تعطل لطائرات من أسطول"الموريتانية للطيران" :|: الصين تبني "شمساً اصطناعيةً ! :|: البرلمان يناقش بنود ميزانية وزارة التنمية الريفية :|: رصد لجدل اخلاء السوق الكبير ..الوضعية والآفاق :|: "لاَ مَرْكَزِيّةُ" تَخْلِيدِ الاسْتِقْلاَلِ..دَلاَلاَتٌ و مُقْتَرَحاتٌ / المختار ولد داهى :|: رئيس البرلمان يستقبل وفدا برلمانيا تركيا :|: عودة رئيس الجمهورية من زيارته لفرنسا إلى انواكشوط :|: صحة: 5 طرق طبيعية لمكافحة الشيخوخة :|: ZTE تطلق مرحلة جديدة من مشروع "وارسييب" :|: انعقاد الاجتماع السنوي للمهنيين في قطاع النفط الأفريقي :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

ولد محمد لوليد يكتب: مركز تكوين العلماء التسييس والتمويل
العلماء ينشرون قائمة فيتامينات تطيل العمر
ظاهرة الزواج السري في موريتانيا .. الأسباب والمخاطر
استعدادادت لافتتاح أكبرميناء بحري في موريتايا
مواصفات الحكومة التي نحتاجها / محمدٌ ولد إشدو
Bp تستعرض مراحل استخراج الغاز الموريتاني
من هم أغلى رؤساء العالم رواتب ؟
تعيينات كثيرة في وزارة الاقتصاد والمالية
تبييض الأسنان بالفحم.. مفيد أم ضار؟
في ألمانيا : بناء جسر لعبور الفئران
 
 
 
 

الهند تدعو لتحديد أسعار النفط بشكل عادل ومسؤول

الخميس 21 حزيران (يونيو) 2018


دعا وزير النفط الهندي، دارمندرا برادان، اليوم الأربعاء، أن الدول الأعضاء بمنظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك"، إلى تحديد أسعار النفط العالمية، بشكل مسؤول وعادل.

وقال برادان، في خطابه خلال ندوة " أوبك" الدولية السابعة تحت شعار " النفط — التعاون من أجل مستقبل مستدام"، التي انطلقت اليوم في فيينا: " لا بد من التحول إلى تحديد الأسعار بشكل مسؤول. يجب أن نتحول إلى سوق النفط والغاز الشفاف. نحن ننتظر من "أوبك" وأعضاءها أن يبقوا مسؤولين في تحديد الأسعار العادلة".

وأضاف برادان، أن " نمو الاقتصاد سيكون تحت التهديد، في حال نمو أسعار النفط. نحن لا ندعم سعرا عاليا للغاية ، كما لا ندعم سعرا منخفضا للغاية أيضا".

كما أكد وزير النفط الهندي، أن بلاده ملتزمة باتفاقية باريس للمناخ، مشيرا أيضا إلى أن الهند تقوم بتطوير قطاعيها النفطي والغازي.

هذا وكانت "أوبك" وعدد من الدول غير الأعضاء فيها، قد اتفقت، في نهاية عام 2016، على خفض إنتاج النفط بنحو 1.8 مليون برميل يومياً، في مستوى تشرين الأول/أكتوبر 2016، وتلتزم روسيا بـ 300 ألف منها. وتم إبرام الاتفاقية في النصف الأول من عام 2017، ومن ثم جرى تمديدها حتى نهاية 2018.

وتشهد فيينا على مدار يومين الندوة السابعة لأوبك بمشاركة عدد كبير من وزراء الطاقة، وذلك قبل انعقاد الاجتماع الدوري للمنظمة، الذي سيبحث سيناريوهات مختلفة لبحث مستقبل اتفاق فيينا لخفض الإنتاج ، وذلك وسط وجود عدم توافق كامل حوله بين الدول الأعضاء المشاركة في الاتفاق.

إلى ذلك أعلن وزير الطاقة الروسي، ألكسندر نوفاك، أن روسيا ستقترح خلال لقاء "أوبك+" في فيينا رفع الإنتاج في الربع الثالث بحجم 1.5 مليون برميل في اليوم، ولاحقا سيتم اتخاذ القرار بحسب الوضع في شهر أيلول /سبتمبر، حيث أن قرار تخفيف صفقة فيينا يجب أن يعطي إمكانية متماثلة لجميع الأطراف لزيادة الإنتاج، بما يتناسب مع حصص التخفيض.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا