اختتام أعمال ورشتين إقليميتين لدول الساحل :|: دراسة تكشف تداعيات النوم في وقت متأخر ليلا :|: أنباء عن بدء تحضيرات حفل ترشيح ولد الغزواني للرئاسيات :|: جرح تلاميذ في اعدادية الرياض بسقوط سقف القسم :|: اقطع من الورقة واشحن هاتفك النقال لاسلكياً !! :|: توجه في المعارضة لاختيارمرشح رئاسي من خارج المنتدى :|: موريتانيا وأذربيجان... آفاق تعاون واسعة :|: أسعار النفط ترتفع وبيانات التجزئة الأمريكية تقلص المكاسب :|: اجراءات جديدة بخصوص التكاليف الطبية :|: عدد من الوزراء يعلقون على أشغال مجلس الوزراء :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

أسباب تأخر تسديد رواتب موظفي الدولة لشهر يناير
أسماء ستختارالمعارضة مرشحها الرئاسي من بينها
أنباء عن تشكيل لجنة لدراسة زيادة سن التقاعد ل65 بموريتانيا
تسريبات مجلس الوزراء: تعيينات في عدة قطاعات
تعميم بإجراء جديد في مسابقة الباكلوريا المقبلة
توفي مؤسس الشركة ومعه كلمة السر.. والخسارة فادحة !
وزير الوظيفة العمومية :" الدولة ستنظم اكتتابا في كل القطاعات "
من هنا نبدأ.. العشرية المقدسة.../محمد اسحاق الكنتي
مجلسان ضمن هيكلة وزارة التهذيب والتكوين المهني الجديدة
صدورقراريمنع رؤساء المجالس الجهوية من زيارة نواكشوط
 
 
 
 

RFI : ترصد ضعف المشاركة في الشوط 2 من الانتخابات

الاثنين 17 أيلول (سبتمبر) 2018


عقدت الجولة الثانية من الانتخابات البلدية والجهوية والتشريعية يوم السبت 15 سبتمبر في موريتانيا. في نهاية الجولة الأولى فاز الحزب الحاكم بـ 67 مقعدًا من أصل 157 مقعدًا في الجمعية المقبلة مقابل 28 مقعدًا للمعارضة، في حين تحسم الجولة الثانية 22 مقعدا إضافية بالإضافة إلى السيطرة على المدن الكبرى بالبلاد.

لم تكن هناك طوابير طويلة يوم السبت أمام مراكز الاقتراع الموريتانية. ووفقاً للجنة الانتخابية، فإن نسبة المشاركة تبلغ حوالي 55 بالمائة بينما كانت 75 بالمائة في الجولة الأولى.

في مقر اللجنة، يعتقدون أن الظروف الجوية الصعبة والطقس الحار جداً في نواكشوط وأحيانًا الأمطار الغزيرة في أجزاء من المناطق الداخلية للبلاد هي السبب وراء تراجع نسبة المشاركة.

معركة شرسة بين الحزب الحاكم مع حزب تواصل الاسلامي على وجه الخصوص لإدارة المدن الكبيرة في البلاد.

وستتم إدارة المدن الرئيسية في موريتانيا بواسطة ثلاثة عشر مجلساً إقليمياً وهي مؤسسات أُنشئت بعد إلغاء مجلس الشيوخ في العام الماضي. في نهاية الجولة الأولى فاز الاتحاد من أجل الجمهورية بأربعة وبقيت تسعة مجالس من بينهم سبعة بين الإسلاميين في تواصل والاتحاد من أجل الجمهورية.

في نواكشوط لاحظ الناخبون تحسنا واضحا في التنظيم: ارتباك أقل عدد أقل من الناخبين يبحثون عن أسمائهم في القوائم الانتخابية. لكن اللجنة تقول إنه لن تكون هناك نتائج مؤقتة رسمية قبل الاثنين أو الثلاثاء.

ترجمة موقع الصحراء

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا