انتخاب الوزير السابق ولد بلال رسميا رئيسا ل CENI :|: مصادر: عودة جريدتي "الشعب وأوريزونه"الرسميتين للصدور :|: مرشحو الحزب الحاكم للنيابيات على طاولة الرئيس :|: رحلة البحث عن الذهب مستمرة في موريتانيا :|: تساقط كميات من الأمطار على مناطق مختلفة من البلاد :|: الذهب يهبط لأدنى مستوياته في عام :|: العطل القضائية ...وحفظ حقوق المواطن :|: قيود جديدة من واتساب بعد الرسائل القاتلة في الهند :|: محامون بلا حدود: لم نمنح ولد الديك أي تفويض الاتخاذ موقف باسم منظمتنا (وثيقة) :|: دراسة :العشاء في وقت متأخر مضر بالصحة :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

تعرف على أنواع وأحجام طائرات القادة الأفارقة المشاركين في قمة نواكشوط
وصول 5 رؤساء عرب ـ أفارقة الى نواكشوط
مرسوم رئاسي بتعيين عضوين في السلطة العليا للصحافة "الهابا"
الرئيس يتسلم لائحة بأسماء مرشحي الحزب الحاكم
مصادر: قريبا انتهاء تصحيح الباكلوريا واعلان النتائج
حركة حماس تعتذر لموريتانيا (نص الاعتذار)
معلومات مفصلة عن قصر المؤتمرات"المرابطون"
أخطاء في عملية توهيم بعض أوراق الأجوبة في الباكلوريا
موريتانيا ترفض الاعتراف بنتائج تعيين مدير ESMT
أعراض لأمراض يسببها نقص بعض الأغذية والفواكه
 
 
 
 

توزيع جوائز يحي بن حامد في الرياضيات

الاثنين 19 آذار (مارس) 2018


أعلن اليوم الاثنين بالعاصمة نواكشوط، عن أسماء الفائزين في النسخة السابعة من جائزة يحي ولد حامدن.

وكانت أسماء الفائزين على النجو التالي:

الجائزة الأولى : الرياضيات على المستوى المدرسي حصل عليها احمد محمد المختار البراكي من المعهد التحضيري لمدارس المهندسين .

الجائزة الثانية : عبدالله أحمد الحسين من نفس المدرسة.

الجائزة الثالثة مناصفة بين الحسن محمد زين وعبد الله احمد يعقوب بن عمر من نفس المدرسة.

وتم حجب الجائزة الأولى على المستوى الجامعي في الرياضيات.

وأكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي سيدي ولد سالم على أهمية جائزة المرحوم يحي ولد حامدن فى ترقية الرياضيات بـ”اعتبارها تقليدا محمود العاقبة ويذكر بإبداعات أبرز علماء البلد في الرياضيات على المستوى الدولي”.

وأضاف أن الخطوات التي اتخذها قطاعه لإعادة هيكلة منظومة التعليم العالي والبحث العلمي حققت نجاحا معتبرا من خلال نجاح سبعة من الطلاب الموريتانيين فى مسابقة المدرسة العليا متعددة التقنيات فى باريس، “حيث حجزت موريتانيا بنجاحهم المركز الأول في إفريقيا والثاني بعد لبنان عربيا وآسيويا”.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا