صيف انتخابي ساخن في موريتانيا... :|: أمطار على ولايتي الحوض الشرقي وغيدي ماغا :|: نموذج من بطاقات التصويت في الانتخابات المرتقبة :|: مرة أخرى يثبت الشعب أنه متمسك بربان سفينته/ إسماعيل ولد الرباني :|: الأزمة الاقتصادية التركية تهز الاقتصاد العالمي :|: رئيس الجمهورية يطالب مؤيديه بالتصويت للحزب الحاكم :|: اجتماع لرئيس الجمهورية بالأطر في انبيكت لحواش :|: أمريكا : طائرة تهبط اضطراريا على طريق عام !! :|: إحالة زعيم إيرا بيرام الى السجن المدني :|: CENI : عدد المكاتب بلغ 4035 مكتبا انتخابيا :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

القضاء يجمد مليارات من الأوقية تم تحويلها من طرف ولد بوعماتو
حركة حماس تعتذر لموريتانيا (نص الاعتذار)
أعراض لأمراض يسببها نقص بعض الأغذية والفواكه
تعرف على سبب تسمية منتخب فرنسا بـ «الديوك»
خبر كاذب يتسبب بوفاة ملياردير !!
كرة بوتين تثير هلع أميركا والمخابرات تتدخل
غسيل الأسنان.. العلم يكشف "الوهم الأكبر" بحياة الملايين
اشتباك الشمال.. أو الهجوم اللغز \ محمد محمود أبو المعالي
محامي صالح يكشف تفاصيل آخر حوار للرئيس الراحل مع الحوثيين قبل قتله
في مومباي.. فصيلة الدم التي لم يسمع عنها أحد (hh) !!
 
 
 
 

رؤية جديدة للميثاق الوطني للتناوب السلمي

الاثنين 4 حزيران (يونيو) 2018


أصدر الميثاق الوطني للتناوب السلمي على السلطة، اليوم الاثنين رؤيته السياسية، ومسودة لاستراتيجيته للعمل خلال 2018 ـ 2019.

ويضم الميثاق الذي أعلن عنه مؤخرا، وزراء سابقين، وأعضاء في مجلس الشيوخ، الذي تم حله العام الماضي، بالإضافة إلى حقوقيين وإعلاميين وشخصيات مستقلة.

وقال بيان صادر عن الميثاق إن هذه المسودة سيتم عرضها على كل الجهات المعنية في الأيام المقبلة بهدف تأسيس جبهة موحدة لقوى التغيير، وخلق إطار موسع للتشاور، ووضع استراتيجية موحدة لتسيير الانتخابات.

وأضاف الببيان أنه مبادرة على نفس المسافة من جميع الأطراف السياسية والمدنية والاجتماعية، تسعى لخلق مناخ عام وإيجابي لإعادة تأسيس دولة القانون والمؤسسات.

وأكد الميثاق أنه ليس حزبا سياسيا جديدا، ولا طرفا ثالثا بين المولاة والمعارضة، ولا منافسا لأي منهما، إنما هو توجه عام ومسار مفتوح، للتشاور والحوار الجاد بين الفاعلين المؤمنين بالتغيير.

وأشار الميثاق إلى أنه سيعمل على التواصل مع كافة القوي الوطنية وجمعها في تيار عريض يسعى لخلق مناخ التغيير في البلد، وإعادة بناء الثقة بين مكونات الطيف المعارض أولا، ثم القوى الوطنية التي تسعى للتغيير.

وتضمنت مسودة استيراتيجية الميثاق أهدافا على المدي المتوسط شملت العمل على القضاء على كل مظاهر الرق ومخلفاته، ومحاربة جميع أشكال التمييز، وتقديم رؤية وطنية لإصلاح القطاعات ذات الأولوية كالتعليم؛ والصحة؛ والعدالة؛ والأمن، والتنمية والمحلية.

صحراء ميديا

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا