اكتشاف سبب الخوف من الرياضيات !! :|: ارتفاع أسعار النفط لأعلى مستوى في 6 أسابيع :|: السفارة الموريتانية في الرباط تستعد لترحيل موريتانيين :|: برمجة عقد القمة الاقتصادية العربية المقبلة بنواكشوط 2023 :|: تحضيرات للقمة الاقتصادية العربية ببيروت وجدول الاعمال :|: توشيح موظفين وصحفيين بوزارة الثقافة :|: من هنا نبدأ.. العشرية المقدسة.../محمد اسحاق الكنتي :|: بنود هامة على جدول أعمال القمة الاقتصادية العربية ببيروت :|: "ماكرون" يؤكد بقاء فرنسا عسكريا في منطقة الساحل :|: الرئيس يدشن مشاريع تنموية بنواذيبو قريبا :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

رغد صدام حسين تنشرما قاله أبوها قبل 4 أيام من إعدامه
JEUNE AFRIQUE: تكتب عن عقود شركة "توتال" بموريتانيا
BP حقل (تورتي-آحميم) يكفي حاجيات افريقيا من الغاز
BCM يقيل 10 من موظفيه
موريتانيا والغاز... احتياطيات واعدة و إيرادات ضخمة (ح1)
المنتدى يوافق على المشاركة في مسيرة UPR ضد "خطاب الكراهية "
نواب من الأغلبية يعبرون عن موقفهم من جدل تعديل الدستور
ما سبب ارتداء الساعة في اليد اليسرى؟
ولد حننا:" المعارضة ستوقع على وثيقة التشاورحول مرشح رئاسي موحد قريبا "
8000 موريتاني يقدمون طلبات هجرة الى أمريكا
 
 
 
 

الزهايمريبلغ ذروته في فصلي الربيع والشتاء

الأربعاء 5 أيلول (سبتمبر) 2018


تحظى القدرات المعرفية ومدارك الإنسان العقلية بإيقاع موسمي، وسواء كان الكهل يعاني من مرض الزهايمر أم لا، فإنه يتمتع بقدرات معرفية أفضل نهاية فصل الصيف وبداية فصل الخريف، أكثر منه في فصل الشتاء والربيع، وذلك وفق دراسة نشرها في المكتبة العامة للعلوم الطبية الأميركية، الباحث أندرو ليم من مركز سانيبروك للعلوم الصحية، وزملاء له، وجامعة تورونتو الكندية.

لقد أجريت بعض الدراسات في الماضي بخصوص العلاقة التي تربط بين فصول العام والقدرات المعرفية لدى الكهول في سن متقدمة. وفي البحث الجديد، يحلل الباحثون بيانات تخص 3353 شخصا شملتهم الدراسة من أماكن مختلفة، هي الولايات المتحدة وكندا وفرنسا، حيث خضع المشاركون إلى اختبارات نفسية عصبية، وكان من بينهم من كانت مستويات البروتيينات والجينات المرتبطة بمرض ألزهايمر موجودة في سائل الدماغ الشوكي والمخ.

ووجد الباحثون حسب "يورو نيوز" أن معدل الأداء المعرفي كان أعلى في فصل الصيف والخريف أكثر منه في فصلي الشتاء والربيع، بما يساوي على مستوى التأثير المعرفي فارق 4.8 سنوات من التراجع المرتبط بالسن.

وتبقى الصلة بين الفصول وعمل القدرات المعرفية ذات دلالة، حتى عندما تم التحكم في البيانات، بادخال مخاطر محتملة عليها، مثل الضغط النفسي والنوم والنشاط البدني، وحالة الغدة الدرقية.

وجاء في الدراسة أيضا أن هناك قيمة في زيادة الموارد السريرية المرتبطة بالخرف الذي تزيد أعراضه في فصل الشتاء وبداية الربيع. ويرى الباحثون أن النتائج التي توصلوا إليها تفتح الباب أمام سبل جديدة لعلاج مرض ألزهايمر، بتسليط الضوء على الآليات المسؤولة عن التحسن الموسمي لمدارك الإنسان، في فصل الصيف وبداية الخريف.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا