وزير الخارجية يحضر اجتماعا حول ليبيا بأديس أبابا :|: مواصفات المحتوى الفيروسي الموريتاني / المصطفى ولد البو :|: ولد محم:" المنتدى هو من طلب سرية الحوار مع الأغلبية " :|: ناشطون في لبراكنه : لم نتخلف يوما عن ركب الوزير ولد أوداعة :|: بحث تسويق وتسيير حركة المواشي على الحدود الجنوبية :|: اليابان والصين تتفقان على أن الحرب التجارية ستضر الاقتصاد العالمي :|: مطالبات بتعويض المواطنين عن انقطاع الانترنت :|: رئيس الجمهورية يحضر مناورات "درع الخليج" بالسعودية :|: بدء إضراب عام للأطباء في موريتانيا :|: 5 نصائح للحصول على وطيفة :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

سُوءُ خَاتِمَة "القَرِيحَة"../ القاضي أحمد ولد المصطفى
صناعة التألق (11) / محمد الشيخ ولد سيدي محمد
من هو الإمام الأكبر شيخ الأزهر أحمد الطيب؟
عاملة نظافة تحرز لقب ملكة جمال !!
أسعار خامات الحديد وإرهاصات الحرب التجارية الأمريكية الصينية / د. يربان الحسين الخراشي
حكايات مجنونة جدا.../البشير ولد عبد الرزاق
"القطار الغامض" حمل كيم جونغ وزوجته سراً إلى الصين
محتجزرهائن جنوب فرنسا .. من منعزل لداعشي دموي
مصيرمنجزات العهد: القول الفصل للرئيس / محمد محمود ولد أحمده
"ظامت".. لعبة الأمراء والنخب تتحدى الزمن في موريتانيا
 
 
 
 

الصين تطلب تدخل منظمة التجارة في أزمة الرسوم

الأربعاء 11 نيسان (أبريل) 2018


طالبت الصين أمس منظمة التجارة العالمية بالتدخل لإنهاء النزاع مع الولايات المتحدة بشأن الرسوم التي قررت واشنطن فرضها على وارداتها من الصلب والألومنيوم، وهي الرسوم التي تعتبرها الصين مخالفة لقواعد منظمة التجارة العالمية.

وبحسب بيان صادر عن منظمة التجارة العالمية، ذكرت الصين في شكواها أن قرار الإدارة الأميركية فرض رسوم بنسبة 25% على وارداتها من منتجات الصلب وبنسبة 10% على وارداتها من الألمونيوم يتعارض مع بنود اتفاقية منظمة التجارة العالمية العامة للرسوم والتجارة الموقعة عام 1994 واتفاقية الضمانات الدولية.

وتطالب الصين منظمة التجارة العالمية بإدارة مشاورات مع الولايات المتحدة لتسوية النزاع، بهدف إتاحة الفرصة لطرفي النزاع من أجل التوصل إلى حل دون اللجوء إلى الدعاوى القضائية، بحسب منظمة التجارة العالمية.

كانت إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب قررت الشهر الماضي فرض رسوم بنسبة 25% على واردات الولايات المتحدة من منتجات الصلب وبنسبة 10% على واردات منتجات الألومنيوم بدعوى حماية الأمن القومي الأميركي، وهو ما دفع الصين إلى التهديد بإجراءات مضادة الأمر الذي يثير المخاوف من اشتعال حرب تجارية بين أكبر اقتصادين في العالم.

وتعهد الرئيس الصيني شي جين بينغ أمس بفتح اقتصاد البلاد أكثر وخفض الرسوم الجمركية على واردات منتجات من بينها السيارات في كلمة ينظر إليها على أنها محاولة لنزع فتيل الخلاف التجاري مع الولايات المتحدة.

وعلى الرغم من أن معظم التعهدات تأكيد لإجراءات أعلنت من قبل وتقول مجموعات أعمال إن تنفيذها تأخر كثيرا إلا أن تصريحات شي دفعت التعاملات الآجلة على الأسهم الأميركية والدولار والأسهم الأسيوية للصعود.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا