مفوضية الآمن الغذائي تقوم بتوزيعات في انواكشوط وانواذيبو :|: الوطيفة العمومية تعلن عن اكتتاب 25 مستشارا قانونيا :|: غرائب السفارة الأسترالية في تايلاند !! :|: الإتحاد الأوروبى يشيد بجهود موريتانيا فى محاربة الهجرة غير الشرعية :|: هل تتسبب الحرب التجارية بين الصين وأمريكا فى تخفيض أسعار النفط؟ :|: توقعات بزيارة للوزيرالأول مع وفد وزاري للنعمة :|: لقاء بين رئيس الجمهورية ومسعود ولد بلخير :|: باعة السوق بزويرات يعانون من انقطاع الكهرباء :|: يوم تحسيسي حول الميثاق العالمي من أجل الهجرة الامنة :|: تساقط كميات من الأمطارعلى مناطق مختلفة من البلاد :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

نتائج المجلس الجهوي بنواكشوط من90 مكتبا
أسماء النواب الفائزون في لائحتي النساء والوطنية المختلطة
بعض أسماء النواب الجدد في البرلمان المقبل
دواء يطيل العمر حتى"150 عاما" !
وجوه نسائية جديدة في البرلمان المقبل
المؤتمر الصحفي لرئيس الجمهورية : هؤلاء هم المحاورون
عمران خان للرئيس الفرنسي: أنا مشغول حالياً اتصل بعد نصف ساعة !
رئيس CENI يتحدث عن إجراءات جديدة في الشوط الثاني
أسماء مرشحة لقيادة البرلمان المقبل
معلومات تبين النسب المئوية لفرز المكاتب بكل ولاية
 
 
 
 

غرامة مرورية لطالبة استخدمت ساعة أبل خلال القيادة

الثلاثاء 5 حزيران (يونيو) 2018


غرمت السلطات الكندية طالبة 400 دولار كندي لأنها كانت تنظر في ساعة أبل الذكية التي ترتديها وهي تنتظر في إشارة مرورية.

وخلصت المحكمة إلى أن فيكتوريا أمبروز خرقت قواعد المرور في ولاية أونتاريو الخاصة بتشتيت الانتباه أثناء القيادة.

وقالت أمبروز في المحكمة إنها كانت تنظر إلى الساعة لمعرفة الوقت.

ورفض القاضي مزاعم أمبروز، وقال إن الساعات الذكية تشتت الانتباه كما لو كانت "هواتف ذكية متصلة بمعصم اليد".

وتلقت أمبروز غرامة مرورية في إبريل/نيسان بعد أن رآها ضابط شرطة في جامعة غيلف تتباطأ في إشارة مرورية حمراء في الحرم الجامعي.

وفي المحكمة قال ضابط الشرطة إن أمبروز لم تتحرك عندما أصبحت الإشارة خضراء لأن انتباهها كان مركزا على ساعتها. ولم تبدأ في التحرك إلا عندما وجه ضابط الشرطة أضواء سيارته صوبها.

وقالت صحيفة ناشونال بوست إن الضابط إثر ذلك أمر أمبروز بإيقاف سيارتها وفرض عليها غرامة مرورية.

ولم تنف أمبروز أنها استخدمت ساعتها، ولكنها قالت إنها بدت مشتتة الانتباه لأنه يجب الضغط على الساعة مرتين لإظهار الوقت.

ورفض القاضي مزاعم أمبروز كما رفض شهادتها إزاء الوقت الذي استغرقها للنظر في ساعتها.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا