15.7 تريليون دولارمساهمة تطبيقات الذكاء الاصطناعي عالميا الى 2030 :|: مصادر: تأجيل زيارة الرئيس إلى كيفه حتى دجمبر المقبل :|: مدينة ولاته تستعد لاحتضان مهرجان المدن القديمة :|: موريتانيا تدعم الاصلاحات المزمعة في الاتحاد الافريقي :|: أسواق النفط العالمية ستتحول إلى التخمة فى 2019 :|: تنظيم حلقة نقاش للجنة شباب الحزب الحاكم :|: عرض برنامج الحكومة امام البرلمان الخميس المقبل :|: دراسة: نمو مخ الرضع لا يعتمد على النوم ! :|: انطلاق قمة تناقش اصلاح الاتحاد الافريقي غدا :|: مصادر قضائية محلية و دولية : تحريات البوليس الدولي مستمرة بخصوص مذكرة الاعتقال الصادرة ضد ولد بوعماتو :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

العلماء ينشرون قائمة فيتامينات تطيل العمر
استعدادادت لافتتاح أكبرميناء بحري في موريتايا
مواصفات الحكومة التي نحتاجها / محمدٌ ولد إشدو
Bp تستعرض مراحل استخراج الغاز الموريتاني
من هم أغلى رؤساء العالم رواتب ؟
تعيينات كثيرة في وزارة الاقتصاد والمالية
تبييض الأسنان بالفحم.. مفيد أم ضار؟
في ألمانيا : بناء جسر لعبور الفئران
محافظ BCM يتحدث عن واقع البلاد الاقتصادي
الطاقات المتجددة والتحول الطاقوي / محمد ولد محمد عالي
 
 
 
 

رئيس الجمهورية: لا توجد حدود بين الإسلام السياسي والمتطرفين الإرهابيين

الخميس 30 آب (أغسطس) 2018


قال رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز إنه ليس من السداد ترك المواطنين ضحية للمتطرفين، وأن هناك أحزاب متطرفة فككت بعض الدول العربية وهدمتها بشكل كامل، وبالتالي يجب سد الباب أمامها.

وأضاف في مؤتمر صحفي عقده البارحة في قصر المؤتمرات في نواكشوط ، بمناسبة إنتهاء الحملة الانتخابية لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم أن المتطرفين جماعة، تتخذ من الإسلام - الذي هو دين ومعاملات - وسيلة لتحقيق أهداف سياسية لوصول المتطرفين إلى السلطة، تهدم الدول وتشوه بهم سمعة الإسلام، ولا توجد حدود بين الإسلام السياسي والمتطرفين الإرهابيين، اليوم سياسيون يمارسون السياسة ويضعون ربطات العنق، وغدا عندما لا يكونوا في الحكم يحملون السلاح، وهذا معروف وليس أفكرا يمكن إنكارها، هذه وقائع مررنا بها يقول الرئيس الموريتاني.

وأضاف ولد عبد العزيز، "هذه ليست أفكار هذه وقائع، حدثت في الدول العربية التي عرفت الثورات وصعدت فيها تلك الأحزاب المتطرفة، والتي تنتظم في شبكات من الأحزاب تنسق فيما بينها".

ووصف رئيس الجمهورية هؤلاء بأنهم "خطر على دولتناـ التي فككوا دولا عربية أقوى منها وأغنى، بعد أن وصلوا إلى السلطة فيها، حيث أصبحت في خبر كان، وبالتالي يجب على المواطنين أن يكونوا حذرين منهم،وأن يدركوا خطرهم".

وخلص الرئيس عزيز إلى أن آثار المتطرفين الاسلامين على دول الربيع العربي ماثلة للعيان، فقد تفككت هذه الدول، كما أن نتيجتهم على الإسلام ماثلة أيضا، "فلن تقف اليوم بمكان من أوربا وتقول الله أكبر إلا وفر الناس من حولك للأسف، وهذا بفعل هؤلاء المتطرفين اللذين يستغلون الدين كوسيلة أو جسر يصلون عليه للسلطة، لقد أفشلوا للأسف العالم العربي وشوهوا سمعة الإسلام. هذا هو التطرف".

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا