خبير اقتصادي عالمي: سحب تركيا لذهبها من الولايات المتحدة خطوة نحو التعددية المالية العالمية :|: دراسة: القبيحون يربحون أموالا أكثر من الجذابين !! :|: لجنة اصلاح UPR تطالب بالشفافية في تنصيب الوحدات :|: المنتدى يستنكر "اقصاءه من تشكيلة "CENI :|: موريتانيا الجديدة / محمدي ولد الناتي :|: كندا: 9 قتلى و16 مصابا في عملية دهس بسيارة :|: رئيس الجمهورية يحضر اجتماعا في قصر المؤتمرات لUPR :|: وفاة شخصين في حادث سير بالحوض الغربي :|: وزير المالية يشارك في اجتماع لتحالف الساحل :|: أوبك" ترد على اتهامات ترامب وتوضح له سبب ارتفاع أسعار النفط :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

سُوءُ خَاتِمَة "القَرِيحَة"../ القاضي أحمد ولد المصطفى
صناعة التألق (11) / محمد الشيخ ولد سيدي محمد
حكايات مجنونة جدا.../البشير ولد عبد الرزاق
"القطار الغامض" حمل كيم جونغ وزوجته سراً إلى الصين
مصيرمنجزات العهد: القول الفصل للرئيس / محمد محمود ولد أحمده
"ظامت".. لعبة الأمراء والنخب تتحدى الزمن في موريتانيا
العاطلون في موريتانيا ورجلة البحث عن الذهب
البدانة معيار الجمال الأول للمرأة بموريتانيا
قمر صناعي سعودي جديد بالتعاون مع شركة أمريكية
موريتانيا أكبر من المأموريات/ محمد الشيخ ولد سيدي محمد
 
 
 
 

منع ادخال كميات الأدوية من السنيغال مع المواطنين

الأحد 15 نيسان (أبريل) 2018


منعت وحدة الجمارك الموجودة في معبر روصو بين موريتانيا والسنغال المسافرين القادمين إلى موريتانيا من إدخال الأدوية إلى البلاد، واشترطوا اصطحاب حامل الدواء لوصفة طبية على أن لا يتجاوز الدواء علبتين إلى ثلاث على الأكثر.

كما بدأت الحواجز الأمنية على الطريق الذي يربط روصو نواكشوط بتفتيش سيارات النقل بحثا عن الأدوية القادمة من السنغال لمصادرتها.

وأبلغ أحد أفراد الجمارك المسافرين القادمين اليوم السبت بأن لديهم تعليمات بمنع إدخال الأدوية، ومصادرتها، وفي حال كانت كمية كبيرة فإن عليهم إحالة حاملها إلى القضاء لاتهامه بتهريب الأدوية.

ويلجأ العديد من الموريتانيين إلى السنغال والمغرب وتونس لشراء الأدوية بفعل الانتشار الواسع للأدوية المزورة في موريتانيا.

ويرسل عدد منهم الوصفات الطبية أو أسماء الأدوية إلى مقيمين في هذه الدول لشراء الأدوية وإرسالها مع مسافرين قادمين إلى موريتانيا.

ووصف تقرير سري أعدته لجنة من وزارة الصحة الموريتانية البلاد بأنها أضحت "منصة عائمة لتزوير الأدوية في شبه المنطقة"، وقدر التقرير "كمية الأدوية المزورة أو الفاسدة المخزنة في البلاد بـ60 إلى 100 ألف طن من الأدوية.

وشكلت اللجنة لإعداد مقترح تتفادى بها موريتانيا وعيد منظمة الصحة العالمية لها بتصنيفها ضمن الدول التي تشكل مصدرا للأدوية المزورة حول العالم.

الأخبار

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا