نائب رئيس CENI :" نسبة المشاركة وصلت 57.7% عند الساعة 18:00 :|: طوابيرالناخبين طويلة بعد غلق مكاتب التصويت :|: ائتلاف أحزاب المعارضة ينتقد أداء CENI :|: اطلاق سراح السيناتو السابق محمد ولدغده :|: عمران خان للرئيس الفرنسي: أنا مشغول حالياً اتصل بعد نصف ساعة ! :|: تساقط كميات من الأمطارعلى مناطق مختلفة من البلاد :|: رئيس الجمهورية يشارك في منتدى التعاون الصيني ـ الافريقي ببكين :|: سير حسن ومنظم للانتخابات وسط اقبال كبير :|: الأمم المتحدة تدعو إلى انتخابات سلمية فى موريتانيا :|: ارتفاع أسعار النفط بسبب مخاوف من حرب تجارية عالمية :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

القضاء يجمد مليارات من الأوقية تم تحويلها من طرف ولد بوعماتو
محام دولي: بعض التقارير عن اعتقال بيرام فيها استهداف مجاني لموريتانيا
اشتباك الشمال.. أو الهجوم اللغز \ محمد محمود أبو المعالي
غسيل الأسنان.. العلم يكشف "الوهم الأكبر" بحياة الملايين
إسحاق الكنتي يكتب : حتى نهاية المعركة.. أبناء النظام وأعداؤه...
مصدر مسؤول: ما نسب إلى الرئيس بشأن تغير الدستور غير دقيق
CENI تصدر قائمة اللوائح المرشحة في الانتخابات
CENI تدعو الأحزاب السياسية المشاركة في الانتخابات لحضور اجتماع تشاوري
الإعلام الدولي : ولد بوعماتو، يبحث عن الطمأنينة في أرخبيل "تاراوا" بالمحيط الهندي
الرئاسة المالية: رئيس الجمهورية يؤدي زيارة شكر وعرفان بالجميل لنظيره الموريتاني
 
 
 
 

قصة أشهر وجه على الإنترنت وصاحبه الحقيقي

الخميس 2 آب (أغسطس) 2018


تمتلئ المنشورات عبر الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي في العالم بصورة شهيرة لوجه آسيوي ضاحك، أصبح يحظى بشهرة منقطعة النظير سواء في العالم العربي أو سواه.

الاستخدام الكبير لهذا الوجه التهكمي الضاحك، منذ حوالي 10 سنوات دفع البعض إلى التساؤل عن هوية صاحبه وأصل اللقطة التي أصبحت رمزا يجمع السخرية والابتسامة الحقيقية في الوقت ذاته.

صاحب الصورة الشهيرة هو لاعب كرة السلة الصيني المعتزل ياو مينغ، الذي لعب لنادي "شنغهاي شاركس" في الصين و"هيوستن روكيتس" في الـ NBA بالولايات المتحدة الأميركية.

أما الصورة فالتقطت له خلال لقاء صحفي مع زميله رون أرتيست في مايو عام 2009 ، وفقا لسكاي نيوز.

وبينما كان اللاعبان يتبادلان المزحات، رسم ياو تلك الضحكة الساخرة على وجهه لتصبح رمزا يستخدم إلى الآن في مراسلات الإنترنت والمنشورات الكوميدية. وقد كرر ياو ضحكته تلك في أكثر من مناسبة لاحقا.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا