شركة Shell تدخل سوق النفط الموريتاني :|: 8 أشياء تتسبب في حوادث خطيرة للأطفال في المنزل :|: تساقط كميات من الأمطارعلى ولاية الحوض الشرقي :|: شركة معدنية تعلن حصولها على تمويل لمشروع تيجيريت :|: نقابات الأطباء تقرر انهاء اضرايها بشكل نهائي :|: أكثر من 5الآف تلميذ يخوضون الدورة التكميلية للباكلوريا :|: في مومباي.. فصيلة الدم التي لم يسمع عنها أحد (hh) !! :|: عن شركات التسويق الهرمي / محمد يسلم ولد محمد فال :|: عاجل : صدور نتائح مسابقة 20 قاضيا بموريتانيا "المؤهلين" :|: CENI تبقى على من سجلوا عن بعد :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

تعرف على أنواع وأحجام طائرات القادة الأفارقة المشاركين في قمة نواكشوط
وصول 5 رؤساء عرب ـ أفارقة الى نواكشوط
مرسوم رئاسي بتعيين عضوين في السلطة العليا للصحافة "الهابا"
الرئيس يتسلم لائحة بأسماء مرشحي الحزب الحاكم
مصادر: قريبا انتهاء تصحيح الباكلوريا واعلان النتائج
معلومات مفصلة عن قصر المؤتمرات"المرابطون"
أخطاء في عملية توهيم بعض أوراق الأجوبة في الباكلوريا
حركة حماس تعتذر لموريتانيا (نص الاعتذار)
موريتانيا ترفض الاعتراف بنتائج تعيين مدير ESMT
أعراض لأمراض يسببها نقص بعض الأغذية والفواكه
 
 
 
 

صندوق النقد الدولي: الديون تهدد الاقتصاد العالمي

الخميس 19 نيسان (أبريل) 2018


حذر صندوق النقد الدولي من أن المديونية العالمية تسجل رقما قياسيا في وتيرة النمو في الصين والتي تفوق عام 2009 بعد إفلاس بنك "ليمان براذرز"، مما يشكل مخاطر على الاقتصاد العالمي.

وقال فيتور جاسبار رئيس صندوق النقد الدولي لشئون الميزانية، خلال تقديم تقرير "مرصد الميزانية" كمقدمة لاجتماعات الربيع "ليس هناك مجال للرضا عن الذات "، وذلك حسبما ذكرت قناة "يورو نيوز" الإخبارية.

ووفقًا للأرقام الواردة في هذه الدراسة بلغ إجمالي الديون العالمية 164 تريليون دولار في عام 2016 ويمثل 225٪ من الناتج المحلي الإجمالي العالمي، مما يؤكد "أن العالم أصبح الآن أكثر مديونية بنسبة 12٪ من الرقم القياسي السابق في عام 2009".

في إشارة إلى صندوق النقد الدولي، الذي يعزو هذه الزيادة في المديونية إلى الصين والتي تمثل وحدها 43٪ من الزيادة في الديون منذ عام 2007، ومن المتوقع أن تستمر الديون بعد أن توافق الولايات المتحدة على الإصلاح الضريبي الذي سيزيد العجز في ميزانيتها بمقدار تريليون دولار على مدى السنوات الثلاث المقبلة، مما يرفع ديون البلاد إلى 9٪ من الناتج المحلي الإجمالي بحلول عام 2023.

وعبر صندوق النقد الدولي عن "قلقه" إزاء هذا الارتفاع في الديون العالمية بالنسبة للبلدان المتقدمة، حيث إن هذه النسبة تبلغ 105٪ من ناتجها المحلي الإجمالي، وهو أعلى مستوى منذ الحرب العالمية الثانية، وتصل نسبة الدول الناشئة إلى 50٪، داعيا الدول إلى اتخاذ خطوات لتجنب العثور على نفسها قبضة ملزمة في حالة الأزمة.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا