تمثيل 18 حزبا سياسيا في المجالس الجهوية :|: هوامش على لقااء رئيس الجمهورية الصحفي / عبد الله الراعي :|: رئيس الجمهورية يحضر حفل تنصب نظيره المالي :|: عودة حركة القطارات بين زويرات وانواذيبو :|: وزير الاقتصاد:"سجلنا تراجعا في استيراد الحديد" :|: ترامب يتوعد دول أوبك ويطالبها بخفض أسعار النفط :|: أبرزمضامين المؤتمرالصحفي لرئيس الجمهورية :|: الصلاة في المسجد .. أو الاقالة :|: مجلس الوزراء: تعيينات في عدة قطاعات حكومية "بيان" :|: ملفات هامة على طاولة اجتماع مجلس الوزراء :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

نتائج المجلس الجهوي بنواكشوط من90 مكتبا
أسماء النواب الفائزون في لائحتي النساء والوطنية المختلطة
مصدر مسؤول: ما نسب إلى الرئيس بشأن تغير الدستور غير دقيق
بعض أسماء النواب الجدد في البرلمان المقبل
دواء يطيل العمر حتى"150 عاما" !
وجوه نسائية جديدة في البرلمان المقبل
المؤتمر الصحفي لرئيس الجمهورية : هؤلاء هم المحاورون
عمران خان للرئيس الفرنسي: أنا مشغول حالياً اتصل بعد نصف ساعة !
رئيس CENI يتحدث عن إجراءات جديدة في الشوط الثاني
الرئاسة المالية: رئيس الجمهورية يؤدي زيارة شكر وعرفان بالجميل لنظيره الموريتاني
 
 
 
 

موريتانيا تعيش يوم الصمت الانتخابي ...وغدا يوم الحسم

الجمعة 31 آب (أغسطس) 2018


تعيش موريتانيا اليوم يوم الصمت الانتخابي بعد حملة انتخابية صاخبة في أسبوعها الثاني تميزت بالكثير من التراشق الاعلامي خاصة بين الرئيس محمد ولد عبد العزيز المدافع عن الحزب الخاكم والذي شارك بفعالية كبيرة في حملته والمعارضة التي تسعى لاكتساح الانتخابات.

ويرى المراقبون ان الهدوء الذي تعيشه البلاد اليوم خاصة المدن الكبرى كالعاصمة انواكشوط ربما يمكن وصفه بالهدوء الذي يسبق العاصفة حيث يواجه الحزب الحاكم عدة تحديات في هذه الانتخابات ليس أقلها مشاركة واسعة للمعارضة علي واتفاق أطراف متعددة منها على التحالف في الشوط الثاني ضده .

كما يوجد هنالك تحدي نسبة المشاركة خاصة في العاصمة والمدن الكبرى حيث يلاحظ خروج الكثيرين للانتجاع في الأر ياف حيث ان الموسم موسم خريف يتميز بحركة كبيرة نحو الداخل والريف خاصة .

ويوجد تحديان آخران هما البطاقات اللاغية التي يتوقع ان ترتفع نسبتها هذه المرة بسبب كثرة الأحزاب المشاركة وطول فترة التصويت بسبب كثرة الشعارات وتشابهها زارتفاع نسبة الأمية والتحدي الأخير هو ضعف عدد المسجلين على الائحة الانتخابية حيث لايزيد كثيرا عن مليون وأربعمائة الف ناخب.

وحسب الأرقام التي نشرتها اللجنة المستقلة للانتخابات، يتوقع أن تتنافس 1590 لائحة انتخابية على 219 مجلسا بلديا و161 مجلسا إقليميا، فيما بلغ عدد المرشحين الذين سيتنافسون على المقاعد البرلمانية (157 مقعدا) 5000 مرشح.

وما يميز هذه الانتخابات في موريتانيا، هي كونها تنظم قبل شهورا قليلة فقط من الانتخابات الرئاسية المقررة في نيسان/أبريل 2019 المقبل و بعد عودة الأحزاب المعارضة الراديكالية إلى اللعبة السياسية بعد غياب دام 12 سنة (أي منذ انتخابات 2006).

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا