تأسيس تيار جديد باسم "الوفاق الوطني" في موريتانيا :|: المياه الباردة.. فوائد في تخفيف الآلام وحرق الدهون :|: ندوة حول " ستة عقود من المشاركة السياسية للمرأة الموريتانية" :|: تأجيل انعقاد المجلس الأعلى للقضاء :|: منقبون : نرفض سحب بطاقة التنقيب السطحي :|: لأول مرة قطاريربط بين دول قارة أفريقيا :|: موريتانيا تشارك في الاحتفال بعاصمة الإعلام العربي :|: ماهي العوامل المتحكمة في أسعار النفط العالمية ؟ :|: تزايد وتيرة حوادث السيرفي الطرق الرئيسية بموريتانيا :|: وزيرالثقافة يعزي رئيس الجمهورية في وفاة حفيدته :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

سجين يخدع شرطيا ليفرمن زنزانته !
ظاهرة نادرة على شاطئ البحر تدهش المصطافين !!
ينجو بعد سقوطه من طائرة !!
كشف هوية منفذ هجوم "ستراسبورغ" بفرنسا
5 أشياء صحية بعدما تقلع عن التدخين !
دراسة طبية: الإنسان يدرك لحظة "موته" وما بعدها
1500 مشارك في منتدى "موريتانيد" للمعادن
الوزيرالأول يسعى لاختيار فريق مستشاريه
FMI :"تطوير الغاز يوفر العديد من الفرص بموريتانيا"
"جنون البذخ" في حفل زفاف ابنة أغنى رجال الهند !!
 
 
 
 

الإعلان عن إنشاء ” هيئة موريتانيا الخيرية "لمكافحة التسول

الأربعاء 1 آب (أغسطس) 2018


أعلن ولاة ولايات نواكشوط الثلاث السادة ماحي ولد حامد، وزايد الأذان ولد فال أم، وأمربيه رب بنن ولد عابدين في نواكشوط عن إنشاء هيئة يطلق عليها اسم ” هيئة موريتانيا الخيرية بدون تسول” تعنى بمعالجة ظاهرة التسول التي تنتشر في جل الشوارع الرئيسية في العاصمة.

وأوضح الولاة خلال اجتماع عقدوه بمباني ولاية نواكشوط الغربية أن هذه الهيئة تهدف إلى محاربة هذه الظاهرة من خلال وضع استراتيجية وطنية تراعى كافة الجوانب الموضوعية والذاتية للمتسولين يتم في إطارها إعداد دراسة شاملة عن واقع المتسولين في العاصمة لتحديد عددهم، وتقديم تصور حول الطرق المثلى لإقلاعهم عن هذه الظاهرة من خلال برامج تكوينية ومشاريع مدرة للدخل وتقديم رواتب شهرية و اكتتاب بعضهم.

و قالوا إن المتسولين سيتم توزيعهم على هذه المشاريع حسب معطيات الدراسة التي ستحدد واقع كل واحد منهم، مشيرين إلى أن إنشاء هذه الهيئة يشكل استجابة حقيقية لتطلعات فئة المتسولين وبديلا جديا لهذه الظاهرة غير اللائقة.

و نبه الولاة خلال مداخلاتهم في الاجتماع إلى أن هذه الهيئة ستستفيد من مختلف التجارب الوطنية الماضية في هذا المجال من أجل تجاوز مختلف العراقيل التي قد تقف في وجه القضاء على ظاهرة التسول في شوارع العاصمة.

وأشاروا إلى أن هذه الهيئة التي تحمل في مضمونها أبعادا انسانية و وطنية وأخلاقية ودينية، تشكل ترجمة لتوجيهات فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، الرامية إلى الاعتناء بطبقات المجتمع الهشة.

وبدوره استعرض الأمين العام للهيئة الإمام شغالي ولد محمد المصطفى، خلال الاجتماع أهداف الهيئة ونظامها الداخلي، مبرزا الموقف الشرعي من ظاهرة التسول التي تعتبر مظهرا غير لائق.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا