ولد اجاي في مقابلة عن الأوضاع الاقتصادية لموريتانيا :|: محافظ البنك المركزي: الاصلاحات النقدية هدفها حماية الاوقية والحفاظ على قيمتها :|: البنك المركزي الموريتاني يحدد تاريخ إنهاء تداول الأوقية في شكلها الحالي :|: الكشف عن وحدات الشكل الجديد للأوقية :|: الشيخ علي الرضى: لا أرتضي لنفسي وطنا بديلا عن موريتانيا :|: سفير دولة الامارات: المواقف الاماراتية الموريتانية أصبحت شبه متطابقة تجاه القضايا العربية والإقليمية :|: تشكيل لجنة من البنك المركزي والمصارف الأولية للانتقال إلى العملة الجديدة. :|: ماكرون يعترف بـ"جرائم الاستعمار" في أفريقيا :|: الحصاد ينشر نص خطاب رئيس الجمهورية في كيهيدي :|: الجمعية الوطنية تصادق على اتفاقيتي قرض بقيمة 67 مليار أوقية :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

الجمعية الوطنية تصادق على اتفاقيتي قرض بقيمة 67 مليار أوقية
ماكرون يعترف بـ"جرائم الاستعمار" في أفريقيا
الحصاد ينشر نص خطاب رئيس الجمهورية في كيهيدي
الكشف عن وحدات الشكل الجديد للأوقية
البنك المركزي الموريتاني يحدد تاريخ إنهاء تداول الأوقية في شكلها الحالي
تشكيل لجنة من البنك المركزي والمصارف الأولية للانتقال إلى العملة الجديدة.
الشيخ علي الرضى: لا أرتضي لنفسي وطنا بديلا عن موريتانيا
محافظ البنك المركزي: الاصلاحات النقدية هدفها حماية الاوقية والحفاظ على قيمتها
سفير دولة الامارات: المواقف الاماراتية الموريتانية أصبحت شبه متطابقة تجاه القضايا العربية والإقليمية
ولد اجاي في مقابلة عن الأوضاع الاقتصادية لموريتانيا
 
 
 
 

تشكيل لجنة من البنك المركزي والمصارف الأولية للانتقال إلى العملة الجديدة.

الاثنين 4 كانون الأول (ديسمبر) 2017


عقد محافظ البنك المركزي الموريتاني، السيد عبد العزيز ولد الداهي، الخميس 30 نوفمبر 2017، بمقر البنك، اجتماعا مع جميع الرؤساء والمديرين العامين للمصارف الأولية المعتمدة في موريتانيا. ويهدف هذا اللقاء إلى تزويد المسؤولين المصرفيين بكافة المعلومات المتعلقة بالإصلاح والتحسين الذي تم إدخاله على عملتنا الوطنية، الأوقية، بالإضافة إلى تغيير قاعدتها.

وقد شرح السيد المحافظ للمجتمعين أن هذه التحسينات تهدف، من بين أمور أخرى، إلى تقليص معتبر لتكاليف التسيير الائتماني، وزيادة نسبة الصيرفة، ورفع مستوى الإدماج المالي وتقليص مخاطر تبييض الأموال وتمويل الإرهاب وتزييف العملة.

وقد أعرب مسؤولو المصارف الأولية عن ترحيبهم بالإجراءات الجديدة. كما تعهدوا بالانخراط في العملية، من خلال تسهيل فتح الحسابات المصرفية وتزويد الزبائن ببطاقات ائتمانية مجانا أو مقابل أسعار زهيدة.

وقد تمت الإجابة على كل الأسئلة المطروحة بشفافية ووضوح، وهو ما لقي ترحيبا كبيرا من قبل المسؤولين المصرفيين.
وعلى إثر هذا الاجتماع تم تشكيل لجنة فنية بين البنك المركزي والمصارف الأولية، بهدف متابعة وضمان سلاسة ونجاعة الانتقال من العملة المتداولة حاليا نحو العملة المحسنة.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا