موريتاتيا تستقبل 150 مهاجرا سريا في انواكشوط :|: الأطباء يواصلون وقف الاضراب الى ما بعد لقاء الرئيس :|: عاجل: فرنسا تفوز بكأس العالم على حساب كرواتيا 4-2 :|: تعرف على سبب تسمية منتخب فرنسا بـ «الديوك» :|: وزير النفط :"مشروع خط الغاز النيجيري-المغربي مهم " :|: مهاجر يقطع البحرعلى إطار شاحنة ! :|: مصدر: 1000 لائحة تتنافس في الانتخابات المقبلة :|: مؤتمر يبحث مستجدات التمويل الإسلامي في دعم الاقتصاد العالمي :|: نشرمعلومات إحصائية عن نسب النجاح في الباكلوريا :|: صدور نتائج مسابقة ختم الدروس الاعدادية :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

تعرف على أنواع وأحجام طائرات القادة الأفارقة المشاركين في قمة نواكشوط
وصول 5 رؤساء عرب ـ أفارقة الى نواكشوط
الرئيس يتسلم لائحة بأسماء مرشحي الحزب الحاكم
مرسوم رئاسي بتعيين عضوين في السلطة العليا للصحافة "الهابا"
مصادر: قريبا انتهاء تصحيح الباكلوريا واعلان النتائج
معلومات مفصلة عن قصر المؤتمرات"المرابطون"
أخطاء في عملية توهيم بعض أوراق الأجوبة في الباكلوريا
مرض قاتل يصيب كثيري الأسفار
CENI تدعو للتسجيل بكثافة على اللائحة الانتخابية
موريتانيا ترفض الاعتراف بنتائج تعيين مدير ESMT
 
 
 
 

استراليا: يدفن نفسه حيا ضمن فعاليات مهرجان غريب !!

الجمعة 15 حزيران (يونيو) 2018


دفن فنان أسترالي نفسه وهو على قيد الحياة داخل صندوق تحت جزء من طريق مزدحم في عاصمة ولاية تسمانيا.

وتأتي هذه الخطوة في إطار مشاركته في ما يعرف بمهرجان الفنون المظلمة الذي يقام في الولاية، حيث قام، مايك بار (73 عاما)، ليلة الخميس 14 يونيو الجاري، بدفن نفسه في شارع ماكواري في هوبارت، في إطار عمل فني يحمل عنوان "Underneath the Bitumen – the Artist".

وسيقضي بار 72 ساعة وسيتم إخراجه من مدفنه، يوم الأحد 17 يونيو، الساعة التاسعة مساء بالتوقيت المحلي.

واستعداداً لهذه العملية، قالت "روسيا اليوم": تم إغلاق قسم من شارع ماكواري، وإنشاء حفرة فيه، وضعت بداخلها حاوية فولاذية، وهي عبارة عن صندوق تم بناؤه من قبل فريق من "Dark Mofo" التابع لمهرجان الفنون المظلمة، بعد أن انسحب المصنعون الأصليون للصندوق بعد اكتشافهم أن بار سيدفن نفسه بداخله تحت الطريق.

ووفقا لمنظمي "Dark Mofo"، فإن إقامة الفنان تحت الأرض تأتي "ردا على العنف الاستبدادي في القرن العشرين بجميع أشكاله".

وذكر المهرجان على موقعه الإلكتروني أن هذا أحد العروض الرئيسية في المهرجان، ويهدف لتسليط الضوء على العنف الذي مارسه المستعمرون ضد السكان الأصليين، لكن بعض الجماعات المحلية من السكان الأصليين استجابت للعمل بشكل سلبي، حيث قالت إن الفكرة كانت مهينة.

وحصل الفنان على ما يكفي من المياه وأغراض الكتابة والقراءة وسخان وزر استغاثة في حال حدوث أية مشكلة، وسيتم ضخ الأوكسجين للصندوق، لكنه لم يحصل على أي أطعمة.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا