الناطق باسم الحكومة:" المطبعة الوطنية بحاجة إلى التحديث " :|: وزيرة التجهيز :" موريتانيا بصدد شراء طائرتين قريبا " :|: ردود الناطق الرسمي باسم الحكومة على أسئلة الصحفيين :|: رسالة من تحت القبور / سيدي محمد ولد ابه :|: مجلس الوزراء: تعيينات في عدة قطاعات حكومية "بيان" :|: البرلمان يناقش ميزانية وزارة الشؤون الاسلامية :|: تسريبات مجلس الوزراء: تعيينات في مينائي انواكشوط وانواذيبو :|: وزيرالخارجية يزور دولة الامارات العربية المتحدة :|: هام: تجنب تناول الوجبات قبل النوم لـ 5 أسباب :|: موريتانيا : تسجيل انخفاض في نسبة التضخم شهر اكتوبر :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

ولد محمد لوليد يكتب: مركز تكوين العلماء التسييس والتمويل
العلماء ينشرون قائمة فيتامينات تطيل العمر
استعدادادت لافتتاح أكبرميناء بحري في موريتايا
مواصفات الحكومة التي نحتاجها / محمدٌ ولد إشدو
Bp تستعرض مراحل استخراج الغاز الموريتاني
من هم أغلى رؤساء العالم رواتب ؟
تعيينات كثيرة في وزارة الاقتصاد والمالية
تبييض الأسنان بالفحم.. مفيد أم ضار؟
في ألمانيا : بناء جسر لعبور الفئران
محافظ BCM يتحدث عن واقع البلاد الاقتصادي
 
 
 
 

موريتانيا تدين الاعتداءات الاسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني

الثلاثاء 15 أيار (مايو) 2018


أصدرت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون اليوم الثلاثاء بيانا اعربت فيه عن ادانتها المطلقة للاعتداءات الإسرائيلية النكراء على المتظاهرين الفلسطينيين العزل .

وجاء في البيان الذي توصلت الوكالة الموريتانية للانباء بنسخة منه ما يلي:

" في ظل استمرار التنكيل بالشعب الفلسطيني، الذي يدفع اليوم ثمنا غاليا عشرات الشهداء وآلاف الجرحى دفاعا عن حقوقه المشروعة، يأتي تنفيذ قرار نقل السفارة الأمريكية إلى القدس بمثابة تحفيز لآلة القمع الإسرائيلية لتصعيد انتهاكاتها النكراء في حق المتظاهرين الفلسطينيين العزل. وإذا كان اللجوء السريع إلى استخدام القوة في حالات أخرى، ردا على انتهاكات مفترضة للقانون الدولي أحيانا، وبذرائع إنسانية أحيانا أخرى، قد يجد مسوغا، فإن التفرج على استخدام العنف المفرط ضد الفلسطينيين، وتقتيلهم بدم بارد، دون أدنى تحرك، يشي بازدواجية في المعايير.

وأمام هذا الوضع المقلق، فإن الجمهورية الإسلامية الموريتانية تعرب عن إدانتها المطلقة للاعتداءات الإسرائيلية النكراء على المتظاهرين الفلسطينيين العزل، وتجدد شجبها لقرار الإدارة الأمريكية نقل سفارتها من تل آبيب إلى القدس، وتطالب المجتمع الدولي، وخاصة مجلس الأمن، تحمل مسؤولياته كاملة لحماية الشعب الفلسطيني من بطش آلة القمع الإسرائيلية،عملا بالمواثيق الدولية الإنسانية،ولضمان الحقوق العادلة للشعب الفلسطيني في قيام دولته المستقلة ذات السيادة، وعاصمتها القدس الشريف، تطبيقا للقرارات الدولية ذات الصلة".

وام

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا