معلومات عن الثروة الغازية المرتقبة في موريتانيا :|: الرئيس يأمربالتكفل بعلاج رئيس "نجدة العبيد"في الخارج :|: المجالس الجهوية تنتخب لجانها الفرعية :|: خبراء سعوديون: المملكة ستصبح أكبر مصدر للغاز بالتعاون مع روسيا :|: انطلاق تمرين افلينتلوك 2019 بأطار :|: نقابة الأطباء الأخصائيين في موريتانيا تطالب باتفاق مكتوب :|: طب: عقار واعد يعالج النسيان :|: الأزمات السياسية وأوبك تدعم أسعار النفط رغم المخاوف :|: الشرطة تشكل لجنة تحقيق في مقتل شاب موريتاني :|: مسؤول سابق في "إف بي آي" يفضح محاولة لخلع ترامب :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

أسباب تأخر تسديد رواتب موظفي الدولة لشهر يناير
أسماء ستختارالمعارضة مرشحها الرئاسي من بينها
أنباء عن تشكيل لجنة لدراسة زيادة سن التقاعد ل65 بموريتانيا
تعميم بإجراء جديد في مسابقة الباكلوريا المقبلة
تسريبات مجلس الوزراء: تعيينات في عدة قطاعات
دراسة تكشف تداعيات النوم في وقت متأخر ليلا
توفي مؤسس الشركة ومعه كلمة السر.. والخسارة فادحة !
وزير الوظيفة العمومية :" الدولة ستنظم اكتتابا في كل القطاعات "
صدورقراريمنع رؤساء المجالس الجهوية من زيارة نواكشوط
ابن رئيس يبيع الموز المقلي!
 
 
 
 

تفاصيل وموعد رؤية "هلال العيد" في معظم الدول العربيةا

الثلاثاء 12 حزيران (يونيو) 2018


أجمع خبراء في علم الفلك أن رؤية هلال شهر شوال ستكون ممكنة مساء الخميس المقبل في معظم الدول الإسلامية، ما يعني أن يوم الجمعة 15 يونيو الجاري سيصادف أول أيام عيد الفطر.

ودعت المحكمة العليا في السعودية إلى تحري رؤية هلال شهر شوال مساء الخميس التاسع والعشرين من شهر رمضان، على أن يقوم كل من يراه بالعين المجردة أو بواسطة المناظير بإبلاغ أقرب محكمة إليه وتسجيل شهادته، بحسب سكاي نيوز.

وعن فرص رؤيته في ذلك اليوم، قال مركز الفلك الدولي "يمكن رؤية الهلال من جميع الدول الإسلامية بالعين المجردة أو باستخدام التلسكوب في حالة صفاء الغلاف الجوي".

وعليه، من "المتوقع أن يكون يوم الجمعة 15 يونيو يوم الفطر السعيد في جل دول العالم"، حسب المصدر نفسه، الذي أوضح تفاصيل تحري الهلال.

وفي هذا السياق، قال المركز: "بإلقاء نظرة على وضع الهلال يوم الخميس 14 يونيو، نجد أن رؤية الهلال ممكنة باستخدام التلسكوب فقط من شرق وجنوب شرق آسيا وأوروبا، في حين أن رؤية الهلال ممكنة بالعين المجردة بصعوبة من جميع الدول العربية عدا أقصى الغرب، حيث أن الرؤية فيها ممكنة بسهولة نسبيا، وهذا يشمل جنوب المغرب وموريتانيا وجنوب وغرب أفريقيا ومعظم الأميركيتين".

و"سيغيب الهلال يومها بعد الشمس بـ 54 دقيقة في نواكشوط، وبعد الشمس بـ 49 دقيقة في الرباط، و46 دقيقة في مقديشو والخرطوم وطرابلس والجزائر، و 45 دقيقة في جيبوتي وتونس، و 44 دقيقة في صنعاء، و43 دقيقة في القاهرة، و42 دقيقة في الرياض وعمّان والقدس، و41 دقيقة في بيروت ودمشق والدوحة والمنامة وأبوظبي، و40 دقيقة في بغداد والكويت ومسقط".

ولمعرفة معاني هذه الأرقام، تجدر الإشارة إلى أن "أقل مكث لهلال أمكنت رؤيته بالعين المجردة كان 29 دقيقة وتمت رؤيته يوم 20 أيلول 1990 في فلسطين، أما أقل عمر هلال أمكنت رؤيته بالعين المجردة فكان 15 ساعة و 33 دقيقة وتمت رؤيته يوم 25 فبراير 1990 من الولايات المتحدة، ولا يكفي أن يزيد مكوث الهلال وعمره عن هذه القيم لتمكن رؤيته، إذ أن رؤية الهلال متعلقة بعوامل أخرى كبعده الزاوي عن الشمس و بعده عن الأفق لحظة رصده"، طبقا لمركز الفلك الدولي.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا