معلومات عن الثروة الغازية المرتقبة في موريتانيا :|: الرئيس يأمربالتكفل بعلاج رئيس "نجدة العبيد"في الخارج :|: المجالس الجهوية تنتخب لجانها الفرعية :|: خبراء سعوديون: المملكة ستصبح أكبر مصدر للغاز بالتعاون مع روسيا :|: انطلاق تمرين افلينتلوك 2019 بأطار :|: نقابة الأطباء الأخصائيين في موريتانيا تطالب باتفاق مكتوب :|: طب: عقار واعد يعالج النسيان :|: الأزمات السياسية وأوبك تدعم أسعار النفط رغم المخاوف :|: الشرطة تشكل لجنة تحقيق في مقتل شاب موريتاني :|: مسؤول سابق في "إف بي آي" يفضح محاولة لخلع ترامب :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

أسباب تأخر تسديد رواتب موظفي الدولة لشهر يناير
أسماء ستختارالمعارضة مرشحها الرئاسي من بينها
أنباء عن تشكيل لجنة لدراسة زيادة سن التقاعد ل65 بموريتانيا
تعميم بإجراء جديد في مسابقة الباكلوريا المقبلة
تسريبات مجلس الوزراء: تعيينات في عدة قطاعات
دراسة تكشف تداعيات النوم في وقت متأخر ليلا
توفي مؤسس الشركة ومعه كلمة السر.. والخسارة فادحة !
وزير الوظيفة العمومية :" الدولة ستنظم اكتتابا في كل القطاعات "
صدورقراريمنع رؤساء المجالس الجهوية من زيارة نواكشوط
ابن رئيس يبيع الموز المقلي!
 
 
 
 

الإعلان عن إنشاء ” هيئة موريتانيا الخيرية "لمكافحة التسول

الأربعاء 1 آب (أغسطس) 2018


أعلن ولاة ولايات نواكشوط الثلاث السادة ماحي ولد حامد، وزايد الأذان ولد فال أم، وأمربيه رب بنن ولد عابدين في نواكشوط عن إنشاء هيئة يطلق عليها اسم ” هيئة موريتانيا الخيرية بدون تسول” تعنى بمعالجة ظاهرة التسول التي تنتشر في جل الشوارع الرئيسية في العاصمة.

وأوضح الولاة خلال اجتماع عقدوه بمباني ولاية نواكشوط الغربية أن هذه الهيئة تهدف إلى محاربة هذه الظاهرة من خلال وضع استراتيجية وطنية تراعى كافة الجوانب الموضوعية والذاتية للمتسولين يتم في إطارها إعداد دراسة شاملة عن واقع المتسولين في العاصمة لتحديد عددهم، وتقديم تصور حول الطرق المثلى لإقلاعهم عن هذه الظاهرة من خلال برامج تكوينية ومشاريع مدرة للدخل وتقديم رواتب شهرية و اكتتاب بعضهم.

و قالوا إن المتسولين سيتم توزيعهم على هذه المشاريع حسب معطيات الدراسة التي ستحدد واقع كل واحد منهم، مشيرين إلى أن إنشاء هذه الهيئة يشكل استجابة حقيقية لتطلعات فئة المتسولين وبديلا جديا لهذه الظاهرة غير اللائقة.

و نبه الولاة خلال مداخلاتهم في الاجتماع إلى أن هذه الهيئة ستستفيد من مختلف التجارب الوطنية الماضية في هذا المجال من أجل تجاوز مختلف العراقيل التي قد تقف في وجه القضاء على ظاهرة التسول في شوارع العاصمة.

وأشاروا إلى أن هذه الهيئة التي تحمل في مضمونها أبعادا انسانية و وطنية وأخلاقية ودينية، تشكل ترجمة لتوجيهات فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، الرامية إلى الاعتناء بطبقات المجتمع الهشة.

وبدوره استعرض الأمين العام للهيئة الإمام شغالي ولد محمد المصطفى، خلال الاجتماع أهداف الهيئة ونظامها الداخلي، مبرزا الموقف الشرعي من ظاهرة التسول التي تعتبر مظهرا غير لائق.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا