تعيين المقدم شيخنا ولد القطب قائدا عاما مساعدا "لتجمع الأمن الرئاسى" :|: وزيرالوظيفة العمومية يتحدث عن الاكتتاب المرتقب :|: مجلس الوزراء: تعيينات في قطاعات متعددة "بيان" :|: تسريبات مجلس الوزراء: مزيد من التعيينات :|: تسريبات مجلس الوزراء: إقالة مديرميناء انواذيبو :|: تغييرات و تحويلات واسعة في "تجمع الأمن الرئاسي" بموريتانيا :|: الفاو: ارتفاع أسعار الغذاء العالمية في يناير لقوة الطلب الأوروبي :|: اجتماع مجلس الوزراء... ترقب لتعيينات كثيرة :|: الفوائد الصحية لشرب الماء الدافئ صباحاً :|: ولد البخاري الفيلالي يقدم اوراق اعتماده للرئيس الصيني :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

أسباب تأخر تسديد رواتب موظفي الدولة لشهر يناير
أسماء ستختارالمعارضة مرشحها الرئاسي من بينها
أنباء عن تشكيل لجنة لدراسة زيادة سن التقاعد ل65 بموريتانيا
تعميم بإجراء جديد في مسابقة الباكلوريا المقبلة
تسريبات مجلس الوزراء: تعيينات في عدة قطاعات
توفي مؤسس الشركة ومعه كلمة السر.. والخسارة فادحة !
دراسة تكشف تداعيات النوم في وقت متأخر ليلا
وزير الوظيفة العمومية :" الدولة ستنظم اكتتابا في كل القطاعات "
صدورقراريمنع رؤساء المجالس الجهوية من زيارة نواكشوط
ابن رئيس يبيع الموز المقلي!
 
 
 
 

مساعٍ لحسم معركة الموصل في الذكرى الثالثة لسقوط المدينة

السبت 3 حزيران (يونيو) 2017


في الوقت الذي تكثف فيه القوات العراقية قصفها الجوي والمدفعي على المدينة القديمة في الموصل، تؤكد مصادر عسكرية عراقية وجود محاولات لحسم المعركة بحلول الذكرى الثالثة لسقوط المدينة بيد تنظيم "الدولة الاسلامية" (داعش) التي تحل في العاشر من يونيو/حزيران الحالي.

وكشف مصدر في قيادة العمليات العراقية المشتركة، اليوم السبت، عن وجود مساع حثيثة لحسم معركة الموصل بحلول الذكرى الثالثة لاحتلال تنظيم "داعش" للمدينة، مبينا خلال حديثه لـ"العربي الجديد" إن قيادات أمنية عراقية تجري اجتماعات متكررة منذ عدة أيام من أجل تكثيف العمليات العسكرية، وتشديد الحصار على المدينة القديمة التي تمثل آخر معاقل "داعش" في الموصل.

وأشار إلى قيام مدفعية الجيش والطيران العراقي بقصف مقار تنظيم "داعش" في الأحياء التي لا تزال تحت سيطرته في محاولة للتأثير على معنويات مقاتليه، مؤكدا أن العقبة الأكبر التي تواجه القوات العراقية، وتؤخر مسألة الحسم هي احتماء عناصر "داعش" بالمدنيين، وتحويلهم إلى دروع بشرية.

إلى ذلك، أكد قائد عمليات الجيش في نينوى، اللواء الركن، نجم الجبوري، اليوم السبت ان تنظيم "داعش" انتهى في الموصل من الناحية العسكرية، مبينا أن المناطق التي لا تزال تحت سيطرته في الموصل، لا تزيد على 6 في المائة من المدينة.

ولفت إلى أن القتال يدور حاليا في حيي الزنجيلي والشفاء بالمدينة القديمة، مرجحا خلال مقابلة متلفزة أن تتمكن القوات العراقية من دخول الحيين قريبا جدا.

وأضاف "كلما تقدمت العمليات العسكرية إلى الأمام تضيق مساحة المعركة"، مؤكدا أن "داعش" بدأ يفقد موارده البشرية.

وكان قائد الحملة العسكرية في الموصل، عبد الأمير يارالله، قد أعلن أمس الجمعة، أن القوات العراقية انتزعت حي الصحة الأولى بالساحل الأيمن للموصل من سيطرة تنظيم "داعش"، ورفعت العلم العراقي فوق مبانيه، مشيرا إلى انحسار سيطرة التنظيم على حيي الزنجيلي والشفاء.

كما أعلنت قيادة الشرطة الاتحادية العراقية عن سيطرتها على 40 في المائة من حي الزنجيلي، مؤكدة مقتل ما يسمى بمسؤول "حسبة داعش" في الحي.

يشار إلى أن الموصل سقطت في يد تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) في العاشر من يونيو/ حزيران 2014، تلا ذلك احتلال التنظيم لما يقرب من ثلث الأراضي العراقية.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا