انطلاق وقائع مهرجان ولاته باشراف رئيس الجمهورية :|: رئيس الجمهورية يتوجه الى مدينة ولاته التاريخية :|: FIFA تهنئ موريتانيا على التأهل ل"لكان" :|: الوزيرالأول يقيم حفل عشاء لنواب الأغلبية قريبا :|: " غوغل تغضب زبناءها العرب " ! :|: UE يدفع2.4 مليارأوقية كمساهمة سنوية في اتفاق الصيد :|: نقاش حول دعم البنك الدولي للامركزية وتنمية قطاعات وزارية :|: وضع اللمسات الأخيرة بولاته لمهرجان المدن القديمة :|: أهم قرارات دول الاتحاد الآخيرة في أديس أبابا :|: ماذا لو كنا كالمرابطين .../ ذ إسلمو ولد أحمد سالم :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

استعدادادت لافتتاح أكبرميناء بحري في موريتايا
مواصفات الحكومة التي نحتاجها / محمدٌ ولد إشدو
Bp تستعرض مراحل استخراج الغاز الموريتاني
من هم أغلى رؤساء العالم رواتب ؟
تعيينات كثيرة في وزارة الاقتصاد والمالية
في ألمانيا : بناء جسر لعبور الفئران
محافظ BCM يتحدث عن واقع البلاد الاقتصادي
الطاقات المتجددة والتحول الطاقوي / محمد ولد محمد عالي
غريب: 120 مسماراً في أمعاء مريض !!
علاوات جديدة لطواقم تأطيرالوزارات 2019
 
 
 
 

موريتانيا تخلد اليوم الافريقي لحقوق الإنسان والشعوب

الأحد 21 تشرين الأول (أكتوبر) 2018


خلدت مفوضية حقوق الإنسان والعمل الإنساني والعلاقات مع المجتمع المدني بقاعة مركز الاعلام والتحسيس والتوثيق صباح اليوم الأحد اليوم الإفريقي لحقوق الإنسان والشعوب تحت شعار " محاربة الرشوة وترقية حقوق الإنسان مسؤوليتنا الجماعية".

وشمل برنامج التظاهرة تقديم ثلاثة عروض من بينها عرض عن استراتيجية محاربة الفساد، وآخر عن تأثير الفساد على الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية" ، فيما تضمن العرض الأخير في التظاهرة دور المجتمع المدني في محاربة الفساد.

وأكد المفوض المساعد لحقوق الإنسان والعمل الانساني والعلاقات مع المجتمع المدني السيد الرسول ولد الخال، في كلمة بالمناسبة أن تخليد الاتحاد الافريقي لهذا اليوم تحت هذا الشعار يكتسي أهمية كبيرة ، منبها إلى مخاطر الرشوة وضرورة محاربتها من خلال تحسيس المشاركين بتبعاتها السلبية على الإنجازات في مجال حقوق الانسان وترقية معارف منظمات المجتمع المدني.

وأضاف أن قطاع حقوق الانسان يعمل وبتوجيهات سامية من فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز منذ سنوات على ترقية وتطوير حقوق الانسان، مما جعل بلادنا تحتل مكانة متقدمة في صفوف الدول الراعية لحقوق الانسان .

وابرز أن الريادة التي تحتلها موريتانيا في محيطها الإفريقي جعلت منها النموذج البارز على مختلف الأصعدة خاصة بعد رئاستها للاتحاد الافريقي ومشاركة قواتها المسلحة في عمليات حفظ السلام الأممية في القارة الافريقية والوساطات التي قامت بها للحفاظ على الأمن والسلم في شتى ربوع القارة ، مذكرا بدورها المحوري في إنشاء مجموعة دول الساحل الخمس.

وطالب منظمات المجتمع المدني والفاعلين بالجاهزية والانخراط في المجهود الوطني لمحاربة الفساد بشكل عام وظاهرة الرشوة على وجه الخصوص.

اما رئيس منتدى الفاعلين غير الحكوميين السيد محمد ولد سيدي فقد أشاد بتنظيم هذه التظاهرة القارية تحت هذا الشعار ، مؤكدا على أن محاربة الرشوة مسؤولية الجميع باعتبارها أكبر انتهاك لمبدا المساواة بين المواطنين.

وقال إن الرشوة تدمر الاقتصاد وتحرم الدول من موارد أساسية لتوفير الخدمات الضرورية للعيش الكريم ، مما يترك أثرا سلبيا على الفئات الهشة .

وام

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا