رئيس CENI يتدخل للسماح لقادة المعارضة بزيارة مكتب تصويت للعسكريين :|: دراسة: اللسان أسرع عضو لتشخيص الأمراض :|: معطيات هامة عن الشوط الثاني من الانتخابات غدا :|: بين امتحانين/ الخليل النحوي :|: وفد من قادة المعارضة يتفقد مكاتب تصويت الجيش وقوات الأمن :|: تحذير من اعتماد دائم للتوقيت الصيفي :|: 80 حزبا معرضا للحل بقوة القانون بعد انتخابات سبتمبر :|: سقوط شاحنة يغلق طريق الأمل منذ الأمس :|: بدء تصويت الأمنيين والعسكريين في الشوط الثاني :|: والي اترارزه يعقد اجتماعا للتخفيف من وطأة السيول بروصو :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

محام دولي: بعض التقارير عن اعتقال بيرام فيها استهداف مجاني لموريتانيا
نتائج المجلس الجهوي بنواكشوط من90 مكتبا
إسحاق الكنتي يكتب : حتى نهاية المعركة.. أبناء النظام وأعداؤه...
أسماء النواب الفائزون في لائحتي النساء والوطنية المختلطة
مصدر مسؤول: ما نسب إلى الرئيس بشأن تغير الدستور غير دقيق
بعض أسماء النواب الجدد في البرلمان المقبل
CENI تدعو الأحزاب السياسية المشاركة في الانتخابات لحضور اجتماع تشاوري
دواء يطيل العمر حتى"150 عاما" !
وجوه نسائية جديدة في البرلمان المقبل
عمران خان للرئيس الفرنسي: أنا مشغول حالياً اتصل بعد نصف ساعة !
 
 
 
 

في اعتراف نادرلرائد فضاء: كرهت الفضاء ّ!!

الثلاثاء 11 أيلول (سبتمبر) 2018


في لقاء صادم، كشف رائد فضاء أميركي سابق خفايا تجربة "التحليق في الفضاء"، قائلا إنه "كرهها"، وإن مشهد القمر عن قرب لم يكن جميلا أبدا، وأضاف في لقاء مع "This American Life"انه لم يكن مهتما بالسفر إلى الفضاء، وإن السبب الوحيد الذي دفعه لذلك هو لهزيمة الروس في الحرب الباردة.

وكان فرانك بورمان، البالغ من العمر 90 عاما، قد انطلق إلى الفضاء مع وكالة الفضاء الأميركية "ناسا"، في أول مهمة على الإطلاق إلى القمر مع "أبولو 8"، في ديسمبر من عام 1968، وأضاف فرانك وفقا لـ"سكاي نيوز" أردت المشاركة في هذه المغامرة الأميركية لضرب السوفييت، هذا هو الشيء الوحيد الذي حفزني.

وعن شعور انعدام الجاذبية، قال بورمان: "كان الأمر مثيرا ربما لأول 30 ثانية ثم أصبح مقبولا، وعن شعوره لدى رؤية القمر عن قرب، فوصف القمر قائلا "دمار، وحفر لا لون هناك على الإطلاق، فقط ظلال مختلفة من اللون الرمادي"، وأشار بورمان إلى أن الجزء الوحيد من التجربة الذي وجده محل اهتمام، هو النظر إلى الأرض من الفضاء، "لأنها حيث يتواجد أحبته".

وذكر أيضا أن أعز الأشياء في الحياة كانت على الأرض، عائلتي وزوجتي ووالدي، بالنسبة لي كانت تلك هي النقطة المهمة في الرحلة، من وجهة نظر عاطفية وما يثير الاستغراب، أن بورمان أكد أنه لم يتحدث مطلقا عن تجربته في الفضاء مع عائلته بعد عودته إلى الأرض، مشيرا إلى أنهم لم يكترثوا بالأمر ولم يوجهوا له أية أسئلة.

أ

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا