وعد قطري لقادة يهود.."لن نبث فيلماً عن اللوبي الصهيوني" :|: مشروع إلى الأمام موريتانيا ...(بيان صحفي ) :|: ماذا لو لم يترشح ولد عبد العزيز لمأمورية جديدة؟ :|: هذه أقصر الطرق للحصول على الجنسية بـ 30 دولة أوروبية :|: أوبرا وينفري تعتزم الترشح لانتخابات رئاسة أميركا 2020 :|: الجمعية الوطنية تصادق على ثلاثة مشاريع قوانين من مخرجات الحوار :|: لهذه الأسباب نجح مهرجان المذرذرة :|: كيف يتم تسعير الغاز الطبيعى في العالم؟ :|: بالأرقام.. المساعدات الأمريكية لـ20 دولة عربية :|: الطائرة الموريتانية الجديدة تصل مطار أم التونسي بعد ساعت (معلومات حصرية) :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

ماذا لو لم يترشح ولد عبد العزيز لمأمورية جديدة؟
مشروع إلى الأمام موريتانيا ...(بيان صحفي )
وعد قطري لقادة يهود.."لن نبث فيلماً عن اللوبي الصهيوني"
 
 
 
 

مصدر: الرئيس خرج الى الرياض لمعاينة واقع الخدمات وليس لتوزيع التصريحات

الرئيس يأمر بتسريع اجراءات حصول المواطنين على أوراقهم المدنية

الجمعة 18 آب (أغسطس) 2017


قال مصدر رفيع إن رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز خرج يوم أمس الى مقاطعة الرياض لمعاينة ومشاهدة واقع الخدمات العمومية المقدمة للمواطنين على الأرض، كعادته، ولم يخرج ليوزع التصريحات يمينا وشمالا، مضيفا أن رئيس الجمهورية لدية طريقته في تحديد السياق الزماني والمكاني للكلام وهو يرجع اليه وحده.

المصدر أكد أن الرئيس كان على موعد مع السكان للتحدث اليهم ولاستماع اليهم دون وسيط، حيث مكنته الزيارة من معاينة شكل الخدمات المقدمة لهم دون مساحيق وذلك في إطار مسعاه الراسخ لتحسين الخدمات وتقريبها من المواطنين، حيث زار اعدادية للتعرف عن كثب على وضعها ، وطلع على حالة الفصول والكراسي والطاولات وغيرها حتى يضمن خدمات أفضل قبل افتتاح السنة الدراسية .

وفي مركز الحالة المدنية قال المصدر إن رئيس الجمهورية إستغرب بطء إجراءات حصول المواطنين على أوراقهم، والمدة الزمنية الطويلة التي يستغرقها الأمر، حيث أصدر أوامر صارمة بتخفيف وتسريع الاجراءات.

وعن عدم دخول الصحفيين الى مركز التقييد قال المصدر إنه كان للتخفيف من حدة الضغط ولازدحام داخل مركز مكتظ أصلا بالمراجعين، ثم إن الاعلاميين سمح لهم بالدخول الى بقية المراكز المزورة رغم أن بعضهم لم يشير الى ذلك لأنه على مايبدو قد حضر ليس من أجل الخبر وإنما بغرض التشويه وقلب الحقائق حسب المصدر.

المصدر توجه بالسؤال الى من تهكموا من الاعلاميين على الزيارة وقللوا من شانها ، قائلا أين هي تحقيقاتكم وتقاريركم عن حالة مدارسنا واعدادياتنا التي يدرس فيها أبناؤنا، أجيال الغد، اليس دوركم توضيح الصورة وإظهار أماكن الخلل حتى تستطيع الحكومة أن تتبين التقصير والنواقص إن وجدت وتقوم بمعالجتها.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا