البرلمان يدرس تسوية نهائية لميزانيتي 2016 و2017 :|: الوزيرالأول يجتمع بمدير تنفيذي من صندوق النقد الدولي :|: موريتانيا تشارك في أول لقاء بين وزاء خارجية افريقيا وأوروبا :|: الناس والبرد والإنفلونزا.. 3 خرافات ينبغي محوها للأبد :|: سفارة الأرز في إفريقيا الغربية :|: فتح الطريق بين انواكشوط وروصو بعد ازاحة شاحنة عملاقة :|: مخاوف تراجع الاقتصاد العالمي تهبط بأسعار النفط :|: UPR يحسم نواب دوائرالخارج الأربعة لصالحه :|: القضاء على السمنة بعد عملية خداع الدماغ ّ!! :|: رئيس الجمهورية يعود الى العاصمة انواكشوط :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

رغد صدام حسين تنشرما قاله أبوها قبل 4 أيام من إعدامه
JEUNE AFRIQUE: تكتب عن عقود شركة "توتال" بموريتانيا
موريتانيا والغاز... احتياطيات واعدة و إيرادات ضخمة (ح1)
BCM يقيل 10 من موظفيه
المنتدى يوافق على المشاركة في مسيرة UPR ضد "خطاب الكراهية "
ما سبب ارتداء الساعة في اليد اليسرى؟
نواب من الأغلبية يعبرون عن موقفهم من جدل تعديل الدستور
ولد حننا:" المعارضة ستوقع على وثيقة التشاورحول مرشح رئاسي موحد قريبا "
8000 موريتاني يقدمون طلبات هجرة الى أمريكا
خلافات المعارضة تتصاعد حول اقتراح مرشح رئاسي موحد لها
 
 
 
 

صندوق النقد الدولي: الديون تهدد الاقتصاد العالمي

الخميس 19 نيسان (أبريل) 2018


حذر صندوق النقد الدولي من أن المديونية العالمية تسجل رقما قياسيا في وتيرة النمو في الصين والتي تفوق عام 2009 بعد إفلاس بنك "ليمان براذرز"، مما يشكل مخاطر على الاقتصاد العالمي.

وقال فيتور جاسبار رئيس صندوق النقد الدولي لشئون الميزانية، خلال تقديم تقرير "مرصد الميزانية" كمقدمة لاجتماعات الربيع "ليس هناك مجال للرضا عن الذات "، وذلك حسبما ذكرت قناة "يورو نيوز" الإخبارية.

ووفقًا للأرقام الواردة في هذه الدراسة بلغ إجمالي الديون العالمية 164 تريليون دولار في عام 2016 ويمثل 225٪ من الناتج المحلي الإجمالي العالمي، مما يؤكد "أن العالم أصبح الآن أكثر مديونية بنسبة 12٪ من الرقم القياسي السابق في عام 2009".

في إشارة إلى صندوق النقد الدولي، الذي يعزو هذه الزيادة في المديونية إلى الصين والتي تمثل وحدها 43٪ من الزيادة في الديون منذ عام 2007، ومن المتوقع أن تستمر الديون بعد أن توافق الولايات المتحدة على الإصلاح الضريبي الذي سيزيد العجز في ميزانيتها بمقدار تريليون دولار على مدى السنوات الثلاث المقبلة، مما يرفع ديون البلاد إلى 9٪ من الناتج المحلي الإجمالي بحلول عام 2023.

وعبر صندوق النقد الدولي عن "قلقه" إزاء هذا الارتفاع في الديون العالمية بالنسبة للبلدان المتقدمة، حيث إن هذه النسبة تبلغ 105٪ من ناتجها المحلي الإجمالي، وهو أعلى مستوى منذ الحرب العالمية الثانية، وتصل نسبة الدول الناشئة إلى 50٪، داعيا الدول إلى اتخاذ خطوات لتجنب العثور على نفسها قبضة ملزمة في حالة الأزمة.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا