضحك أو النوم أو تناول فنجان من القهوة الدافئة.

ويصف هيدفومي يوشيدا 43 عاما، وهو أستاذ سابق بمدرسة ثانوية، نفسه بأنه "معلم الدموع"، حيث ينظم ورش عمل ويلقي محاضرات منتظمة في جميع أنحاء اليابان، لتثقيف الناس حول الفوائد النفسية للبكاء، وأوضح يوشيدا قائلا: "البكاء أكثر فعالية من الضحك أو النوم للحد من التوتر". حسب صحيفة "اليابان تايمز".

ويشرح يوشيدا: "الاستماع إلى الموسيقى العاطفية ومشاهدة الأفلام الحزينة وقراءة الكتب التي تؤدي إلى الدموع، ممارسات يمكن أن تقدم فوائد كبيرة للصحة العقلية عن طريق تحفيز نشاط العصب الودّي، (هو عصب محرض على النشاط ويعمل على زيادة إفراز العرق واحمرار الوجه عند الخجل بسبب الرهاب والخوف الاجتماعي)، والذي يؤدي إلى إبطاء معدل ضربات القلب، التي يمكن أن يكون لها تأثير مهدئ على العقل"، وأضاف يوشيدا: "إذا كنت تبكي مرة واحدة في الأسبوع، يمكنك أن تعيش حياة خالية من الإجهاد"، حسب موقع "روسيا اليوم".

وتعاون يوشيدا مع هيديهو أريتا، الأستاذ بكلية الطب في جامعة توهو بطوكيو، عام 2014 لإطلاق سلسلة من المحاضرات التي تهدف إلى زيادة الوعي بمزايا البكاء، وازدادت الطلبات عليه من المدارس والشركات لاستضافة حلقات عمل وأنشطة أخرى حول هذا الموضوع.

وتوصلت دراسة أخرى أجريت عام 2008 على أكثر من 3 آلاف شخص، إلى أن البكاء جعل الناس يشعرون بتحسن كبير في المواقف الصعبة، ما دفع الباحثين إلى اقتراح الاعتماد على البكاء كأحد أشكال العلاج.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا