التطور المشوه للتكنولوجيا في العالم الثالث / إيهاب علي النواب :|: كأس العالم: كرواتيا تهزم الأرجنتين بثلاثية :|: الناطق باسم الحكومة يرد على أسئلة الصحفيين :|: كأس العالم : نهاية الشوط الأول بين الأرجنتين وكراواتيا سلبا :|: جديد كأس العالم: فرنسا تتأهل للدورالثاني ضد بيرو :|: الحصاد ينشر بيان مجلس الوزراء :|: وزير الداخلية : الانتخابات ستجري 1 سبتمبر2018 :|: نصائح ...كيف تحمي ذاكرتك من التدهور ؟ :|: الهند تدعو لتحديد أسعار النفط بشكل عادل ومسؤول :|: CENI تدعو أحزاب المنتدى للتشاورحول الانتخابات :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

الحصاد ينفرد بمعلومات حصرية عن وزيرة الشباب والرياضة
طلبة موريتانيون بتونس يعتصمون طلبا لمنحهم
48.3 مليار يورو قيمة التبادل التجاري العربي الألماني
8 أخطاء غذائية يرتكبهـا الصائمون
دراسة يابانية تكشف حقائق مرعبة عن النوم
إيرادات منجم "تيجيريت" تصل إلى 717.4 مليون دولار
تفاصيل وموعد رؤية "هلال العيد" في معظم الدول العربيةا
دول اسلامية تعلن غدا عيد الفطر والدول العربية تتحرى للرؤية
CENI تدعو للتسجيل بكثافة على اللائحة الانتخابية
مرض قاتل يصيب كثيري الأسفار
 
 
 
 

«فيسبوك» توظف مدققين لمواجهة الأخبار الكاذبة

الاثنين 11 حزيران (يونيو) 2018


تعتزم «فيسبوك»، توظيف مدققين لمواجهة الأخبار الكاذبة على موقعها، حيث ظهر إعلان في صحيفة «غارديان» البريطانية، يطلب «متخصصين في نشر الأخبار»، لتدقيق محتوى الأخبار التي تظهر على صفحات موقع التواصل الاجتماعي، والتأكد من صحة هذا المحتوى.

يذكر أن هذه الوظائف توجد في مقر رئاسة «فيسبوك» في مدينة «مينلو بار» بولاية كاليفورنيا، وكان اسمها الأصلي هو «متخصصون في مصداقية الأخبار». وبحسب «غارديان»، فقد كانت شروط الوظيفة، تتضمن «الولع بالصحافة»، لكن تم حذف هذا الشرط في ما بعد. وتعاني شبكة التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، من ظاهرة الأخبار الكاذبة، وتحاول القضاء على هذه الظاهرة بمختلف الوسائل، بما في ذلك، الدخول في شراكة مع مؤسسات تدقيق المعلومات والإعلانات في الصحف.

كما تبذل الشبكة جهداً مركزاً لكي لا ينظر إليها باعتبارها ناشر أخبار، وإنما باعتبارها مجمعاً للأخبار. وفي 2016، تخلت «فيسبوك» عن استخدام العنصر البشري في تحرير الأخبار، وأصبحت تركز بصورة أكبر على تقنيات الذكاء الصناعي لمراجعة الأخبار، والتأكد من صحتها قبل نشرها في قسم «الموضوعات الشائعة»، اعتماداً على تحليل المحتوى ومصداقية المصادر. وتعتزم «فيسبوك» إلغاء هذا القسم قريباً، في ظل الانتقادات الواسعة له.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا