مصدر: توقعات بعودة الرئيس من فرنسا ظهرالغد :|: الذهب يعاود التحليق فوق 1200 دولار للأوقية :|: بنت المختار تصف المجتمع الموريتاني بالمتطرف والمنغلق والمانع ل "حرية الإلحاد" :|: البرلمان يناقش بنود ميزانيات بعض الوزارات :|: بدء تدريبات المنتخب الوطني استعدادا للمباراة الحاسمة :|: اتفاق موريتاني - بلجيكي لمحاربة الهجرة السرية :|: رئيس البرلمان يترأس أول جلسة بعد عودته من العلاج :|: JEUNE AFRIQUE: زيارات مغاربية مكثفة لموريتانيا :|: وصول كاتب الدولة البلجيكي إلى انواكشوط :|: المعالجة التشريعية لجرائم النشرالصحفي في موريتانيا * :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

ولد محمد لوليد يكتب: مركز تكوين العلماء التسييس والتمويل
العلماء ينشرون قائمة فيتامينات تطيل العمر
ظاهرة الزواج السري في موريتانيا .. الأسباب والمخاطر
استعدادادت لافتتاح أكبرميناء بحري في موريتايا
مواصفات الحكومة التي نحتاجها / محمدٌ ولد إشدو
Bp تستعرض مراحل استخراج الغاز الموريتاني
من هم أغلى رؤساء العالم رواتب ؟
تعيينات كثيرة في وزارة الاقتصاد والمالية
في ألمانيا : بناء جسر لعبور الفئران
تبييض الأسنان بالفحم.. مفيد أم ضار؟
 
 
 
 

مصدر: حزب UFP يعيش على وقع أزمة داخلية

السبت 23 حزيران (يونيو) 2018


يعيش حزب اتحاد قوى التقدم المعارض على وقع أزمة خلافية حادة بين قادته البارزين، أدت البارحة لانسحاب عدد من قياداته بينهم أمينه العام محمد المصطفى ولد بدر من اجتماع للمكتب التنفيذي احتجاجا على قرار قدمه رئيس الحزب محمد ولد مولود لقيادة الحزب.

وقال مصدر مأذون من الجماعة القيادية المنسحبة من الاجتماع البارحة، وتضم (محمد المصطفى ولد بدر الدين، وكاديتا مالك جالو، وأحمد ولد حباب، ومسؤول العمال في المكتب التنفيذي، ومسؤول النساء) إن الأزمة التي يعيشها الحزب داخل قيادته تعود لسنوات، وقد ظهرت إبان الخلاف حول المشاركة والمقاطعة خلال الانتخابات التشريعية 2013.

وأضاف المصدر أن القادة المنسحبين، اتخذوا هذا القرار بعد إصرار رئيس الحزب الدكتور محمد ولد مولود على معاقبة مجموعة من الشباب أصدروا بيانا ضد تصريحاته في مجموعة في الواتساب تعرف باسم "الحوار المتمدن"، مؤكدين أن القادة كانوا يرون أن اعتذار الشباب داخل هيئات الحزب كاف، ومن غير المناسب الإصرار على اعتذارهم علنا، أو معاقبتهم.

وأضاف المصدر أن القادة المنسحبين اعتبروا أنه من غير الضروري تكذيب شباب الحزب لأنفسهم، أو فرض الاعتذار عليهم علنا، غير أن رئيس الحزب أصدر على رأيه، وأحضر معه مشروع قرار بمعاقبتهم لاجتماع المكتب التنفيذي البارحة، وهو ما جعلنا نقرر الانسحاب من الاجتماع.

وأشار المصدر القيادي لى أنهم لم يقرروا بعد الانسحاب من الحزب، وأنهم بصدد دراسة الخطوة الموالية، واصفا ما ورد بخصوص انسحابهم من الحزب خلال الساعات الماضية بأنه أنباء غير مؤكدة، وتحليلات.

الأخبار

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا