بحضور ترامب.. 10 دقائق عطلت رحلة الفضاء الأميركية التاريخية ! :|: انعقاد الاجتماع الأسبوعي لمجلس الوزراء :|: دعوة للطلاب المسجلين بتونس والمغرب لاجراء الامتحانات :|: "العَجَلاَتُ الخَوَامِسُ”بالإِدَارَةِ المُورِيتَانِيًة / المختارولد داهى،سفير سابق :|: أسعارالنفط تتراجع وسط مخاوف تباطؤالتعافي العالمي :|: تسجيل تراجع في أعداد المحجوزين صحيا :|: 11% من المصابين ب"كورونا" من الطاقم الطبي :|: موريتانيا بصدد تنظيم رحلات للعالقين بالخارج :|: مديرالصحة: تسجيل 24 حالة جديدة بنواكشوط :|: ارسال دفعة من الدعم المدرسي لصالح التلاميذ :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

صحة : تأثير الصوم على أجسامنا
أوقية الذهب تتخطى 1700 دولار في السوق العالمية
كيف ننتفع بالقرآن ؟ / محفوظ ولد إبراهيم فال
"كورونا" حالة جديدة وأسئلة متجددة / د . الحسين ولد مدو
تعويض بعض الديبلوماسيين في الخارج
الافتتاح الدراسي ... السيناريوهات المحتملة
رمضان فرصة للتغيير / محمدن ولد المختار الحسن
أسعار النفط.. نهاية إيجابية لأحد أكثرالشهور تقلبا
من هو طبيب الفيروسات العربي الذي استدعته أمريكا لإنقاذها؟
بالخطوات.. هكذا تفتح هاتف "سامسونغ" إذا نسيت كلمة المرور
 
 
 
 

في اعتراف نادرلرائد فضاء: كرهت الفضاء ّ!!

الثلاثاء 11 أيلول (سبتمبر) 2018


في لقاء صادم، كشف رائد فضاء أميركي سابق خفايا تجربة "التحليق في الفضاء"، قائلا إنه "كرهها"، وإن مشهد القمر عن قرب لم يكن جميلا أبدا، وأضاف في لقاء مع "This American Life"انه لم يكن مهتما بالسفر إلى الفضاء، وإن السبب الوحيد الذي دفعه لذلك هو لهزيمة الروس في الحرب الباردة.

وكان فرانك بورمان، البالغ من العمر 90 عاما، قد انطلق إلى الفضاء مع وكالة الفضاء الأميركية "ناسا"، في أول مهمة على الإطلاق إلى القمر مع "أبولو 8"، في ديسمبر من عام 1968، وأضاف فرانك وفقا لـ"سكاي نيوز" أردت المشاركة في هذه المغامرة الأميركية لضرب السوفييت، هذا هو الشيء الوحيد الذي حفزني.

وعن شعور انعدام الجاذبية، قال بورمان: "كان الأمر مثيرا ربما لأول 30 ثانية ثم أصبح مقبولا، وعن شعوره لدى رؤية القمر عن قرب، فوصف القمر قائلا "دمار، وحفر لا لون هناك على الإطلاق، فقط ظلال مختلفة من اللون الرمادي"، وأشار بورمان إلى أن الجزء الوحيد من التجربة الذي وجده محل اهتمام، هو النظر إلى الأرض من الفضاء، "لأنها حيث يتواجد أحبته".

وذكر أيضا أن أعز الأشياء في الحياة كانت على الأرض، عائلتي وزوجتي ووالدي، بالنسبة لي كانت تلك هي النقطة المهمة في الرحلة، من وجهة نظر عاطفية وما يثير الاستغراب، أن بورمان أكد أنه لم يتحدث مطلقا عن تجربته في الفضاء مع عائلته بعد عودته إلى الأرض، مشيرا إلى أنهم لم يكترثوا بالأمر ولم يوجهوا له أية أسئلة.

أ

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا