CENI تبقى على من سجلوا عن بعد :|: انطباعات لمهاجرين سريين نجوا من الموت بالبحر ... :|: ازويرات :اختطاف شاب موريتاني والمطلوب فدية ب12 مليون أوقية :|: الرئيس الامريكي ترامب يرفع أسعار الذهب :|: انتخاب الوزير السابق ولد بلال رسميا رئيسا ل CENI :|: مصادر: عودة جريدتي "الشعب وأوريزونه"الرسميتين للصدور :|: مرشحو الحزب الحاكم للنيابيات على طاولة الرئيس :|: رحلة البحث عن الذهب مستمرة في موريتانيا :|: تساقط كميات من الأمطار على مناطق مختلفة من البلاد :|: الذهب يهبط لأدنى مستوياته في عام :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

تعرف على أنواع وأحجام طائرات القادة الأفارقة المشاركين في قمة نواكشوط
وصول 5 رؤساء عرب ـ أفارقة الى نواكشوط
مرسوم رئاسي بتعيين عضوين في السلطة العليا للصحافة "الهابا"
الرئيس يتسلم لائحة بأسماء مرشحي الحزب الحاكم
مصادر: قريبا انتهاء تصحيح الباكلوريا واعلان النتائج
معلومات مفصلة عن قصر المؤتمرات"المرابطون"
حركة حماس تعتذر لموريتانيا (نص الاعتذار)
أخطاء في عملية توهيم بعض أوراق الأجوبة في الباكلوريا
موريتانيا ترفض الاعتراف بنتائج تعيين مدير ESMT
أعراض لأمراض يسببها نقص بعض الأغذية والفواكه
 
 
 
 

موريتانيا تشارك في اجتماعات المنظمة العربية للتنمية الزراعية

الثلاثاء 24 نيسان (أبريل) 2018


تقوم وزيرة الزراعة لمينه بنت القطب ولد أمم بزيارة إلى المملكة الأردنية الهاشمية تلبية لدعوة من المدير العام للمنظمة العربية للتنمية الزراعية لحضور الدورة الـ 48 للمجلس التنفيذي للمنظمة المقرر انعقاده في 25 ابريل الجاري.

كما ستشارك الوزيرة في اجتماعات الجمعية العامة للمنظمة على مستوى الوزراء وكبار المسؤولين يوم 26 من نفس الشهر .

وتتوفر موريتانيا على إمكانيات زراعية هائلة، وقدرات تنموية معتبرة، حسب ما أكده آخر تقرير يعده البنك الدولي عن حالة البلد الاقتصادية..

وتتصدر الزراعة المروية إمكانات هذا القطاع حيث تمتد على طول الضفة الشمالية لنهر السنغال.

وتتوفر موريتانيا على 140 ألف هكتار قابل للاستصلاح غير أن المزروع من هذه المساحة الهائلة لا يتجاوز 30 في المئة مستغلة كلها لزراعة الأرز بينما تغطي النباتات المساحة الباقية.

وتعمل منظمة «استثمار نهر السنغال» المشتركة بين موريتانيا ومالي والسنغال وغينيا منذ تأسيسها عام 1972 لتحسين العائدات الزراعية وتأمين الغذاء للسكان المحليين مع المحافظة على الوسط البيئي والطبيعي.

وتغطي نشاطات هذه المنظمة منطقة واسعة جذبت مؤخرا عديد المستثمرين الإقليميين والدوليين الذين بدأوا إنجاز مشاريع متعددة بينها النقل النهري وتوليد الطاقة الكهربائية.

وتغطي المراعي حاليا 40 في المئة من الأراضي المعشبة بينما لا تغطي الأشجار سوى مساحة محدودة جدا.

وتمارس الزراعة في موريتانيا وفقا لنموذج الإنتاج الأسري الهادف لتأمين المعاش اليومي.

وتتصدر التمور والدخن والفاصولياء والذرة قائمة المنتجات الزراعية بينما تشمل التنمية الحيوانية الإبل والأبقار والأغنام والدواجن.

وام+ القدس العربي بتصرف

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا