انقلاب شاحنة بممر“صنغرافة ـ تجكجة”يغلق الطريق :|: فيسبوك تكتشف عيبا أثر على ملايين المستخدمين :|: ترحيب رسمي باستضافة اجتماع وزراء خارجية دول المغرب العربي :|: في بريطانيا رجل يعيش على الهواء والشمس :|: "ملعقة تراب" بجانب الطعام.. تخفف الوزن ! :|: اختتام اجتماع مجلس إدارة المدرسة الإقليمية لعلوم البيطرة :|: موريتانيا والمغرب تتفقان على تطوير الربط الكهربائي :|: رئيس الجمهورية يزورمركز التخصصات الطبية بنواكشوط :|: رئيس الجمهورية يزورمستشفى الأم والطفل بنواكشوط :|: ماذا يضيف الجيل الخامس من شبكات النقال للاقتصاد العالمي؟ :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

إضاءة تاريخ دفين/ خديجة بنت اسغيرولد امبارك
سجين يخدع شرطيا ليفرمن زنزانته !
ظاهرة نادرة على شاطئ البحر تدهش المصطافين !!
هام: تجنب تناول الوجبات قبل النوم لـ 5 أسباب
ينجو بعد سقوطه من طائرة !!
كشف هوية منفذ هجوم "ستراسبورغ" بفرنسا
5 أشياء صحية بعدما تقلع عن التدخين !
دراسة طبية: الإنسان يدرك لحظة "موته" وما بعدها
1500 مشارك في منتدى "موريتانيد" للمعادن
الوزيرالأول يسعى لاختيار فريق مستشاريه
 
 
 
 

محكمة أوروبية : الاساءة للنبي (ص) ليست حرية رأي

الخميس 25 تشرين الأول (أكتوبر) 2018


أصدرت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان، اليوم الخميس، حكما بعدم اعتبار الإساءة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم، نوعا من حرية الرأي.

ويأتي القرار بعد أزمة الرسوم المسيئة التي نشرتها عدة صحف أوروبية في أوقات متفرقة تحت الزعم بأن تلك الرسوم تندرج تحت بند حرية الرأي والتعبير، وهو الأمر الذي أثار غضب المسلمين في مختلف دول العالم.

وجاء في قرار المحكمة الأوروبية، تأييدا للحكم بإدانة وتغريم امرأة نمساوية بعد إصدارها تصريحات مسيئة للنبي صلى الله عليه وسلم.

وقالت المحكمة إن الإساءة للنبي صلى الله عليه وسلم، تؤدى بالضرورة لتعميم الهجمات على كل المسلمين، “ويعمل على زيادة أجواء عدم التسامح الديني”.

ودانت محكمة بالنمسا امرأة نمساوية بتهمة إشعال الكراهية الدينية بسبب تصريحاتها عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم، مما دفعها للاستئناف في المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان التي أكدت أن الهجوم على النبي لا يدخل ضمن مظلة حرية التعبير.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا