مصادر: عودة جريدتي "الشعب وأوريزونه"الرسميتين للصدور :|: مرشحي الحزب الحاكم للنيابيات على طاولة الرئيس :|: رحلة البحث عن الذهب مستمرة في موريتانيا :|: تساقط كميات من الأمطار على مناطق مختلفة من البلاد :|: الذهب يهبط لأدنى مستوياته في عام :|: العطل القضائية ...وحفظ حقوق المواطن :|: قيود جديدة من واتساب بعد الرسائل القاتلة في الهند :|: محامون بلا حدود: لم نمنح ولد الديك أي تفويض الاتخاذ موقف باسم منظمتنا (وثيقة) :|: دراسة :العشاء في وقت متأخر مضر بالصحة :|: وزير النفط:"موريتانيا جزء من مشروع خط الغاز النيجيري-المغربي" :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

تعرف على أنواع وأحجام طائرات القادة الأفارقة المشاركين في قمة نواكشوط
وصول 5 رؤساء عرب ـ أفارقة الى نواكشوط
مرسوم رئاسي بتعيين عضوين في السلطة العليا للصحافة "الهابا"
الرئيس يتسلم لائحة بأسماء مرشحي الحزب الحاكم
مصادر: قريبا انتهاء تصحيح الباكلوريا واعلان النتائج
حركة حماس تعتذر لموريتانيا (نص الاعتذار)
معلومات مفصلة عن قصر المؤتمرات"المرابطون"
أخطاء في عملية توهيم بعض أوراق الأجوبة في الباكلوريا
موريتانيا ترفض الاعتراف بنتائج تعيين مدير ESMT
أعراض لأمراض يسببها نقص بعض الأغذية والفواكه
 
 
 
 

مقتل منفذ عملية احتجاز الرهائن بجنوب فرنسا

الجمعة 23 آذار (مارس) 2018


قتلت الشرطة الفرنسية، الجمعة، الداعشي منفذ عملية احتجاز رهائن في متجر قرب مدينة تولوز جنوب فرنسا. وقضى في عملية احتجاز الرهائن 3 أشخاص، فضلا عن المهاجم، إلى جانب سقوط عدة جرحى.

وأعلنت وكالة أعماق التابعة لتنظيم #داعش، مسؤولية التنظيم المتطرف عن الهجمات الدموية في جنوب فرنسا.

وقال مصدر مقرب من التحقيق إن ضابط في الجيش الفرنسي برتبة لفتنانت كولونيل، عمره 45 عاما، بادل نفسه برهينة في واقعة احتجاز الرهائن في متجر ببلدة تريب في جنوب فرنسا.

وأفادت وسائل الإعلام أن محتجز الرهائن في كاركاسون جنوب فرنسا من أصل مغربي.

وقالت وزارة الداخلية الفرنسية في وقت سابق إن المنفذ رضوان لقديم قتل شخصين في عملية احتجاز الرهائن بكاركاسون.

وأفادت وسائل إعلام فرنسية أن المهاجم معروف لدى أجهزة الأمن، وأنه طالب بالإفراج عن صلاح عبد السلام، منفذ هجمات باريس.

وتوجه رئيس الوزراء الفرنسي، إدوار فيليب، إلى بلدة تريب، جنوب البلاد، لمتابعة تطورات الهجوم.

وفور وقوع الهجوم، تحركت على الفور قوات النخبة لتحرير الرهائن في متجر في بلدية تريب بمدينة #كاركاسون الفرنسية. وفاوضت الشرطة لفترة المسلح الذي احتجز الرهائن داخل المتجر بعد إطلاق سراحهم جميعا، وذلك قبيل اقتحام المتجر وقتل المهاجم.

وأكد رئيس بلدة #تريب في جنوب فرنسا، إيريك ميناسي، لمحطة تلفزيون سقوط قتيلين في عملية احتجاز الرهائن. وف وقت لاحق، ارتفعت الحصيلة إلى 3 قتلى إلى جانب المهاجم.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا