تعهدات جديدة للمرشح ولد بوبكرفي مهرجان بزويرات :|: الرئيس عزيز يؤكد أنه جاهز لتسليم السلطة لسلفه بعد الانتخابات المرتقبة :|: قرارمن المحكمة بإلغاء مسابقة المحامين :|: مئات من حملة الشهادات يحتشدون لدفع ملفاتهم في المسابقات :|: الرئيس يعتمد عددا من السفراء بموريتانيا :|: ماهو سرالمقبرة التي دفن فيها الرئيس المصري السابق محمد مرسي ؟ :|: غرائب وطرائف عن أعلام الدول !! :|: قناة "الموريتانية" تبث كأس "افريقيا للأمم 2019 "بمصر :|: الفاو : للشهر الخامس على التوالي.. ارتفاع أسعارالغذاء في العالم :|: مهرجان انتخابي للمرشح ولد مولود بكيهيدي :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

رئاسيات 2019 قراءة منصفة في الإحصاء التكميلي *
قانون الإشهار .. كواليس الاعداد ومتطلبات الانتخاب
هواوي تتحدى جوجل وأمريكا بـ 3 هواتف جديدة
ردا على تحريف..! /د. محمد الأمين ولد الكتاب
في ظلال التراويح / محمد المصطفى الولي
ماهو Starlink .. الإنترنت الفضائي للجميع؟
صحافة لقمة العيش / الولي سيدي هيبه
ليلة القدر.. و الرمز السري المحصن / عبد الفتاح ولد اعبيدنا
"الفاو" تحيي اليوم العالمي للنحل.. ما قصته؟
الاعلان عن مسابقة رسمية لاكتتاب 469 موظفا
 
 
 
 

الشيخ الرضى يدعو أنصاره للانتساب للحزب الحاكم

الجمعة 6 نيسان (أبريل) 2018


ﺩﻋﺎ ﺍﻟﺸﻴﺦ ﻋﻠﻲ ﺍﻟﺮﺿﻰ ﻭﻟﺪ ﻣﺤﻤﺪ ﻧﺎﺟﻲ ﺍﻟﺼﻌﻴﺪﻱ، ﺗﻼﻣﺬﺗﻪ ﻭﺟﻤﻴﻊ ﺃﻓﺮﺍﺩ ﻋﺎﺋﻠﺘﻪ ﺍﻟﺼﻌﻴﺪﻳﻴﻦ، ﺇﻟﻰ ﺍﻻﻧﺘﺴﺎﺏ ﻟﺤﺰﺏ ﺍﻻﺗﺤﺎﺩ ﻣﻦ ﺃﺟﻞ ﺍﻟﺠﻤﻬﻮﺭﻳﺔ ﺍﻟﺤﺎﻛﻢ ﻓﻲ ﻣﻮﺭﻳﺘﺎﻧﻴﺎ، ﻣﺸﻴﺮﺍ ﺇﻟﻰ ﺃﻥ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺪﻋﻮﺓ ﻣﻮﺟﻬﺔ ﺇﻟﻰ ﺟﻤﺎﻋﺘﻪ ﺍﻟﺨﺎﺻﺔ ﻓﻘﻂ، ﻭﺃﻥ ﺧﻄﺎﺑﻪ ﻫﺬﺍ ﻳﻨﺒﻐﻲ ﺃﻥ ﻳﻜﻮﻥ ﻣﻘﺒﻮﻻ ﻋﻨﺪ ﺑﻘﻴﺔ ﺍﻷﺣﺰﺍﺏ ﻣﻦ ﻣﻮﺍﻻﺓ ﻭﻣﻌﺎﺭﺿﺔ ﺍﻧﻄﻼﻗﺎ ﻣﻦ ﺣﻘﻪ ﻓﻲ ﺇﺑﺪﺍﺀ ﺭﺃﻳﻪ ﻓﻲ ﺍﻟﺸﺄﻥ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﺧﺼﻮﺻﺎ ﺃﻥ ﺍﻟﺨﻄﺎﺏ ﺧﻄﺎﺏ ﻟﺠﻤﺎﻋﺘﻪ ﺍﻟﺨﺎﺻﺔ ﻓﻘﻂ .

ﻭﻗﺎﻝ ﺍﻟﺸﻴﺦ ﺍﻟﺮﺿﻰ ﻓﻲ ﺭﺳﺎﻟﺔ ﺻﻮﺗﻴﺔ ﻟﻪ ﻓﺠﺮ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺍﻟﺠﻤﻌﺔ 2018/04/06 ، ﺇﻧﻪ ﻣﻮﺍﻃﻦ ﻣﻮﺭﻳﺘﺎﻧﻲ ﻟﻴﺲ ﻫﻨﺎﻙ ﻣﺎ ﻳﻤﻨﻌﻪ ﺷﺮﻋﺎ ﺃﻭ ﻗﺎﻧﻮﻧﺎ ﻣﻦ ﺍﻟﺤﺪﻳﺚ ﻓﻲ ﺍﻟﺸﺄﻥ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﻭﺍﻟﺪﺧﻮﻝ ﻓﻴﻪ، ﻣﺮﺩﻓﺎ : " ﻟﻮ ﻛﻨﺖ ﺃﻋﻠﻢ ﺃﻥ ﺍﻟﺤﺪﻳﺚ ﻓﻲ ﺍﻟﺸﺄﻥ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﻣﺸﺮﻭﻁ ﺑﺎﻟﻌﻠﻢ ﺃﻭ ﺍﻟﻮﻻﻳﺔ ﻓﻠﻦ ﺃﺧﻮﺽ ﻓﻴﻪ ﻷﻧﻨﻲ ﻻ ﺃﺩﻋﻲ ﺍﻟﻌﻠﻢ ﻭﻻ ﺍﻟﻮﻻﻳﺔ " ، ﻣﺆﻛﺪﺍ ﺃﻥ ﺩﻋﻤﻪ ﻟﺤﺰﺏ ﺳﻴﺎﺳﻲ " ﺿﻤﻦ ﻣﺎ ﻳﺴﻤﻰ ﺍﻟﻠﻌﺒﺔ ﺍﻟﺪﻳﻤﻘﺮﺍﻃﻴﺔ " ، ﻟﻴﺲ ﺑﺎﻟﻀﺮﻭﺭﺓ ﻋﺪﻡ ﺭﺿﻰ ﻋﻦ ﺣﺰﺏ ﺁﺧﺮ، ﻣﻀﻴﻔﺎ ﺃﻥ ﺩﻋﻮﺗﻪ ﻟﻼﻧﺘﺴﺎﺏ ﻣﻮﺟﻬﺔ ﻓﻘﻂ ﻷﺣﺒﺎﺑﻪ ﻭﻟﻴﺲ ﻷﻱ ﺷﺨﺺ ﺁﺧﺮ .

ﻭﺃﻭﺿﺢ ﺍﻟﺸﻴﺦ ﻋﻠﻲ ﺍﻟﺮﺿﻰ ﺃﻥ ﺍﻟﺒﻌﺾ ﻗﺪ ﻳﺴﺘﻐﺮﺏ ﻣﻦ ﺩﺧﻮﻝ ﺍﻟﻤﺘﺼﻮﻓﺔ ﻟﻠﺸﺄﻥ ﺍﻟﻌﺎﻡ، ﻟﻜﻦ ﺫﻟﻚ ﻟﻪ ﻣﺎ ﻳﺒﺮﺭﻩ ﺷﺮﻋﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﻜﺘﺎﺏ ﻭﺍﻟﺴﻨﺔ، ﻣﺮﺩﻓﺎ ﺃﻥ ﺍﻟﻘﺎﻋﺪﺓ ﺍﻟﻌﻠﻤﺎﻧﻴﺔ ﻫﻲ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻔﺼﻞ ﺍﻟﺪﻳﻦ ﻋﻦ ﺍﻟﺸﺄﻥ ﺍﻟﻌﺎﻡ، ﻣﺴﺘﺤﻀﺮﺍ ﺑﻌﺾ ﺍﻵﻳﺎﺕ ﺍﻟﻮﺍﺭﺩﺓ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻮﺿﻮﻉ . ﻭﺃﻋﺮﺏ ﺍﻟﺸﻴﺦ ﻓﻲ ﻛﻠﻤﺘﻪ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﺠﺎﻭﺯﺕ 18 ﺩﻗﻴﻘﺔ، ﻋﻦ ﺗﺄﻳﻴﺪﻩ ﻟﺮﺋﻴﺲ ﺍﻟﺠﻤﻬﻮﺭﻳﺔ ﻣﺤﻤﺪ ﻭﻟﺪ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻌﺰﻳﺰ، ﺍﻟﺘﺄﻳﻴﺪ ﺍﻟﺬﻱ ﺗﻤﻨﺤﻪ ﻟﻪ ﺍﻟﺸﺮﻳﻌﺔ ﺍﻟﻤﺤﻤﺪﻳﺔ، ﺃﻣﺎ ﺍﻟﺘﺄﻳﻴﺪ ﺍﻟﺬﻱ ﺗﻤﻨﻌﻪ ﺍﻟﺸﺮﻳﻌﺔ ﻓﻼ ﻳﺠﻮﺯ ﻭﻟﻮ ﺗﻌﻠﻖ ﺑﺎﻟﻮﺍﻟﺪﻳﻦ ﻣﺜﻼ .

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا