مشاركة موريتانية في مؤتمر تمويل قوة الساحل :|: كأس العالم: بلجيكا تفوز بثلاثية ...وتونس وأنكلترا في مباراة القمة :|: جديد كأس العالم: السويد تفوز على كوريا الجنوبية هدف لصفر :|: ONS : اختيار أكثر من 600 عداد للقيام بالاحصاء الانتخابي :|: BM: توقعات باستمرارارتفاع أسعار المواد الأولية :|: قطع خدمة الانترنت بموريتانيا 6 ساعات يوميا :|: 50 ألف مترشح يشاركون في امتحانات الباكلوريا :|: مسؤول إماراتي: السيطرة على الحديدة بالكامل بالنسبة للتحالف مسألة وقت :|: رئيس الجمهورية يدشن قصر المؤتمرات الجديد اليوم ... :|: كأس العالم: البرازيل ..تعادل غريب مع اسويسرا ! :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

الحصاد ينفرد بمعلومات حصرية عن وزيرة الشباب والرياضة
طلبة موريتانيون بتونس يعتصمون طلبا لمنحهم
48.3 مليار يورو قيمة التبادل التجاري العربي الألماني
8 أخطاء غذائية يرتكبهـا الصائمون
دراسة يابانية تكشف حقائق مرعبة عن النوم
ولد اجاي :الدولة قررت الغاء الرسوم الجمركية عن العلف
إيرادات منجم "تيجيريت" تصل إلى 717.4 مليون دولار
تفاصيل وموعد رؤية "هلال العيد" في معظم الدول العربيةا
دول اسلامية تعلن غدا عيد الفطر والدول العربية تتحرى للرؤية
تلفزيون لبنان يبث كأس العالم "روسيا 2018"
 
 
 
 

اتحاد أحزاب الأغلبية يعلق عضويته

الاثنين 21 أيار (مايو) 2018


لقد كان الحوار الوطني الشامل فرصة كبيرة للموريتانيين لنقاش كل قضاياهم الوطنية وكان أكثرها جدلا ما حدث داخل الورشة السياسية وخصوصا قانون الأحزاب السياسية وبالذات ما يتعلق بالمادة 20 جديدة من قانون الأحزاب وبتمويل الأحزاب والتطبيق الصارم للقانون المنظم لها. وقد اتفق أكثر المشاركين في هذه الورشة على ضرورة إلغاء المادة 20، وهو ما كان موضوع اتفاق بين مختلف أطراف الأغلبية وقدمت به مقترحا للحكومة، كما أشارت وثيقة أحزاب المعارضة المحاورة إلى ضرورة مراجعة قانون الأحزاب السياسية.

ونظرا لعدم ديمقراطية هذه المادة وما ستحدثه من تأثير على الديمقراطية الموريتانية وكون أغلبية الأحزاب السياسية تعارض هذه المادة ورغم هذا كله أصرت لجنة المتابعة على إثبات هذه المادة؛ وهو ما يعني الإصرار على موقف غير ديمقراطي وغير موضوعي وبتعارض مع ما اتفق عليه في الحوار الوطني الشامل وهو ما يدفعنا في اتحاد أحزاب قوى الأغلبية الديمقراطية لإعلان تعليق عضويتنا في اللجنة العليا لمتابعة مخرجات الحوار إلى إشعار آخر.

عن اتحاد أحزاب قوى الأغلبية الديمقراطية
المكتب التنفيذي للاتحاد

أقلام حرة

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا