تنشرلوائح المترشحين لختم الدروس الاعدادادية :|: انطلاق "ماراتون" انواذيبو الدولي رقم 9 :|: ما لم يُروَ عن سريلانكا: "آدم" هبط فيها.. :|: صدوركتاب"سيرة من ذاكرة القرن العشرين" :|: المرشح الرئاسي ولد بوبكريوفد بعثات تعبئة الى الداخل :|: أسعار النفط تنهي الأسبوع قرب 72 دولاراً للبرميل :|: رئيس الجمهورية يقوم بزيارة لدولة الكويت :|: الاذاعة الوطنية تنظم مناظرة بين ممثلي 4 مرشحين للرئاسيات :|: القبض على 6 أشخاص بتهمة تزويروثائق جمركية بروصو :|: "RIMTEL" قد تفوزبمناقصة الشركة الرابعة للاتصالات :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

من وجوه المقاومة.... المجاهد على ولد المراكشي السباعي
"الموريتانية" تتسلم الخميس القادم طائراتها الأولى من نوع امبراير 175 s (صورة)
سرعة الأكل.. مخاطر صحية عديدة !!
طرق مختصرة تأخذك من الفقر إلى الثروة ... !
إنصافا للمدرس/ عثمان جدو
أطعمة قد تغنيك عن الماء طوال اليوم
" أمازون" تطلق أقمارًا صناعية لتقديم إنترنت فائق السرعة
الضحك 30 دقيقة يومياً يساعد في إطالة العمر
فَضِيلَةُ "التَّنَافُسُ الانْتِخَابِيِّ بإِحْسانٍ." / المختار ولد داهي
يحقق ثروة ضخمة من قمامة مؤسس فيسبوك !
 
 
 
 

توزيع جوائز النسخة الأولى من جائزة الابتكار في موريتانيا

الأربعاء 25 تموز (يوليو) 2018


أقيم صباح اليوم الأربعاء بقصر المؤتمرات في نواكشوط حفل لتقسيم جوائز النسخة الأولى من جائزة ابتكار موريتانيا المنظمة من طرف المجلس الأعلى للشباب بالتعاون مع شركة شنقيتل للاتصالات.

وقدمت خلال الحفل جوائز نقدية لخمسة متسابقين من ضمن 10 فائزين تأهلوا في هذه المسابقة التي شارك فيها ما يربو على 277 متسابقا قدموا أعمالا تتعلق بمشاريع مختلفة.

وأوضح وزير التشغيل والتكوين المهني وتقنيات الاعلام والاتصال السيد سيدنا عالى ولد محمد خونا لدى إشرافه على هذه النسخة باسم معالي الوزير الأول المهندس يحيى ولد حدمين أن الابتكار يعد من أهم العوامل التي تساعد في تعزيز النمو الاقتصادي وتحسين الانتاجية والمساهمة في تسريع التحول نحو اقتصاد المعرفة.

وأضاف أن تنظيم هذه المسابقة الأولى من نوعها في تاريخ البلاد يأتي ضمن سعي الجهات المنفذة لها للمساهمة في تنمية روح الابتكار لدى الشباب والنهوض بمكانته ودوره في إنشاء مناخ مناسب لريادة الأعمال وخلق فرص العمل وتعزيز الشراكة بين القطاعين العام والخاص .

وأشار إلى أن الحكومة عملت على تجسيد التوجيهات السامية لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز في خلق الوعي بضرورة الأخذ بالعلم والتكنولوجيا والمبادرة والدفع بالشباب نحو الانتاج والعطاء.

وبدوره أو ضح رئيس المجلس الأعلى للشباب السيد محمد يحي ولد الطالب ابراهيم أن هذا الحفل يأتي في إطار تشجيع المجلس لروح المبادرة والابتكار في أوساط الشباب الموريتاني وفقا للتوجيهات السامية لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز والذي يولي اهتماما كبيرا لهذه الشريحة من المجتمع .

وأضاف أن المجلس يعمل على تنمية وتعزيز روح الابتكار داخل الشباب الموريتاني، وأن هذه المبادرة تدخل في إطار خطة عمل المجلس لسنة 2018.

وتقدم بجزيل الشكر إلى الوزارة الأولى ووزارة التشغيل والتكوين المهني وتقنيات الاعلام والاتصال وشركة شنقيتل على الجهود التي وفروها لإنجاح هذه النسخة.

ومن جانبه تقدم السيد سيف الدين عثمان عبد الرحيم المدير العام لشركة شنقيتل الراعي الرسمي لهذه النسخة بالتهنئة لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز والحكومة والشعب الموريتانيين بمناسبة نجاح القمة الافريقية ال31 الذي عقد في نواكشوط بداية الشهر الجاري.

وثمن الشراكة القائمة بين شركة شنقيتل والمجلس الأعلى للشباب والتي تقوم على العمل المشترك من أجل خلق وتشجيع ثقافة الابتكار داخل الشباب الموريتاني .

وأضاف أن الشركة ستواكب خلال السنة القادمة المجلس الأعلى للشباب في مجهوداته الهادفة إلى دعم وتشجيع الابتكار داخل الشباب الموريتاني .

وخلال هذا الحفل قدم وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور سيدي ولد سالم عرضا عن الابتكار وأهميته من الناحية الاقتصادية والاجتماعية في الوقت الحاضر.

وأضاف أن الانسانية عاشت ثورة كبيرة في مجال العلم إبان الدولة الإسلامية الأولى وهو ما كان له دور كبير في تقدم المجتمعات .

وقال إن الابتكار منهجا تبناه العالم كرافد من روافد التنمية الاقتصادية والاجتماعية وأن ساكنة الأرض مطالبون بتغيير سلوك الفرد من الأسوء إلى الأحسن طبقا لمتطلبات العصر الحديث، مشيرا إلى أنه من واجب كل موريتاني أن يتكلم بثلاث لغات لتتسنى له الاستفادة من العالم من حوله.

وبدوره أوضح محافظ البنك المركزي الموريتاني السيد عبد العزيز ولد الداهي خلال عرض قدمه بنفس المناسبة أن التنمية الاقتصادية تعد إحدى المهام الرئيسية للبنك المركزي الموريتاني مما جعله يلعب دورا محوريا بطريقة مباشرة وغير مباشرة في خلق الظروف التي تساهم في تسهيل حصول الفاعلين الاقتصاديين على التمويلات الملائمة لمشاريعهم الطموحة.

وأضاف أن البنك المركزي قام بإدخال مجموعة من الاصلاحات على القانون المنظم لمؤسسات القرض والذي سيرى النور قريبا، مشيرا إلى أن إنشاء الشركات الخلاقة التي تستخدم التكنولوجيا الحديثة يعتبر شرطا أساسيا للنمو الاقتصادي للبلد.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا