الرئيس يقوم غدا بآخر زيارة له وهو في السلطة للداخل :|: بيان لأربعة من مرشحي الرئاسة السابقين :|: رئيس الجمهورية يتسلم رسالة من نظيره السنيغالي :|: حرق أطنان من المواد الغذائية منتهية الصلاحية بألاك :|: تساقط أمطارعلى ولاية الحوض الشرقي :|: أسعارالذهب العالمية تهبط من أعلى سعر لها في 6 سنوات :|: انطلاق الجزء 2 من مسابقة الوظيفة العمومية :|: الاحصاء موضوع اتفاقية تعاون بين موريتانيا والمغرب :|: لماذا ترفع كسوة الكعبة المشرفة ؟ :|: رد الاعتبارلرفضة الانحدار/ الولي سيدي هيبه :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

عاجل : المرشح ولد الغزواني يلامس حدود 52% من الأصوات
خبيرينصح باستهلاك 5 فواكه لمنع تساقط الشعر!
لأول مرة.. أطباء يزيلون فيروس الإيدز من جينات حيّة
"واشنطن تايمز" تكتب عن رئاسيات موريتانيا
عملة فيسبوك الرقمية.. هل هي ثورة جديدة بالاقتصاد العالمي؟
تعرف على حقائق عن كوكب الزهرة...
مرض الانترنت يجتاح المجتمع الموريتاني فهل يتعظ ؟
مصادر: نائج أولية تشيرإلى احتمال كبير لفوزرولد الغزواني من الشوط الأول
كأس أمم أفريقيا.. دولتان إلى ربع النهائى دون أى انتصار
متى نمارس السياسة بروح وعقلية كرة القدم ؟ *
 
 
 
 

الهند تدعو لتحديد أسعار النفط بشكل عادل ومسؤول

الخميس 21 حزيران (يونيو) 2018


دعا وزير النفط الهندي، دارمندرا برادان، اليوم الأربعاء، أن الدول الأعضاء بمنظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك"، إلى تحديد أسعار النفط العالمية، بشكل مسؤول وعادل.

وقال برادان، في خطابه خلال ندوة " أوبك" الدولية السابعة تحت شعار " النفط — التعاون من أجل مستقبل مستدام"، التي انطلقت اليوم في فيينا: " لا بد من التحول إلى تحديد الأسعار بشكل مسؤول. يجب أن نتحول إلى سوق النفط والغاز الشفاف. نحن ننتظر من "أوبك" وأعضاءها أن يبقوا مسؤولين في تحديد الأسعار العادلة".

وأضاف برادان، أن " نمو الاقتصاد سيكون تحت التهديد، في حال نمو أسعار النفط. نحن لا ندعم سعرا عاليا للغاية ، كما لا ندعم سعرا منخفضا للغاية أيضا".

كما أكد وزير النفط الهندي، أن بلاده ملتزمة باتفاقية باريس للمناخ، مشيرا أيضا إلى أن الهند تقوم بتطوير قطاعيها النفطي والغازي.

هذا وكانت "أوبك" وعدد من الدول غير الأعضاء فيها، قد اتفقت، في نهاية عام 2016، على خفض إنتاج النفط بنحو 1.8 مليون برميل يومياً، في مستوى تشرين الأول/أكتوبر 2016، وتلتزم روسيا بـ 300 ألف منها. وتم إبرام الاتفاقية في النصف الأول من عام 2017، ومن ثم جرى تمديدها حتى نهاية 2018.

وتشهد فيينا على مدار يومين الندوة السابعة لأوبك بمشاركة عدد كبير من وزراء الطاقة، وذلك قبل انعقاد الاجتماع الدوري للمنظمة، الذي سيبحث سيناريوهات مختلفة لبحث مستقبل اتفاق فيينا لخفض الإنتاج ، وذلك وسط وجود عدم توافق كامل حوله بين الدول الأعضاء المشاركة في الاتفاق.

إلى ذلك أعلن وزير الطاقة الروسي، ألكسندر نوفاك، أن روسيا ستقترح خلال لقاء "أوبك+" في فيينا رفع الإنتاج في الربع الثالث بحجم 1.5 مليون برميل في اليوم، ولاحقا سيتم اتخاذ القرار بحسب الوضع في شهر أيلول /سبتمبر، حيث أن قرار تخفيف صفقة فيينا يجب أن يعطي إمكانية متماثلة لجميع الأطراف لزيادة الإنتاج، بما يتناسب مع حصص التخفيض.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا