اختتام منتدى "موريتانيد "للمعادن والنفط بنواكشوط :|: السفيرالسعودي يطلع على فرص الاستثماربموريتانيا :|: المجلس الأعلى للقضاء ينعقد الاسبوع المقبل :|: اجتماع لوزراء النقل لدول 5+5 وغرب افريقيا :|: بحث للتعاون العسكري بين موريتاني والجزائر :|: اعتماد سفير لموريتانيا باليونان :|: هام: التأمل يحفظ صحة عقولنا :|: تعاون في مجال الطاقة والمعادن بين موريتانيا والمغرب :|: 5 غرائب لا تعرفها عن الهند !! :|: كشف هوية منفذ هجوم "ستراسبورغ" بفرنسا :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

إضاءة تاريخ دفين/ خديجة بنت اسغيرولد امبارك
صحة: 5 طرق طبيعية لمكافحة الشيخوخة
سجين يخدع شرطيا ليفرمن زنزانته !
ظاهرة نادرة على شاطئ البحر تدهش المصطافين !!
ينجو بعد سقوطه من طائرة !!
هام: تجنب تناول الوجبات قبل النوم لـ 5 أسباب
5 أشياء صحية بعدما تقلع عن التدخين !
كشف هوية منفذ هجوم "ستراسبورغ" بفرنسا
دراسة طبية: الإنسان يدرك لحظة "موته" وما بعدها
1500 مشارك في منتدى "موريتانيد" للمعادن
 
 
 
 

رئيس الجمهورية يشارك في منتدى التعاون الصيني ـ الافريقي ببكين

السبت 1 أيلول (سبتمبر) 2018


غادر رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز نواكشوط اليوم السبت متوجها إلى بكين(الصين) للمشاركة في قمة بيكين2018 لمنتدى التعاون الصيني ـ الافريقي.

,وأكد تقرير صيني أن منتدى التعاون الصيني الإفريقي يعد "آلية فعالة للحوار الجماعي والتعاون المتعدد الأطراف بين الصين وأفريقيا"، وشكل إطارًا مهما للشراكة الجديدة والمستقرة والمتكافئة وذات المنفعة المتبادلة على المدى الطويل بين الصين وإفريقيا.

وذكر التقرير أن الأوضاع الدولية شهدت تغييرات هائلة منذ تأسيس منتدى التعاون الصيني الإفريقي، حيث تحسنت مكانة الصين وإفريقيا على الخريطة السياسية والاقتصادية الدولية خلال السنوات الماضية.. مشيرًا إلى أن قمة منتدى التعاون الإفريقي الصيني التي تعقد في بكين يومي الثالث والرابع من سبتمبر الجاري تمثل حدثًا مهما للصين والدول الإفريقية بعد قمة بكين لمنتدى التعاون الصيني الإفريقي عام 2006، وقمة جوهانسبرج عام 2015.

وأوضح أن حجم التبادل التجاري بين الصين وأفريقيا زاد من 6ر10 مليار دولار عام 2000 إلى 1ر200 مليار دولار عام 2014 ما جعل الصين الشريك التجاري الأول للقارة الإفريقية، كما زادت الاستثمارات الصينية فى إفريقيا إلى 30 مليار دولار عام 2014 وسط تعهدات صينية بزيادة حجم استثماراتها في القارة السمراء إلى 100 مليار دولار بحلول عام 2020 .

وذكر التقرير ان الجانب الإفريقي يستفيد من الصين على مستوى تحسين البنية التحتية وتدفق استثمارات جديدة ومزيد من العلاقات التجارية الاقتصادية، في حين تعتبر إفريقيا مصدرا هاما لتزويد الصين باحتياجاتها من المواد الخام، لافتًا إلى إن الدول الإفريقية تتوافر بها فرص هامة للتجارة والاستثمارات الصينية نظرا لوجود كثافة سكانية عالية وقوة استهلاكية جيدة إضافة إلى الحاجة لوجود بنية تحتية اجتماعية واقتصادية.

وأوضح أن التعاون الصيني الإفريقي شهد تطورًا كبيرًا خلال اجتماع منسقي قمة جوهانسبرج في بكين تم التوقيع على 63 اتفاقية متنوعة بلغ حجمها حوالى 2ر18 مليار دولار منها 2ر16 مليار دولار استثمارات مباشرة لشركات صينية فى إفريقيا قروض تجارية لدول إفريقية.

وأشار إلى أن حجم التجارة بين الصين وإفريقيا بلغ 57ر154 مليار دولار خلال الفترة من يناير – نوفمبر 2017 بزيادة قدرها 8ر14 فى المائة على أساس سنوى من بينها 83ر85 مليار دولار صادرات صينية، و74ر68 مليار دولار واردات صينية من إفريقيا.

ويضم منتدى التعاون الصيني الإفريقي: مصر، والصين، وإثيوبيا وإريتريا وإفريقيا الوسطى وبنين وتوجو والجزائر والرأس الأخضر والسنغال والسودان والصومال والجابون والكاميرون والكونغو والمغرب والنيجر وأنجولا وأوغندا وبوتسوانا وبوروندي وتنزانيا وتشاد وتونس وجزر القمر وموريشيوس والكونغو الديمقراطية وجنوب إفريقيا وجنوب السودان وجيبوتي ورواندا وزامبيا وزيمبابوري وكوديفوار وسيراليون وسيشيل وغانا وغينيا، غينيا الاستوائية وغينيا بيساو وكينيا وليبريا وليسوتو ومالاوى ومالى ومدغشقر وموريتانيا وموزمبيق وناميبيا ونيجيريا.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا