يوم تحسيسي حول الميثاق العالمي من أجل الهجرة الامنة :|: تساقط كميات من الأمطارعلى مناطق مختلفة من البلاد :|: الرئيس يواصل مشاوراته حول تشكيل الحكومة :|: الحل في الحل.. التنظيم الدولي يهاجم... :|: لقاء مطول يجمع الشيخ محمد الحسن بالشيخ محنض باب :|: قادة المعارضة يعقدون مؤتمرا صحفيا :|: مركز تكوين العلماء يصدربيانا صحفيا بمناسبة إغلاقه :|: الشرطة تغلق مركزتكوين العلماء تنفيذا لأوامررسمية :|: اجتماع بين الرئيس ووزيره الأول ولد حدمين :|: تنظيم دورة ل50 صحفيا في مجال محاربة التطرف :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

نتائج المجلس الجهوي بنواكشوط من90 مكتبا
أسماء النواب الفائزون في لائحتي النساء والوطنية المختلطة
بعض أسماء النواب الجدد في البرلمان المقبل
دواء يطيل العمر حتى"150 عاما" !
وجوه نسائية جديدة في البرلمان المقبل
المؤتمر الصحفي لرئيس الجمهورية : هؤلاء هم المحاورون
عمران خان للرئيس الفرنسي: أنا مشغول حالياً اتصل بعد نصف ساعة !
رئيس CENI يتحدث عن إجراءات جديدة في الشوط الثاني
أسماء مرشحة لقيادة البرلمان المقبل
معلومات تبين النسب المئوية لفرز المكاتب بكل ولاية
 
 
 
 

انطلاق ورشة لمشروع العلامة التجارية البيئية للأخطبوط

الأربعاء 21 آذار (مارس) 2018


بدأت اليوم الأربعاء بنواكشوط أشغال الورشة الثانية لمشروع العلامة التجارية البيئية للأخطبوط الموريتاني المنظمة من من طرف الشركة الموريتانية لتسويق الأسماك بالتعاون مع المنظمة العالمية للأغذية والزراعة "فاوو".

وتسعى هذه الورشة التى تدوم ثلاثة أيام إلى استعراض مختلف القضايا المتعلقة بالعلامة التجارية البيئية للاخطبوط الموريتاني وظروف الحصول عليها والاليات المتبعة والبرنامج الزمني المناسب ،كما سيناقش المشروكون المميزات التى ستمنحها هذه العلامة والتى من بينها القدرة على الولوج الى اسواق دولية خاصة ذات مردودية كبيرة على المنتجين .

واكد وزير الصيد والاقتصاد البحري النانى ولد اشروقه بالمناسبة ان هذه الثروة اخذت حيزا كبيرا ضمن هذا السياق من الاهتمام ،حيث عقدت الندوات والاجتماعات من اجل الوصول الى الحل لناجع الذى يحافظ على هذه الثروة ويضمن استدامتها ،مبرزا ان تنظيم هذه الورشة يدخل ضمن استراتيجية التسيير المسؤول من اجل تنمية مستدامة للصيد البحري 2015 - 2019 التى اهتمت فى محورها الثالث بتعزيز اندماج القطاع فى الاقتصاد الوطني ،كما تعتبر هذه الورشة ترجمة صادقة لجهود الحفاظ على المخزون الاستراتيجي للبلد من مصايد الرخويات وخاصة الاخطبوط .

واوضح ان موريتانيا تتبوأ بوجود العلامة التجارية البيئية المكانة التى تستحقها من حيث السمعة التجارية وما يترتب على ذلك من سمعة واهتمام بالمنتج الموريتاني فى مختلف الاسواق الدولية.

واستعرضالوزير جهود السلطات العمومية فى مجال تهيئة االبنية التحتية التى تسهم فى تطور صناعات الصيد ،اضافة الى وضع خطة واضحة للتسيير المحكم للحصص وكذا الشركة الموريتانية لتسريق الاسماك بتوسيع مهامها لتشمل كافة المصائد مع انشاء اللجنة المعنية بتحديد الاسعار .

وابرز ان هذه الجهود ستمكن من بروز نهضة غير مسبوقة فى قطاع الصيد يعول عليها فى خلق الرفاهية وتحفيز التنمية ،داعيا فى هذا المنحى الفاعلين والممارسين الى بعثها وتعهدها بحسن التخطيط والتسيير .

وشكر السيد الوزير فى الاخير منظمة الامم المتحدة للاغذية والزراعة فاوو على الدعم السخي الذى ما فتئت تقدمه لموريتانيا وخاصة فيما يتعلق بالحصوص على العلامة التجارية البيئية للاخطبوط الموريتاني .

وبدوره استعرض ممثل برنامج الغذاء العالمي فى نواكشوط ممثل منظمة الامم المتحدة للاغذية والزراعة السيد جانويل جانيل اهمية قطاع الصيد وخاصة فى موريتانيا التى يطلع فيها بدور حيوي فى ميدان التنمية الاقتصادية والاجتماعية ،حيث شهد القطاع نموا متسارعا خلال السنوات الاخيرة ،مشيرا الى ان موريتانيا من اوائل الدول فى شبه المنطقة التى طورت استيراتيجيات وطنية من اجل تنمية الصيد البحري .

واشار الى ان منظمة الامم المتحدة للاغذية والزراعة من خلال مشروعها المعروف ب "تسبى" الجارى تنفيذه مستمرة فى تعزيز قدرات البحث وتسيير الثروات البحرية من اجل تحسين جودة صيد الاخطبوط وهو ما سيمكن موريتانيا من تطوير نهج واسس الجودة النسبية لمصائد الاخطبوط على مستوى الصيد التقليدي والصناعي .

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا