بعثة تحقيق إلى مستشفى الاك عاصمة لبراكنه :|: القمة العربية بتونس: التكامل الاقتصادي ...الحلم المنشود :|: ولد مولود يعلن ترشحه للرئاسة 06 ابريل المقبل :|: موريتانيا تعلن تمسكها بوحدة الأراضي السورية :|: أنصاربيرام يتوافدون لحضورإعلان ترشحه للرئاسيات :|: 2000 حاج تم سحب أسمائهم في القرعة للموسم 1440هجرية :|: نقابة متعاوني الاعلام العمومي :" نحذر من إغراق المؤسسات " :|: البيان الإماراتية: «إخوان موريتانيا» في مهب الريح :|: عاجل: مقرريقضي بتعجيل اجراء الامتحانات الوطنية :|: "الموريتانية" تتسلم الخميس القادم طائراتها الأولى من نوع امبراير 175 s (صورة) :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

باحثون: نبتة عجيبة تكافح الشيخوخة
الديون بين تأخر السداد و تنطع بعض الدائنين
بدء توزيع بطاقات الدعوة لحفل اعلان ترشيح ولد الغزواني
طَبَقَاتُ السِيّاسِيِينَ المُورِيتَانِيِينَ/ المختارولد داهى،سفير سابق
اختراعات بعضها بالصدفة غيّرت حياة البشر
استحقاقات 2019 وفرص التجديد والبناء (1) / محمد الأمجد بن محمد الأمين السالم
أخطاء خطيرة نرتكبتها مع الميكروويف
رفقا بالمعارضة / سيد المختار علي
من بصمات الوزيرة الناها منت حمدي ولد مكناس في قطاع التهذيب الوطني
نحو الرئاسيات / عثمان جدو
 
 
 
 

رئيس الجمهورية: لا توجد حدود بين الإسلام السياسي والمتطرفين الإرهابيين

الخميس 30 آب (أغسطس) 2018


قال رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز إنه ليس من السداد ترك المواطنين ضحية للمتطرفين، وأن هناك أحزاب متطرفة فككت بعض الدول العربية وهدمتها بشكل كامل، وبالتالي يجب سد الباب أمامها.

وأضاف في مؤتمر صحفي عقده البارحة في قصر المؤتمرات في نواكشوط ، بمناسبة إنتهاء الحملة الانتخابية لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم أن المتطرفين جماعة، تتخذ من الإسلام - الذي هو دين ومعاملات - وسيلة لتحقيق أهداف سياسية لوصول المتطرفين إلى السلطة، تهدم الدول وتشوه بهم سمعة الإسلام، ولا توجد حدود بين الإسلام السياسي والمتطرفين الإرهابيين، اليوم سياسيون يمارسون السياسة ويضعون ربطات العنق، وغدا عندما لا يكونوا في الحكم يحملون السلاح، وهذا معروف وليس أفكرا يمكن إنكارها، هذه وقائع مررنا بها يقول الرئيس الموريتاني.

وأضاف ولد عبد العزيز، "هذه ليست أفكار هذه وقائع، حدثت في الدول العربية التي عرفت الثورات وصعدت فيها تلك الأحزاب المتطرفة، والتي تنتظم في شبكات من الأحزاب تنسق فيما بينها".

ووصف رئيس الجمهورية هؤلاء بأنهم "خطر على دولتناـ التي فككوا دولا عربية أقوى منها وأغنى، بعد أن وصلوا إلى السلطة فيها، حيث أصبحت في خبر كان، وبالتالي يجب على المواطنين أن يكونوا حذرين منهم،وأن يدركوا خطرهم".

وخلص الرئيس عزيز إلى أن آثار المتطرفين الاسلامين على دول الربيع العربي ماثلة للعيان، فقد تفككت هذه الدول، كما أن نتيجتهم على الإسلام ماثلة أيضا، "فلن تقف اليوم بمكان من أوربا وتقول الله أكبر إلا وفر الناس من حولك للأسف، وهذا بفعل هؤلاء المتطرفين اللذين يستغلون الدين كوسيلة أو جسر يصلون عليه للسلطة، لقد أفشلوا للأسف العالم العربي وشوهوا سمعة الإسلام. هذا هو التطرف".

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا