موريتانيا تنضم لاتفاقية التجارة الحرة الإفريقية الأوروبية :|: برميل النفط يقارب 81 دولارا أعلى مستوى منذ نوفمبر 2014 :|: تعيينات هامة في اذاعة موريتانيا :|: القضاء يأمر باعادة فرز جميع مكاتب بلدية الميناء :|: مواقع التواصل الاجتماعي كانت ساحة للمعركة الانتخابية في موريتانيا :|: حين يتحدث الواقع تخرس الأوهام ! / أحمد فال ولد أحمد :|: دراسة عالمية : نسبة الكسل في موريتانيا 41.3% :|: مشاورات في مصر قبل انعقاد اللجنة المشتركة للتعاون :|: أسماء مرشحة لقيادة البرلمان المقبل :|: وزير الخارجية يمثل موريتانيا في الدورة ال73 للامم المتحدة :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

نتائج المجلس الجهوي بنواكشوط من90 مكتبا
أسماء النواب الفائزون في لائحتي النساء والوطنية المختلطة
مصدر مسؤول: ما نسب إلى الرئيس بشأن تغير الدستور غير دقيق
بعض أسماء النواب الجدد في البرلمان المقبل
دواء يطيل العمر حتى"150 عاما" !
وجوه نسائية جديدة في البرلمان المقبل
المؤتمر الصحفي لرئيس الجمهورية : هؤلاء هم المحاورون
عمران خان للرئيس الفرنسي: أنا مشغول حالياً اتصل بعد نصف ساعة !
رئيس CENI يتحدث عن إجراءات جديدة في الشوط الثاني
أسماء مرشحة لقيادة البرلمان المقبل
 
 
 
 

بروتين بحليب الأم يقهر السرطان

الجمعة 7 أيلول (سبتمبر) 2018


اكتشف باحثون سويديون بالصدفة أن بروتين "هاملت" الموجود في حليب الأم قادر على قتل الخلايا السرطانية. وأعلن الباحثون في جامعة لوند في السويد أن هذا الاكتشاف الواعد سيسمح في المستقبل بتطوير علاج جديد لمرض السرطان.

البروتين المسمى "هاملت" (Human Alpha lactalbumin Made Lethal to Tumour cells) معروف في الوسط العلمي منذ أكثر من 20 عاما، غير إن البروفيسور كاثرين زفنبورغ، المختصة في علم المناعة بجامعة لوند، أعلنت أنها اكتشفت خصائص جديدة لهذا البروتين المشتق من حليب الأم خلال العمل على المضادات الحيوية، حسب ما ذكرت "يورو نيوز".

وفي إطار دراسة سريرية تم حقن هذه المادة في مرضى يعانون من سرطان المثانة وكانت النتيجة مذهلة. حيث قام المرضى المصابون بالسرطان بإخراج الخلايا المريضة عن طريق البول في غضون أيام قليلة.

ويعد هذا الاكتشاف المفاجئ الأكثر إثارة للاهتمام، لأنه وعلى عكس العلاج الكيميائي لا يتم تعريض الخلايا السليمة للخطر، ولا للهجوم من طرف بروتين هاملت كما هو الحال خلال العلاج الكيميائي.

وسيسمح هذا الاكتشاف الجديد باستحداث علاج فعال يعتمد على هذه المادة، لكن قد يستغرق ذلك بعض الوقت.

وأشار فريق البحث إلى أن فوائد هذا الاكتشاف سيتم تخصيصها لمختبرات الأبحاث من أجل تطوير هذا العلاج نهائيا، كما يأمل العلماء في أن يساعد بروتين حليب الأم هذا على مكافحة سرطان الأمعاء أو عنق الرحم، حيث من المقرر إجراء تجربة جديدة لاختبار هذه الفرضية.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا