CENI تبقى على من سجلوا عن بعد :|: انطباعات لمهاجرين سريين نجوا من الموت بالبحر ... :|: ازويرات :اختطاف شاب موريتاني والمطلوب فدية ب12 مليون أوقية :|: الرئيس الامريكي ترامب يرفع أسعار الذهب :|: انتخاب الوزير السابق ولد بلال رسميا رئيسا ل CENI :|: مصادر: عودة جريدتي "الشعب وأوريزونه"الرسميتين للصدور :|: مرشحو الحزب الحاكم للنيابيات على طاولة الرئيس :|: رحلة البحث عن الذهب مستمرة في موريتانيا :|: تساقط كميات من الأمطار على مناطق مختلفة من البلاد :|: الذهب يهبط لأدنى مستوياته في عام :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

تعرف على أنواع وأحجام طائرات القادة الأفارقة المشاركين في قمة نواكشوط
وصول 5 رؤساء عرب ـ أفارقة الى نواكشوط
مرسوم رئاسي بتعيين عضوين في السلطة العليا للصحافة "الهابا"
الرئيس يتسلم لائحة بأسماء مرشحي الحزب الحاكم
مصادر: قريبا انتهاء تصحيح الباكلوريا واعلان النتائج
معلومات مفصلة عن قصر المؤتمرات"المرابطون"
حركة حماس تعتذر لموريتانيا (نص الاعتذار)
أخطاء في عملية توهيم بعض أوراق الأجوبة في الباكلوريا
موريتانيا ترفض الاعتراف بنتائج تعيين مدير ESMT
أعراض لأمراض يسببها نقص بعض الأغذية والفواكه
 
 
 
 

رسميا : تمديد فترة انتساب الحزب الحاكم UPR

الاثنين 9 نيسان (أبريل) 2018


قررت اللجنة العليا المكلفة بتشخيص واقع الحزب وتفعيل هيئاته تمديد مدة فترة الانتساب للحزب الحاكم لمدة يومين حتى مساء الاربعاء المقبل بحسب بيان صادر عن اللجنة جاء فيه :

بــيــــان

انواكشوط 09\04\2018

استجابة لرغبة أنصار ومناضلي حزبنا الذين أعربوا عن استعداد منقطع النظير خلال الأيام الماضية قناعة ورغبة منهم في الانتساب لحزبنا .

وأخذا بعين الاعتبار لحجم الإقبال المتزايد على مكاتبنا خلال الساعات الأخيرة من المهلة التي تم تحديدها مسبقا ؛ قررت اللجنة العليا المكلفة بتشخيص واقع الحزب وتفعيل هيئاته تمديد فترة الانتساب بثمان وأربعين 48 ساعة على أن تغلق أبواب الانتساب مساء الأربعاء الموافق 11\04\2018 على تمام الثامنة 20:00 .

وهي سانحة للتنويه بالهبة الشعبية التي واكبت تجديد هيئات حزبنا حزب الاتحاد من أجل الجمهورية ، والإشادة بانسجام وانضباط لجاننا الفرعية المنتشرة على عموم التراب الوطني ، والتزامهم بالمهنية والشفافية وفقا للتعليمات والتوجيهات التي زودناهم بها لتمكين مئات آلاف المقتنعين ببرنامجنا ومشروعنا النهضوي من حمل بطاقة عضوية حزبنا أملا في استمرار مشروعنا المجتمعي وسعيا إلى المضي قدما في تكريس الممارسة الديمقراطية في البلد.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا