الرئيس يأمربالتكفل بعلاج رئيس "نجدة العبيد"في الخارج :|: المجالس الجهوية تنتخب لجانها الفرعية :|: خبراء سعوديون: المملكة ستصبح أكبر مصدر للغاز بالتعاون مع روسيا :|: انطلاق تمرين افلينتلوك 2019 بأطار :|: نقابة الأطباء الأخصائيين في موريتانيا تطالب باتفاق مكتوب :|: طب: عقار واعد يعالج النسيان :|: الأزمات السياسية وأوبك تدعم أسعار النفط رغم المخاوف :|: الشرطة تشكل لجنة تحقيق في مقتل شاب موريتاني :|: مسؤول سابق في "إف بي آي" يفضح محاولة لخلع ترامب :|: تخليد اليوم المغاربي للطفل بموريتانيا :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

أسباب تأخر تسديد رواتب موظفي الدولة لشهر يناير
أسماء ستختارالمعارضة مرشحها الرئاسي من بينها
أنباء عن تشكيل لجنة لدراسة زيادة سن التقاعد ل65 بموريتانيا
تعميم بإجراء جديد في مسابقة الباكلوريا المقبلة
تسريبات مجلس الوزراء: تعيينات في عدة قطاعات
توفي مؤسس الشركة ومعه كلمة السر.. والخسارة فادحة !
دراسة تكشف تداعيات النوم في وقت متأخر ليلا
وزير الوظيفة العمومية :" الدولة ستنظم اكتتابا في كل القطاعات "
مجلسان ضمن هيكلة وزارة التهذيب والتكوين المهني الجديدة
صدورقراريمنع رؤساء المجالس الجهوية من زيارة نواكشوط
 
 
 
 

مقتل منفذ عملية احتجاز الرهائن بجنوب فرنسا

الجمعة 23 آذار (مارس) 2018


قتلت الشرطة الفرنسية، الجمعة، الداعشي منفذ عملية احتجاز رهائن في متجر قرب مدينة تولوز جنوب فرنسا. وقضى في عملية احتجاز الرهائن 3 أشخاص، فضلا عن المهاجم، إلى جانب سقوط عدة جرحى.

وأعلنت وكالة أعماق التابعة لتنظيم #داعش، مسؤولية التنظيم المتطرف عن الهجمات الدموية في جنوب فرنسا.

وقال مصدر مقرب من التحقيق إن ضابط في الجيش الفرنسي برتبة لفتنانت كولونيل، عمره 45 عاما، بادل نفسه برهينة في واقعة احتجاز الرهائن في متجر ببلدة تريب في جنوب فرنسا.

وأفادت وسائل الإعلام أن محتجز الرهائن في كاركاسون جنوب فرنسا من أصل مغربي.

وقالت وزارة الداخلية الفرنسية في وقت سابق إن المنفذ رضوان لقديم قتل شخصين في عملية احتجاز الرهائن بكاركاسون.

وأفادت وسائل إعلام فرنسية أن المهاجم معروف لدى أجهزة الأمن، وأنه طالب بالإفراج عن صلاح عبد السلام، منفذ هجمات باريس.

وتوجه رئيس الوزراء الفرنسي، إدوار فيليب، إلى بلدة تريب، جنوب البلاد، لمتابعة تطورات الهجوم.

وفور وقوع الهجوم، تحركت على الفور قوات النخبة لتحرير الرهائن في متجر في بلدية تريب بمدينة #كاركاسون الفرنسية. وفاوضت الشرطة لفترة المسلح الذي احتجز الرهائن داخل المتجر بعد إطلاق سراحهم جميعا، وذلك قبيل اقتحام المتجر وقتل المهاجم.

وأكد رئيس بلدة #تريب في جنوب فرنسا، إيريك ميناسي، لمحطة تلفزيون سقوط قتيلين في عملية احتجاز الرهائن. وف وقت لاحق، ارتفعت الحصيلة إلى 3 قتلى إلى جانب المهاجم.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا