توقعات بإعلان تشكيلة الحكومة الجديدة المرتقبة :|: بدء عملية تنصيب المجالس البلدية في عموم البلاد :|: معلومات جديدة عن مسرب الأخبار الزائفة حول خاشقجي :|: تنصيب مجالس جهوية في عدة ولايات داخلية :|: افريقيا تستفيد من استثمارات ب45 مليار دولار من البنك الدولي :|: موريتانيا تترأس اجتماع المجموعة العربية في البنك الدولي :|: يونيسيف : ثلث الفتيات الموريتانيات يتزوجن قبل سن 18 عاما :|: النقد العربي: الاقتصاد العربي قد ينمو 2.3 % خلال 2018 :|: القبض على المتهمين بقتل اثنين من الموريتانيين في أنغولا :|: تنصيب المجلس الجهوي بولاية اترازه :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

المؤتمر الصحفي لرئيس الجمهورية : هؤلاء هم المحاورون
أسماء مرشحة لقيادة البرلمان المقبل
العلم يدحض "الكذبة الكبرى" عن السمك واللبن"
توزيع مقاعد البرلمان الجديد حسب الكتل
خلفان: جمال خاشقجي على قيد الحياة ومن المرجح أن يكون في قطر
وزارة التهذيب تفرض شروطا على مدرسيها في الخصوصي
غريب : طائرة تسقط في البحر وانقاذ ركابها !!
RFI تنشرتقريرا عن الشوط الثاني من الانتخابات بموريتانيا
فوائد مدهشة ربما لا تتوقعها لحليب الإبل ‏!
أول رحلة سياحية فردية الى القمر تنطلق قريبا
 
 
 
 

رمضان بموريتانيا ... تقاليد راسخة

الأربعاء 23 أيار (مايو) 2018


يُقبل الموريتانيون كغيرهم من الشعوب المسلمة، خلال شهر رمضان الفضيل، على الاعتكاف في المساجد وممارسة العادات الاجتماعية الأصيلة المرتبطة بصلة الرحم والتكافل الاجتماعي والأعمال الصالحة.

ويختص شهر الصيام في موريتانيا بطابعه الخاص، المتمثل في العادات والتقاليد التي ينفرد بها المجتمع الموريتاني عن غيره من المجتمعات.

ورغم التغيرات الكبيرة التي طرأت على المجتمع الموريتاني، والتحديات التي تواجه ثقافاته المختلفة، لا يزال محافظاً على تقاليد راسخة في شهر رمضان

زغبة رمضان

”زغب رمضان” وهي عبارة عن حلاقة شعر رأس الصبيان وأحيانا الكبار، لكي يبدأ الشعر بالنمو مع بداية شهر رمضان .

ويترك شعر الأطفال دون حلاقة مع اقتراب الشهر الكريم، ثم يحلق بمجرد بدئه، تيمنا بأفضلية هذا الشهر؛ من جهة و لتحبيب الأطفال أكثر فى هذا الشهر وارتباطهم وجدانيا به من جهة أخرى.

ومع بداية الشهر رمضان، تشهد محلات الحلاقة إقبالا كثيرا في المدن الكبيرة، وعادة ما يكون الطلب على الحلاقة للأطفال تطبيقا لعادة

موائد الافطار

تتنوع مائدة الإفطار بالعديد من الأطباق الرئيسية المختلفة، ويعد «طبق البنافة» أو "أطاجين " كما يسميه البعض، وهو الطبق الرئيسي لوجبة الإفطار وتتكون هذه الوجبة من خضار ولحم، والمخبوزات والحلويات، أما السحور فيكون في الغالب مشروب الرائب أو المذق أو الأرز المسلوق.

المسحراتي

لم يعد المسحراتي بالشكل الذي كان عليه في السابق، حيث كان شيخ مسن يجوب الشوارع وقت السحر، ينادي بصوته المبحوح، منبها النيام في المدينة والأحياء بدخول وقت السحور.

أما اليوم فقد تغير الوضع، وأصبح الشباب يحمل على عاتقه مهمة المسحراتى، يجوبون الطرق وهم يحملون فى أياديهم أوعية معدنية للنقر عليها من أجل إيقاظ الناس على السحور.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا