مصدر: توقعات بعودة الرئيس من فرنسا ظهرالغد :|: الذهب يعاود التحليق فوق 1200 دولار للأوقية :|: بنت المختار تصف المجتمع الموريتاني بالمتطرف والمنغلق والمانع ل "حرية الإلحاد" :|: البرلمان يناقش بنود ميزانيات بعض الوزارات :|: بدء تدريبات المنتخب الوطني استعدادا للمباراة الحاسمة :|: اتفاق موريتاني - بلجيكي لمحاربة الهجرة السرية :|: رئيس البرلمان يترأس أول جلسة بعد عودته من العلاج :|: JEUNE AFRIQUE: زيارات مغاربية مكثفة لموريتانيا :|: وصول كاتب الدولة البلجيكي إلى انواكشوط :|: المعالجة التشريعية لجرائم النشرالصحفي في موريتانيا * :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

ولد محمد لوليد يكتب: مركز تكوين العلماء التسييس والتمويل
العلماء ينشرون قائمة فيتامينات تطيل العمر
ظاهرة الزواج السري في موريتانيا .. الأسباب والمخاطر
استعدادادت لافتتاح أكبرميناء بحري في موريتايا
مواصفات الحكومة التي نحتاجها / محمدٌ ولد إشدو
Bp تستعرض مراحل استخراج الغاز الموريتاني
من هم أغلى رؤساء العالم رواتب ؟
تعيينات كثيرة في وزارة الاقتصاد والمالية
في ألمانيا : بناء جسر لعبور الفئران
تبييض الأسنان بالفحم.. مفيد أم ضار؟
 
 
 
 

تهنئة من الاتحاد الافريقي بنجاح قمة انواكشوط

الأربعاء 4 تموز (يوليو) 2018


أكد السيد مراد بن دياب الأمين العام لمفوضية الاتحاد الإفريقي أن قمة الاتحاد الإفريقي ال 31 المنعقدة في نواكشوط، تاريخية وناجحة بكل المقاييس لكونها آخر قمة نصفية عادية للاتحاد واتخذت جملة من القرارات الهامة لتنمية ومستقبل القارة الإفريقية.

وقال الأمين العام: "قمة نواكشوط هي قمة تاريخية سواء بالنسبة للاتحاد الإفريقي أو بالنسبة للبلد المُضيف: موريتانيا؛ لأنها القمة النصفية الأخيرة في صيغتها الحالية، وهي قمة عادية على غرار قمة يناير.

وابتداءا من السنة القادمة ستتحول قمة يونيو إلى قمة مُصغرة، وقمة نواكشوط تاريخية كذلك؛ لأنها تنهي صفحة وتبدأ أخرى وهي تاريخية لأنها اعتمدت قرارات في قضايا هامة جدا بالنسبة للاتحاد الإفريقي سواء في مجال الأمن أوالسلم أوإصلاح منظومة الاتحاد الإفريقي ليشتغل بصفة أكثر فعالية وأكثر نجاعة ومسائل أخرى عديدة تتعلق بإفريقيا خاصة ووضعية الأمن والسلم وحلحلة بعض النزاعات في أماكن عدة من القارة.

وهي قمة مهمة كذلك لأن درجة حضور القادة الأفارقة لها كان عاليا جدا، وهذا يدل على السُّمعة الطيبة جدا التي تحظى بها موريتانيا سواء على المستوى القاري أو على مستوى العالم.

وبهذه المناسبة تتقدم مفوضية الاتحاد الإفريقي بتهانئها الحارة إلى فخامة الرئيس السيد محمد ولد عبد العزيز على نجاح هذه القمة نتيجة للعمل الدؤوب والسياسة الخارجية النيرة والتي تضع في أولوياتها العمل الإفريقي المشترك.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا