البرلمان يدرس تسوية نهائية لميزانيتي 2016 و2017 :|: الوزيرالأول يجتمع بمدير تنفيذي من صندوق النقد الدولي :|: موريتانيا تشارك في أول لقاء بين وزاء خارجية افريقيا وأوروبا :|: الناس والبرد والإنفلونزا.. 3 خرافات ينبغي محوها للأبد :|: سفارة الأرز في إفريقيا الغربية :|: فتح الطريق بين انواكشوط وروصو بعد ازاحة شاحنة عملاقة :|: مخاوف تراجع الاقتصاد العالمي تهبط بأسعار النفط :|: UPR يحسم نواب دوائرالخارج الأربعة لصالحه :|: القضاء على السمنة بعد عملية خداع الدماغ ّ!! :|: رئيس الجمهورية يعود الى العاصمة انواكشوط :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

رغد صدام حسين تنشرما قاله أبوها قبل 4 أيام من إعدامه
JEUNE AFRIQUE: تكتب عن عقود شركة "توتال" بموريتانيا
موريتانيا والغاز... احتياطيات واعدة و إيرادات ضخمة (ح1)
BCM يقيل 10 من موظفيه
المنتدى يوافق على المشاركة في مسيرة UPR ضد "خطاب الكراهية "
ما سبب ارتداء الساعة في اليد اليسرى؟
نواب من الأغلبية يعبرون عن موقفهم من جدل تعديل الدستور
ولد حننا:" المعارضة ستوقع على وثيقة التشاورحول مرشح رئاسي موحد قريبا "
8000 موريتاني يقدمون طلبات هجرة الى أمريكا
خلافات المعارضة تتصاعد حول اقتراح مرشح رئاسي موحد لها
 
 
 
 

بحيرة بايكال.. خمس مياه العالم العذبة في مكان واحد

الاثنين 14 أيار (مايو) 2018


تتنوع مصادر المياه العذبة حول العالم، من بحيرات وبرك وأنهار، إلا أن تأكيدات الخبراء قد أوضحت أن ما يعادل 20% من المياه العذبة المتاحة على كوكب الأرض، تتواجد بمكان واحد فقط، يتمثل في بحيرة بايكال الأعمق في العالم.

في جنوب سيبيريا بروسيا، تقع تلك البحيرة الشهيرة، التي تجمع بين الكثير من المميزات التي تضعها في مصاف أهم بحيرات العالم، ويبلغ عمق بحيرة كايبال 1642 مترا، وهي الأكثر نقاء على وجه الأرض، إضافة إلى أنها الأقدم، نظرا لتكونها منذ أكثر من 25 مليون عام.

أما الأكثر تميزا لتلك البحيرة، فهي تفردها بالاحتواء على خمس نسبة المياه العذبة المتاحة بالكرة الأرضية، كما تحكي عنها جينيفر كاستنر، المسؤولة البيئية بروسيا، قائلة: “تعد بحيرة بايكال هي الأقدم على مستوى العالم، حيث تحتوي على ما يتراوح بين 1700 و1800 فصيلة مختلفة من النباتات والحيوانات، علاوة على أنها تشتمل على ما يزيد عن 20% من المياه العذبة في العالم، وهو رقم غير عادي بالطبع”.

وعن السر وراء ذلك، توضح جينيفر: “الأمر ببساطة يعود إلى العمق الشديد الذي تتسم به بحيرة بايكال، والذي يسمح لها باحتضان تلك النسبة غير العادية من المياه العذبة، ما دفع المسؤولين باليونسكو منذ عدة سنوات، إلى اعتبار بحيرة بايكال من المواقع التراثية الأبرز في العالم”.

يشير الخبراء إلى أن تلك البحيرة العظيمة، تحتوي على نحو 27 جزيرة دفعة واحدة، من بينهم جزيرة أولكون الأكبر مساحة، والتي يعيش على أرضها نحو 1500 مواطن، إذ يعتمد أكثر من 300 نهر ومجرى على بحيرة بايكال، فيما تعتمد البحيرة ذاتها على مصدر شديد الأهمية لصب المياه بداخلها، يتمثل في نهر سيلينجا القادم من بلاد منغوليا.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا