الرئيس يقوم غدا بآخر زيارة له وهو في السلطة للداخل :|: بيان لأربعة من مرشحي الرئاسة السابقين :|: رئيس الجمهورية يتسلم رسالة من نظيره السنيغالي :|: حرق أطنان من المواد الغذائية منتهية الصلاحية بألاك :|: تساقط أمطارعلى ولاية الحوض الشرقي :|: أسعارالذهب العالمية تهبط من أعلى سعر لها في 6 سنوات :|: انطلاق الجزء 2 من مسابقة الوظيفة العمومية :|: الاحصاء موضوع اتفاقية تعاون بين موريتانيا والمغرب :|: لماذا ترفع كسوة الكعبة المشرفة ؟ :|: رد الاعتبارلرفضة الانحدار/ الولي سيدي هيبه :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

عاجل : المرشح ولد الغزواني يلامس حدود 52% من الأصوات
خبيرينصح باستهلاك 5 فواكه لمنع تساقط الشعر!
لأول مرة.. أطباء يزيلون فيروس الإيدز من جينات حيّة
"واشنطن تايمز" تكتب عن رئاسيات موريتانيا
عملة فيسبوك الرقمية.. هل هي ثورة جديدة بالاقتصاد العالمي؟
تعرف على حقائق عن كوكب الزهرة...
مرض الانترنت يجتاح المجتمع الموريتاني فهل يتعظ ؟
مصادر: نائج أولية تشيرإلى احتمال كبير لفوزرولد الغزواني من الشوط الأول
كأس أمم أفريقيا.. دولتان إلى ربع النهائى دون أى انتصار
متى نمارس السياسة بروح وعقلية كرة القدم ؟ *
 
 
 
 

مؤسسة المعارضة :"نعلن المناطق الشرقية منكوبة "

السبت 23 حزيران (يونيو) 2018


قالت مؤسسة المعارضة انها تعلن المناطق الشرقية "منكوبة" بسبب الجافاف حسب تعبيرها .

وحملت الحكومة في بيان صحفي ما وصفته ب"تبعات الكارثة كونها شاركت في إرباك المواطنين بالتأكيد لهم على توفير مادة العلف حتى فاتتهم فرص التدارك للتموين الذاتي في الوقت المناسب "

و في ما يلي نص البيان:

برغم كل الدعوات والتنبيهات التي أطلقتها مؤسستنا ومختلف قوى المعارضة منذ أشهر وبرغم صرخات الاستغاثة وصور المأساة القادمة من الداخل وطوابير المواطنين المهينة في بعض دول الجوار، برغم ذلك كله يصر النظام على الاستمرار في سياسة التجاهل، و هي في الحقيقة سياسة استهتار بكارثة الجفاف الماحق الذي أوصلت اقتصاد السكان وأمنهم الغذائي إلى قاع الخطر والانهيار.

لقد ترك النظام الموريتاني سكان الداخل الذين يعتمدون بشكل شبه كلي على الثروة الحيوانية يواجهون مصيرًا مؤلما، ولَم تثمر خطواته المعلنة لتخفيف المأساة إلا مضاعفة لها، فتضاعفت أسعار الأعلاف قبل أن تنقرض بشكل كلي ليجد المواطنون أنفسهم يواجهون تبدد ثروتهم وانهيار اقتصاد هش كان أساس حياتهم في وطن تتقاسم ثروته الوفيرة قلة من المفسدين.

إن مؤسسة المعارضة وهي تتابع هذا الواقع المفجع لتؤكد ما يلي:

- تعلن المناطق الشرقية ومناطق الوسط في موريتانيا مناطق منكوبة بفعل الجفاف، وتطالب الأمم المتحدة والمنظمات الدولية والدول الصديقة باعتماد هذا الإعلان وترتيب ما يلزم على ذلك من مد يد العون للشعب الموريتاني في هذه الكارثة الخطيرة.

- تَفرض التحقيق في الواحد والأربعين مليارا التي أعلن عن توجيهها للتخفيف من آثار الجفاف ولم تظهر لها أية نتيجة على أرض الواقع.

- تُحمل الحكومة تبعات الكارثة كونها شاركت في إرباك المواطنين بالتأكيد لهم على توفير المادة حتى فاتتهم فرص التدارك للتموين الذاتي في الوقت المناسب

- تطالب بتأجيل كل الأنشطة السياسية الوطنية وتوحيد الجهود للتصدي للكارثة ومساعدة المواطنين لتجاوز المِحنة العظيمة التي يواجهون.

مؤسسة المعارضة الديمقراطية

انواكشوط بتاريخ 23يونيو 2018

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا